الشراكة

394

الشراكة

احمد الجواهري

كثيرا مانسمع بهذه الكلمة في وقتنا الحاضر وخصوصا الطبقة السياسية كثيرا مايتمنطقون بها ويستعملونها في خطابتهم الرنانة فارغة المحتوى التي اعدها عبارة عن ضجيج وطنين لا اكثر فاذا توقفنا قليلا عند هذه الكلمة وحاولنا ان نفك بعض رموزها لنجدها كلمة تعني الشمولية وعدم تسلط الفرد على الجماعة كما هو سائد الان وتعتبر الشراكة اي بمعنى شريك لك في كل شيء من نعم وامتيازات بحيث كل ماتحصل عليه تقسمه بينك وبين شريكك مثلما حصل سابقا في بداية الاسلام بين المهاجرين والانصار لكننا للاسف لانجد هذا الشيء سائد في مجتمعنا الحالي سوى اصبحت هذه الكلمة ديكور يختبئ وراءه السياسي العفن الذي اتخذها كقناع يخفي وراءها بشاعة وجه الطامع والجامع للاموال التي يحصدها من هنا وهناك وبالاحرى من اكتفانا فكما يقول المصريون ( لحم اكتافهم من خيرنا )الذي اصبح في بطونهم واصبحت الشراكة عند الفقير فقط الذي لايملك قوته اليومي وعلى الرغم من ذلك فنجده يقتسم فقره بينه وبين فقير اخر فيا من تتدعون الشراكة شراكونا في رفاهيتكم وامتيازاتكم وسوف نشارككم همومنا وفقرنا.

مشاركة