منتخب‭ ‬إيران‭ ‬يمتنع عن‭ ‬أداء‭ ‬النشيد‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬المونديال

طهران‭ ‬تتوعد‭ ‬بالرد‭ ‬على‭ ‬قرار‭ ‬وكالة‭ ‬الطاقة‭ ‬الذرية‮ ‬

طهران‭- ‬جنيف‭- ‬الزمان‭ ‬

أعلنت‭ ‬إيران‭ ‬الإثنين‭ ‬أنها‭ ‬تتخذ‭ ‬إجراءات‭ ‬للرد‭ ‬على‭ ‬الوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للطاقة‭ ‬الذرية‭ ‬بسبب‭ ‬قرار‭ ‬ينتقد‭ ‬عدم‭ ‬تعاون‭ ‬طهران‭ ‬مع‭ ‬الوكالة‭.‬

قدّمت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وبريطانيا‭ ‬وفرنسا‭ ‬وألمانيا‭ ‬الخميس‭ ‬الاقتراح‭ ‬الذي‭ ‬تبنّته‭ ‬الوكالة‭ ‬التابعة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة،‭ ‬وهو‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬ستة‭ ‬أشهر‭.‬

وأعلن‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬ناصر‭ ‬كنعاني‭ ‬عن‭ ‬ردّ‭ ‬في‭ ‬تعليقات‭ ‬أدلى‭ ‬بها‭ ‬ليل‭ ‬الأحد‭. ‬‮ ‬

وقال‭ ‬‮«‬رداً‭ ‬على‭ ‬الإجراء‭ ‬الأخير‭ ‬الذي‭ ‬اتخذته‭ ‬ثلاث‭ ‬دول‭ ‬أوروبية‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬عبر‭ ‬تبنّي‭ ‬قرار‭ ‬ضدّ‭ ‬إيران،‭ ‬اتخذت‭ ‬منظمة‭ ‬الطاقة‭ ‬الذرية‭ ‬الإيرانية‭ ‬بعض‭ ‬الإجراءات‭ ‬الأولية‮»‬‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬‮«‬تنفيذ‭ ‬هذه‭ ‬الإجراءات‭ ‬تحقّق‭ ‬اليوم‭ ‬خلال‭ ‬وجود‭ ‬مفتشي‭ ‬الوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للطاقة‭ ‬الذرية‭ ‬في‭ ‬مجمّعي‭ ‬التخصيب‭ ‬في‭ ‬نطنز‭ ‬وفوردو‮»‬‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬تحديد‭ ‬الاجراءات‭.‬

كذلك،‭ ‬ألمح‭ ‬إلى‭ ‬احتمال‭ ‬إلغاء‭ ‬الزيارة‭ ‬المقبلة‭ ‬لوفد‭ ‬الوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للطاقة‭ ‬الذرية‭ ‬لإيران‭.‬

وقال‭ ‬كنعاني‭ ‬‮«‬جرت‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬زيارة‭ ‬وفد‭ ‬الوكالة‭ ‬الدولية‭ ‬للطاقة‭ ‬الذرية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الاتفاق‭ ‬مع‭ ‬الوكالة‮»‬،‭ ‬مضيفاً‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬خطوة‭ ‬إيران‭ ‬المقبلة‭ ‬ستُتخذ‭ ‬وفقاً‭ ‬للشروط‭ ‬الجديدة‮»‬‭.‬‮ ‬

وأكد‭ ‬أنّ‭ ‬‮«‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬إيران‭ ‬مستعدة‭ ‬دائماً‭ ‬للرد‭ ‬بالطريقة‭ ‬المناسبة‭ ‬على‭ ‬إجراءات‭ ‬الأطراف‭ ‬الغربية‭ ‬عندما‭ ‬يعودون‭ ‬إلى‭ ‬التزاماتهم‮»‬‭.‬‮ ‬

فيما‭ ‬امتنع‭ ‬لاعبو‭ ‬المنتخب‭ ‬الإيراني‭ ‬الـ11‭ ‬عن‭ ‬أداء‭ ‬النشيد‭ ‬الوطني‭ ‬خلال‭ ‬عزفه،‭ ‬قبيل‭ ‬مواجهة‭ ‬‮«‬تيم‭ ‬ملّي‮»‬‭ ‬أمام‭ ‬إنكلترا‭ ‬في‭ ‬باكورة‭ ‬مبارياتهم‭ ‬ضمن‭ ‬مونديال‭ ‬قطر‭ ‬2022‭ ‬في‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭ ‬تضامناً‭ ‬مع‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬التي‭ ‬تشهدها‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭.‬

وخسر‭ ‬المنتخب‭ ‬الإيراني‭ ‬بستة‭ ‬اهداف‭ ‬مقابل‭ ‬هدفين‭ ‬

وتشهد‭ ‬إيران‭ ‬منذ‭ ‬قرابة‭ ‬شهرين،‭ ‬احتجاجات‭ ‬أعقبت‭ ‬وفاة‭ ‬الشابة‭ ‬مهسا‭ ‬أميني‭ (‬22‭ ‬عاماً‭) ‬بعد‭ ‬ثلاثة‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬توقيفها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬شرطة‭ ‬الأخلاق‭ ‬لعدم‭ ‬التزامها‭ ‬القواعد‭ ‬الصارمة‭ ‬للباس‭ ‬في‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭.‬

ومع‭ ‬خطوة‭ ‬اللاعبين،‭ ‬علت‭ ‬أصوات‭ ‬الجماهير‭ ‬المشجعة‭ ‬لإيران‭ ‬في‭ ‬الملعب،‭ ‬فيما‭ ‬بدت‭ ‬الدموع‭ ‬ظاهرة‭ ‬على‭ ‬وجوه‭ ‬البعض‭. ‬وقبل‭ ‬أربعة‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬المباراة،‭ ‬كان‭ ‬قائد‭ ‬المنتخب‭ ‬علي‭ ‬رضا‭ ‬جهانبخش‭ ‬قد‭ ‬أشار‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬تتم‭ ‬مناقشة‭ ‬مسألة‭ ‬أداء‭ ‬النشيد‭ ‬الوطني‭ ‬من‭ ‬عدمه‭ ‬وأن‭ ‬القرار‭ ‬سيُتّخذ‭ ‬جماعياً‭. ‬وسبق‭ ‬للمدرب‭ ‬البرتغالي‭ ‬لإيران‭ ‬كارلوس‭ ‬كيروش‭ ‬أن‭ ‬قال‭ ‬الثلاثاء‭ ‬إن‭ ‬للاعبيه‭ ‬‮«‬الحق‭ ‬في‭ ‬التعبير‮»‬‭ ‬عن‭ ‬آرائهم‭ ‬لكن‭ ‬مع‭ ‬احترام‭ ‬‮«‬روح‭ ‬اللعبة‭ ‬وقوانين‭ ‬فيفا‭… ‬وفقاً‭ ‬لهذه‭ ‬المبادئ‭ ‬والقيم،‭ ‬لكل‭ ‬شخص‭ ‬الحق‭ ‬في‭ ‬التعبير‭ ‬عن‭ ‬نفسه‮»‬‭. ‬وكان‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الإيراني‭ ‬حسين‭ ‬أمير‭ ‬عبد‭ ‬اللهيان‭ ‬ندّد‭ ‬السبت‭ ‬بالقرار‭ ‬واتهم‭ ‬الدول‭ ‬الأربع‭ ‬بمحاولة‭ ‬ممارسة‭ ‬‮«‬ضغوط‭ ‬قصوى‮»‬‭ ‬على‭ ‬طهران‭ ‬وسط‭ ‬احتجاجات‭ ‬مستمرّة‭ ‬منذ‭ ‬شهرين‭ ‬في‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭.‬

وجاء‭ ‬القرار‭ ‬وسط‭ ‬أزمة‭ ‬بشأن‭ ‬جزئيات‭ ‬يورانيوم‭ ‬غير‭ ‬معلن‭ ‬عنها‭ ‬في‭ ‬إيران،‭ ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬وصلت‭ ‬فيه‭ ‬المحادثات‭ ‬لإحياء‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬المبرم‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2015‭ ‬إلى‭ ‬طريق‭ ‬مسدود‭.‬‮ ‬

وأدى‭ ‬الاتفاق‭ ‬الذي‭ ‬توصّلت‭ ‬إليه‭ ‬إيران‭ ‬مع‭ ‬بريطانيا‭ ‬والصين‭ ‬وفرنسا‭ ‬وألمانيا‭ ‬وروسيا‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬إلى‭ ‬تخفيف‭ ‬العقوبات‭ ‬عن‭ ‬طهران‭ ‬مقابل‭ ‬ضمانات‭ ‬بعدم‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬أو‭ ‬امتلاك‭ ‬سلاح‭ ‬نووي‭.‬‮ ‬

وانهار‭ ‬الاتفاق‭ ‬بعد‭ ‬انسحاب‭ ‬واشنطن‭ ‬أحادي‭ ‬الجانب‭ ‬منه‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2018‭ ‬في‭ ‬عهد‭ ‬الرئيس‭ ‬السابق‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭. ‬كما،‭ ‬استدعت‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬الإيرانية‭ ‬الأحد‭ ‬سفير‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬لدى‭ ‬طهران‭ ‬للمرة‭ ‬الرابعة‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬التي‭ ‬تهزّ‭ ‬إيران‭ ‬منذ‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬شهرين،‭ ‬حسبما‭ ‬أفادت‭ ‬وكالة‭ ‬‮«‬إرنا‮»‬‭.‬

وأكّدت‭ ‬وكالة‭ ‬الأنباء‭ ‬أنه‭ ‬‮«‬تمّ‭ ‬استدعاء‭ ‬سايمون‭ ‬شيركليف‭ ‬للاحتجاج‭ ‬على‭ ‬هجوم‭ ‬شنته‭ ‬مؤخرًا‭ ‬مجموعة‭ ‬عنيفة‭ ‬على‭ ‬السفارة‭ ‬الإيرانية‭ ‬في‭ ‬لندن‮»‬‭.‬

ولفتت‭ ‬‮«‬إرنا‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬‮«‬المدير‭ ‬العام‭ ‬لدائرة‭ ‬البروتوكول‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬أبلغ‭ ‬الدبلوماسي‭ ‬البريطاني‭ ‬احتجاج‭ ‬طهران‭ ‬الشديد‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬كفاءة‭ ‬وعجز‭ ‬الشرطة‭ ‬البريطانية‭ ‬في‭ ‬منع‭ ‬الهجوم‭ ‬على‭ ‬سفارتها‮»‬‭.‬

وحصل‭ ‬الاستدعاء،‭ ‬وفق‭ ‬الوكالة،‭ ‬بعدما‭ ‬‮«‬هاجمت‭ ‬مجموعة‭ ‬عنيفة‭ ‬مبنى‭ ‬سفارة‭ ‬إيران‭ ‬في‭ ‬لندن‭ ‬وشتمت‭ ‬العلم‭ ‬المقدس‭ ‬لجمهورية‭ ‬إيران‭ ‬الإسلامية‮»‬‭. ‬ولم‭ ‬يُحدّد‭ ‬تاريخ‭ ‬الحادثة‭.‬

وبحسب‭ ‬الوكالة،‭ ‬عبّر‭ ‬السفير‭ ‬البريطاني‭ ‬عن‭ ‬‮«‬أسفه‭ ‬للحادث‮»‬،‭ ‬مضيفًا‭ ‬أنه‭ ‬‮«‬سينقل‭ ‬احتجاج‭ ‬إيران‭ ‬إلى‭ ‬لندن‮»‬‭. ‬وعبّر‭ ‬أيضًا‭ ‬عن‭ ‬أمله‭ ‬في‭ ‬‮«‬ألا‭ ‬تتكرر‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الحوادث‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬المستقبل‮»‬،‭ ‬بحسب‭ ‬المصدر‭ ‬نفسه‭.‬

مشاركة