رئيس جمعيات النوبة في مصر يحكي ل (الزمان) قصة التنظيم المسلح

588

(أشرف عثمان رئيس المجلس الأعلى للجمعيات النوبية في مصر لـ( الزمان
خطة الحكومة لحل مشكلة النوبة بعيدة عن الواقع وسننتهج الوسائل كافة لتحقيق مطالبنا

حاوره مصطفى عمارة

في تطور خطير للأزمة أعلنت حركة كتالة النوبية تشكيل أول تنظيم مسلح بهدف انفصال النوبة وجاء هذا الاعلان تتويجا للاحتقان السائد منذ مدة طويلة بسبب عدم استجابة الحكومات المتعاقبة لمطالب أهل النوبة وفي ظل تلك الاجواء المتوترة أدلى أشرف عثمان رئيس المجلس الاعلى للجمعيات النوبية بهذا الحديث الى مراسل الزمان في القاهرة
ما حقيقة ظهور تنظيم مسلح يسمى حركة كتالة يدعو الى انفصال النوبة، وما موقفكم من تلك الحركة؟
هذا الكلام ليس له أساس على أرض الواقع وكل ما حدث ان هناك مجموعة من الشباب التي لا تعبر عن رأي المجتمع النوبي عبرت عن احتقانها من الاوضاع السائدة في النوبة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي بالاعلان عن تلك الحركة الا ان وسائل الاعلام حاولت استقطابهم للتهويل من تلك الفكرة والواقع ان النوبيين يطالبون بحقوقهم بصورة سلمية ولكن كل ما أخشاه ان تتحول تلك الفكرة الى حقيقة في ظل استمرار تجاهل مطالب أهل النوبة.
طالبتم من قبل بالعودة الى اراضيكم والتقيتم بالعديد من المسؤولين وأعلنت الحكومة المصرية مؤخرا عن وضع خطة لحل مشكلة أهل النوبة. فما آخر التطورات في هذا الموضوع؟
للأسف فان الحكومات المتعاقبة وآخرها حكومة هشام قنديل تجاهلت المطالب الحقيقية لأهل النوبة، أما الخطة التي أعلنتها الحكومة مؤخرا والمكونة من 12 بنداً فإن تلك الخطة تختلف تماما عن المطالب التي طرحناها رغم ان الدكتور هشام قنديل عند اجتماعنا به أبدى تفهما لتلك المطالب الا أننا فوجئنا بطرح مطالب أخرى تختلف عن مطالبنا ومن هذا المنطلق فاننا نطالب بشفافية في التعامل معنا لأننا نريد تنمية حقيقية على أرض الواقع ولدينا مشاريع كثيرة تم تجاهلها وعلى الحكومة الاستجابة لتلك المطالب وأن لا تكون الحلول مجرد مسكنات.
وما أهم مطالبكم لحل مشاكل النوبيين؟
أولا نريد للحكومة أن تقدم اعتذاراً للمجتمع النوبي عن الاهانات التي وجهتها اليه، ثانيا اصدار قانون بإعادة التوطين وتشكيل هيئات تتولى اعادة النوبيين لكل قرية باسمها القديم لأن تلك الاسماء تشكل تاريخ وحضارة أهل النوبة وجزء من هويته، ثالثا اقالة محافظ أسوان الحالي والذي لم يقدم للمحافظة شيئا جديدا رغم أنه تم تغيير كافة المحافظين بعد الثورة الا هذا المحافظ.
وهل لديكم تواصل مع القوى السياسية الأخرى لإثارة تلك القضية؟
لدينا في المجتمع النوبي تيارات عديدة وسط ويميني واسلامي وهو يحاول من خلال تواجده في تلك التيارات اثارة قضية النوبة كل على حسب انتمائه وهناك تعاطف عام مع القوى السياسية المتواجدة في مصر مع قضية النوبة حيث ترى أن هذا المجتمع ظلم ولابد من أن يسترد حقوقه.
وماذا سوف يكون موقفكم في حالة عدم الوصول الى حل لمشاكلكم؟
لا يضيع حق وراءه مطالب وسوف نظل نضغط على الحكومة من خلال الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات وكافة الوسائل الشرعية الاخرى حتى نحقق مطالبنا.
هناك من ينادي بتدويل تلك القضية في حالة استنفاد كل الوسائل لحلها. فهل أنت مع هذا الرأي؟
لا نؤيد فكرة التدويل وقضيتنا الآن مطروحة امام مجلس الدولة ونثق ثقة كاملة في عدالة القضاء ونحن لا نريد أن نحمل الحكومة أعباء اضافية ولكن نريد أولا الاعتراف بحقوقنا ثم نفكر بعد ذلك في عملية التنمية.
ما تقييمكم للأوضاع التي تمر بها مصر حاليا في ظل الانتقادات التي توجه الى الرئيس مرسي؟
شيئ مؤسف ان يصل الوضع في مصر الى هذا الحد ونحن نناشد الشعب المصري الهدوء حتى نعيد الاستقرار ونطالب القوى السياسية بالحوار ولابد من اعطاء التيار الاسلامي فرصته حتى نقيم تلك التجربة كما نطالب من الرئيس مرسي الشفافية والمصداقية في معالجة الامور.
وما تقييمكم لمعالجة وسائل الإعلام للملف النوبي؟
الاعلام المصري تناول الملف النوبي بشكل سطحي وكنت أتمنى ان تحدث مناظرة يتم فيها تناول المشكلة النوبية من كافة الاطراف، كما ان الاعلام يتناول فقط الصورة السلبية وأعتقد ان هذا يؤثر بالسلب على موارد مصر كالسياحة والاستثمار، فكما ان هناك صورة سلبية هناك صور ايجابية تدفع بحركة السياحة والاستثمار الى الامام.
AZP02

مشاركة