(الزمان) في ضيافة الغزال الأسمر الكابتن يونس عبد علي:

67

(الزمان) في ضيافة الغزال الأسمر الكابتن يونس عبد علي:

وضع الكرة العراقية لا يسر صديقاً

بغداد – الزمان

لاعب شهدت له الملاعب تألقه في قيادة فريقه الشرطة الى منصات الفوز بأهدافه الرائعة والحاسمة . سجل في القدم اليسرى واليمنى والرأس وصنع الأهداف لزملائه . صراحته المعهودة سببت له المشاكل مع الآخرين خاصة عندما يرى بيته الثاني نادي الشرطة تاخذه امواج عاتية الى جزر نائية بعيدة عن بر الأمان ..

التقيناه في بغداد وإجابة على أسئلة الزمان بكل رحابة صدر

{  مازالت أهدافك الـ 37 في موسم 94-93 شامخة لا احد يستطيع الوصول اليها أو حتى الاقتراب منها

– لا أظن احد سيصل لهذا الرقم خلال السنوات القادمة وسيصمد هذا الرقم كثيرا لعدم وجود مهاجمين اكفاء مثل النجوم السابقين

{ أين انت من نادي الشرطة الان؟

– الشرطة جزء من كياني وروحي ويبقى في قلبي حتى وان ابتعدت عنه فهو ابتعاد الحبيب عن حبيبـــــته

{ هل انت راضٍ عن مستوى فريق نادي الشرطة وماسبب المشاكل داخل أروقته ؟

– بالتأكيد وضع نادي الشرطة لا يسر عدو ولا صديق واعتقد اكثر المشاكل هي ادارية بحتة فمتى يتم معالجتها يعود الشرطة الى القمة

{  هل انت مع اقالة المدرب محمد يوسف كما يطالب البعض؟

– لست مع اقالته في هذه الفترة الحرجة من الدوري لان إدارة النادي لم تضع معه مساعد مدرب عراقي يقود دفة الفريق في حالة اقالته أو استقالته لنتركه يعمل لنهاية الدوري وبعدها يتم تقييم عمله التدريبي على ضوء نتائج الفريق

{ لنترك مشاكل نادي الشرطة ونعود الى تاريخك الذهبي ونسأل هل تتذكر اول مباراة محلية ودولية؟

– يضحك يونس ويقول اول مباراة ضد فريقك الذي تشجعه الزوراء عام 84 وفزنا بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد . اما اول مباراة دولية فكانت ضد منتخب السودان عام 86

{ هل تتذكر أفضل مبارة محلية ودولية خاضها يونس عبد علي ؟

– محليا كل مبارياتي ضد الزوراء أتالق فيها وهي الأفضل بالنسبة لي . اما دوليا فهي ضد منتخب كوريا سنة 88

{ اجمل هدف دولي

– كثيرة هي الأهداف الجميلة لكن الاجمل هو هدفي في مرمى منتخب الاْردن في بطولة كأس العرب عام 88

{ بما انك كنت مهاجم فأي المدافعين كنت تخشاه؟

– بصراحة كنت لا اخشى احد لكني كنت احسب حساب للمدافع ناظم شاكر فهو يمتاز بالقوة ومدافع صلب و عنيد

{ مهاجم كنت ترتاح عندما يكون معك في الملعب ؟

– أكيد النجم احمد راضي الذي اعتبره من افضل المهاجمين في العراق

{ من هو صاحب الفضل على الكابتن يونس عبد علي

– وهل يوجد غيره المرحوم الكابتن عبد كاطم الذي اعتبره الأب الروحي وصاحب فضل لا إنساه أبدا

{  لو طلبنا منك ان تختار افضل تشكيلة لمنتخب العراق

– تشكيلة منتخبنا الوطني الذي فاز ببطولة كاس العرب عام 88 في الاْردن

{ برأيك من هو افضل فريق عربي وأجمل بلد زرته

– اعتقد المنتخب الجزائري هو الأفضل عربيا لما يمتلكه من عناصر شابة ذو مهارات عالية بالاضافة الى وجود لاعبين ذو خبرة في الملاعب . آما اجمل بلد زرته . فهي تونس الخضراء

{ لعبت لفترة مع نادي الرشيد الذي ضم في صفوفه في ذلك الوقت افضل نجوم الكرة هل تتذكر البطولات التي أحرزتها مع النادي ؟

–  ساهمت مع باقي النجوم في احراز الدوري ثلاثة مرات . ثلاثة بطولات للكأس . الأندية العربية في تونس .

{ رأيك بالكرة العراقيةً في الوقت الحاضر؟

– وضعها لا يسر عدو ولا صديق . نفتقد للتخطيط الصحيح وأكثر القرارات ارتجالية من قبل الاتحاد العراقي والشي الأهم نفتقد للمواهب ويتطلب من الاتحاد الاهتمام بالفئات العمرية لنصنع منهم نجوم

{ ماهو الفرق بين لاعبي جيلكم والجيل الحالي ؟

– في السابق كنّا نعشق الكرة ونلعب لأجل النادي وسمعته ولا تهمنا المادة رغم قلتها قياسا بالوقت الحاضر حيث عقود اللاعبين بالملايين لكنهم بدون ولاء حقيقي ولَم يقدموا مستوى مقنع يعيد الهيبة للكرة العراقية

{ لو أردت ان تختار عنوانا لحياتك الرياضية فأي اسم تختار

– المظلوم

{ أغنية يا حريمة لمن تهديها ؟

– لجمهور نادي الشرطة

{ كلمة اخيرة لك ؟

-الشكر لك ولجريدة الزمان ولكل قراءها المحترمين وأتمنى لك المزيد من التالق والنجاح

مشاركة