التلفزيون العراقي في اليوم العالمي

التلفزيون العراقي في اليوم العالمي

دبي – محسن حسين

21 تشرين الثاني هو اليوم العالمي للتلفزيون وهو مناسبة ان نذكر ان العراق الذي شهد قبل 66 عاما اول محطة تلفزيون في البلدان العربية يشهد الان حالة تدعو للدهشة فهو يمتلك أكبر عدد من القنوات التلفزيونية بالعالم العربي.

وحسب الموسوعة الحرة (على عهدتها) في العراق حاليا 48 قناة اضافة  الى 8 قنوات متوقفة.

ارقام غير معقولة فلكل سياسي قناة تمجده ولكل حزب قناة تمتدحه ولكل رجل دين قناة تشيد بعلمه ولكل ميليشيا قناة تؤكد قوتها وبطشها.

وللتاريخ اذكر انه يحق لنا نحن العراقيين ان نفتخر ان التلفزيون العراقي الذي هو اول تلفزيون عربي بدأ بثه يوم 2-5-1956 ودشنه الملك فيصل الثاني بمناسبة عيد ميلاده وهو اول تلفزيون ناطق باللغة العربية في العالم على الإطلاق.

كنت احد شهود هذا الحدث التاريخي فقد نزحت من المشخاب الى بغداد قبل ذلك التاريخ باربع سنوات. واعتقد ان ابناء جيلي يتذكرون أن الشركة التي جهزت العراق بادوات البث والاستوديو هي شركة باي البريطانية واقتصرالبث في بداية الامر على بغداد ثم وفي اواخر الستينات شمل البصرة والموصل وكركوك وفي العام 1976 بدأ وعلى نطاق ضيق أول إرسال ملون وعلى القناتين 7 و9 وفي العام 1977 تم ربط كل محطات البث في أنحاء العراق بشبكة المايكرويف.

وللتذكير فقط فان اول مدير لمحطة التلفزيون العراقي هو المرحوم  عدنان راسم وكنت التقي به بعد ان بدأت عملي الصحفي في العام نفسه الذي بدأ فيه البث التلفزيوني لاول مرة  كان عدنان راسم شخصا ودودا ومحبا لعمله مثقفا واعتقد ان له دورا كبيرا في نشأة التلفزيون لكن اهل التلفزيون ينسونه في احتفالاتهم السنوية.

التلفزيونات العربية

وللمعلومات فان التلفزيون الجزائري كان ثاني تلفزيون عربي بعد العراقي ب8 اشهر وذلك في كانون الاول 1956 إبان الفترة الاستعمارية الفرنسية.

وقد يستغرب القارئ ان التلفزيون المصري بدأ البث بعد التلفزيون العراقي بثلاث سنوات رغم أن قرار انشائه قد اتخذ في أواسط الخمسينيات إلا أن العدوان الثلاثي على مصر تسبب في تأخير التنفيذ  حتى أواخر 1959.

رابع تلفزيون عربي هو التلفزيون اللبناني الذي بدأ بثه عام 1961 باللغتين العربية والفرنسية

اما التلفزيون الأردني فقد بدأ في 7 نيسان عام 1968.

وفي الخليج بدأ التلفزيون الكويتي بثه الرسمي في 15 تشرين الثاني 1961 وقامت الكويت في عام 1969 بإنشاء محطة إرسال تلفزيوني في دبي تحت اسم (تلفزيون الكويت من دبي).

تحية للعاملين الاوائل في التلفزيون العراقي من فنيين ومذيعين ومقدمي برامج مازال كبار السن يتذكرونها.

مشاركة