السالم يتحدث عن فوز عذراء سنجار

563

السالم يتحدث عن فوز عذراء سنجار

الثقافة ترعى حفل توزيع جائزة الإبداع العراقي

ياسين ياس- رجاء حميد رشيد

ازدان المسرح الوطني عصر امس الاول السبت بمبدعي العراق خلال حفل توزيع جائزة الابداع العراقي 2016 وقبيل بدء الحفل افتتح وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد رواندزي معرض الصور الفوتوغرافية لكبار الفنانين العراقيين ممثلي حقبات تاريخية مهمة للفن العراقي للفوتوغرافي علي عيسى وضم مئة صورة وهو المعرض الشخصي الـ 84 لعيسى .

وانطلق حفل توزيع جائزة الابداع العراقي بالوقوف دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء العراق وعرض فيلم وثائقي عن الجائزة ومراحل تاسيسها منذ العام 2015 .

بعدها القيت كلمة اللجنة العليا لجائزة الابداع العراقي من قبل عضو اللجنة سامي عبد الحميد نيابة عن رئيس اللجنة وزير الثقافة فرياد رواندزي . وقال عبد الحميد في كلمته (نحتفل في هذا اليوم الربيعي الجميل بتوزيع الجوائز الابداع العراقي لعام 2016 ولتسعة حقول من الحقول الثقافية التي اعلنت عنها وزارة الثقافة ومايميز جائزة هذه الدورة الثانية هي توجيه السيد الوزير بضرورة تشريع النظام الداخلي لعمل اللجنة العليا والتعليمات الخاصة التي ارسلت الى مجلس شورى الدولة مما يمنح الجائزة قيمة معنوية رسمية اضافة الى قيمتها المادية المالية) موضحا (الهدف من هذه الجائزة هو منح المثقف العراقي في الداخل والخارج فرصة جديده لابراز نتاجه الابداعي واعترافا من وزارة الثقافة بالعطاء الثر للمثقف العراقي في مختلف التخصصات ورغم الصعوبات التي يمر بها بلدنا العزيز بذلت اللجنة العليا جهودا كبيرة استمرت عاما كاملا في اجتماعات مكثفة ونقاشات مفتوحة برئاسة السيد الوزير من اجل الوصول الى نتائج افضل واختارت اللجنه بدقة بالغة اعضاء لجان التحكيم الفرعية الذين عهد اليهم تقييم النتاج الابداعي للمتقدمين لنيل الجائزة على وفق معايير معينة بدون تدخل بأي شكل من الاشكال من اعضاء اللجنة العليا )مضيفا ان (هذا لايعني اطلاقا ان المثقفين المتقدمين الاخرين الذين تقدموا او الذين لم يتقدموا بطلباتهم لم يكونوا مبدعين او اقل ابداعا من الذين فازوا بالجوائز ولكن شروط التحكيم ومعايير التقييم هي التي تحكمت) مؤكدا انه (ان الاعلان عن جائزة عام 2017 سيظهر عما قريب وسيتم تشكيل لجنة عليا جديدة واختيار اعضاء اللجان الفرعية الجدد وستخصص الجائزة لتخصصات اخرى غير التي تم اعتمادها في الدورتين الاولى والثانية ويطيب لاعضاء اللجنة العليا للجائزة ولرئيسها تقديم التهاني الحارة للفائزين بالجائزة واملنا كبير بالمثقفين العراقيين بتقديم المزيد من العطاء الابداعي).

وبعد كلمة اللجنة العليا للجائزة، عزفت مقطوعات موسيقية لعدد من الالحان والتراث البغدادي والكردي بعدها وزعت جوائز الابداع العراقي على الفائزين لعام 2016 من قبل وزير الثقافة وفي 9 مجالات ، والفائزون هم : القاص وارد بدر السالم في مجال الرواية عن روايته (عذراء سنجار) الذي قال عند استلامه للجائزة(شكرا لوزارة الثقافة ، شكرا لعذراء سنجار)، الشاعر عمر السراي في الشعر الذي قال (نحن الشعراء لا تاريخ لنا سوى النساء ، امرأة تحبك فتعلمك كل اللغات، ونحن الشعراء من صنع قلب انثى)، الفنانة سهى سالم في التمثيل عن مسرحية (يارب)، المخرج رعد مشتت في الاخراج السينمائي الذي قال (اهدي هذه الجائزة الى سيدة كانت حلم الوطن حين عدت من الغربة الى اختي ربيعة مشتت)، الكاتب كامل عويد العامري في الترجمة عن رواية (الرقة)، محمد غازي الاخرس في تاريخ الحضارة والمثيولوجيا العراقية الذي شكر كل من وقف معه، مرتضى حداد في النحت، اكرم جرجيس في التصوير الفوتوغرافي، والمايسترو محمد امين عزت في التأليف الموسيقي. وتضمنت الجائزة منحوتة من البرونز بالإضافة إلى وثيقة تقديرية للفائزين ومبلغ مالي يمثل دعما معنويا للفائزين وتقديرا لمجهودهم في كافة المجالات واختتم الحفل بالتقاط الصور التذكارية للفائزين ولاعضاء اللجان.

عذراء سنجار

والتقت (الزمان) بوارد بدر السالم الذي عبر عن فرحته عقب فوزه بالجائزة وما تعني له قائلا:

الجائزة عامل معنوي محفّز للإنتاج النوعي وتشكل بقيمتها المعنوية هذه بصمة معينة في مسيرة أي كاتب تدفع نحو المزيد من الإخلاص في عمق الكتابة الفنية ، وفي العديد من الدول تقام مسابقات أدبية للأجناس الأدبية لا سيما الرواية التي استحوذت على بقية الأجناس تتويجاً لعصرها الذهبي الآن.

{ ما رأيك بجائزة الإبداع التي تنظمها وزارة الثقافة ؟و ما تأثيرها على المسيرة الثقافية في البلد؟

– خطوة صحيحة للاهتمام بالفنون الأدبية وأجناسها المتعددة ، وهي دافع مهم لتشجيع الأدباء وتوسيع انتشارهم والتعريف بنتاجاتهم الإبداعية ، وأعتقد أن الاستمرار بهذه الجائزة سيوسّع من آفاقها كثيراً.

{ حدثني عن مشروعك في  مجال الكتابة؟

– جهد طويل نسبياً بدأ منذ ثمانينات القرن الماضي مع القصة القصيرة ثم تحول الى الرواية وكتابة الجملة الشعرية التي وفرتها مساحات التواصل الاجتماعي ، إضافة الى اهتمامات مختلفة في الفن التشكيلي والشعري الذي انعكس على كتاباتي السردية بشكل أو بآخر وما أزال مستمراً على قيد الكتابة السردية في واقع يشجّع على استلهام الكثير من المفردات والرؤى والمشاهِد التي من الممكن أن تتحول الى أعمال روائية طويلة.

{  توج أبداعك في السرد بفوزك بجائزة الإبداع العراقية عن روايتك (عذراء سنجار) ماالذي حفزك على كتابة هذه القصة ؟

–  عذراء سنجار ملحمة وطنية أدركتها بوقت مناسب جداً حينما وجدت الحالة الأيزيدية تتعرض للتشويه لأسباب سياسية في معظمها ، الأمر الذي تتطلب مني البحث الدؤوب عن هذه الشريحة المهملة في المتن الاجتماعي والدين قراءةً ومتابعةً وزياراتٍ ميدانية إلى كردستان ومخيمات المهجرين في دهوك وشاريا وايسيانوباعذرا والتقيت بعدد من الأيزيديات الناجيات من داعش للوقوف على تفريعات كثيرة مارسها داعش على العراقيات الأيزيديات وما ترك فيهنّ من آلام كبيرة في الجانبين النفسي والجسدي .

حاولت في عذراء سنجار أن أقدم بعض الحقائق الواضحة والمستترة أيضا محاولاً تسيير خطين فنيين لتوثيق هذا الأثر السردي كما حدث في مزاوجة الخيال بالواقع وصولاً الى فنية سردية ممكنة تتناسب وحجم الألم الأيزيدي الهائل.

{ كيف استقبل النقاد رواياتك وقصصك؟

–  هذه قضية نسبية إلى حد ما . وعلى الكاتب أن لا يعوّل كثيراً على كتابات النقاد مع أهميتها في بعض الأحيان ، لكن بغياب رؤوس النقد العراقي أو هجرة الكثيرين منهم بقيت الساحة النقدية فارغة إلى حد واضح ، لكننا نتلمس بين الحين والآخر أصواتِ نقدية جديدة من الممكن أن تتاح لها الفرص لتنجح وتبتكر طرائقها النقدية الموازية للإبداع العراقي.

{  الكتابة الإبداعية في زمن ثورة التقنيات والنشر الالكتروني ،كيف تراها؟

– ثورة التقنيات لا تعوق الكتابة أبداً . بل هي رافد مهم للكاتب في تطوير مهاراته الكتابية والتفاعل السهل مع الآخر في هذه القرية الإلكترونية الجبارة ، ونعتقد دائماً أن منجزات العلم والتكنولوجيا تخدم الثقافة العامة بتسهيل المعارف ونشر المعلومات بشكل سهل.

{ ما قولك عن الكتابة والإبداع في زمن اتسم بضعف الإقبال على القراءة المكتوبة؟

– ما يزال الكتاب الورقي مرجعاً جيداً للقارئ وما يزال الطلب عليه وارداً جداً والدليل كثرة معارض الكتب في الوطن العربي والعالم والإقبال الكبير عليها ، وأجزم أن العصر الورقي ما يزال مقبولاً ولا يمكن للقراءة الإلكترونية أن تقضي عليه.

{ وأخيرا ما جديد المبدع وارد بدر السالم؟

– صدرت لي مؤخراً روايتي الجديدة (الحلوة) بطبعتين . الأولى في دمشق عن دار نينوى والثانية في بيروت لحساب دار نشر سطور العراقية .

مشاركة