مورينيو يؤكد أنها مواجهة خاصة وهيريرا لا يكترث بالتاريخ

129

15 دقيقة تقلق غوارديولا اليوم قبل ديربي مانشستر

مورينيو يؤكد أنها مواجهة خاصة وهيريرا لا يكترث بالتاريخ

{ مدن – وكالات: يعتقد بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، أن نتيجة مباراة الديربي، ضد جاره مانشستر يونايتد اليوم الأحد، لن ستكون حاسمة في مسيرة الفريق هذا الموسم بالدوري الإنجليزي، لكنه يسعى لتجنب تكرار هزيمة الموسم الماضي أمام غريمه. وكان سيتي مهيمنا في القمة السابقة بملعب الاتحاد في الموسم الماضي بعدما تقدم بهدفين في الشوط الأول لكن يونايتد انتفض بعد الاستراحة ليفوز 3-2 . وقال جوارديولا في مؤتمر صحفي اول امس الجمعة: يجب أن نلعب بشكل جيد، وإذا حدث ذلك سنحظى بفرصة للفوز.. لا يمكن تخيل أننا سنلعب 90 دقيقة مذهلة أمام فريق من الصفوة. وأضاف: أود أن نلعب كما لعبنا في مباراة الموسم الماضي عندما تقدمنا 2- 0، لكن يونايتد أظهر لنا أنه يحتاج فقط إلى عشر دقائق أو 15 دقيقة لصنع فرص للتسجيل. وواصل: عندما يمتلكون الكرة يمكنهم صنع شيء لأنهم يتمتعون بمهارات رائعة. ويمضي الفريقان بشكل جيد حيث فاز يونايتد، صاحب المركز السابع (20 نقطة)، في آخر 3 مباريات بكل البطولات بينما خاض سيتي حامل اللقب والمتصدر (29 نقطة) 11 مباراة دون هزيمة بالدوري. ويؤمن جوارديولا بأنه من السابق لأوانه الحديث عن حسابات المنافسة على اللقب. وأوضح: نحن في نوفمبر لذا ربما تكون قمة أولد ترافورد (في مارس) حاسمة بشكل أكبر. نحن في مدة جيدة بالطبع مثل يونايتد وهذه قمة كبيرة وستكون مميزة للطرفين. وأكد أن مانشستر يونايتد، لا يزال يمتلك فرصة في المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي.  وقال: لن يخرج مانشستر يونايتد من السباق على اللقب حتى لو خسر أمامنا، الفريق تعافى بشكل جيد من المدة الصعبة التي مر بها.  وتابع: مانشستر يونايتد ناد كبير، منذ أن توليت مسؤولية الفريق، وأنا أحاول إقناع اللاعبين بأن المنافس لا يستسلم. وأردف: سنواجه فريقا لديه التزام واضح، لذلك أمامنا عمل كبير لمواجهة طريقة اليونايتد، كما أنه الآن في حالة جيدة بعد الفوز على يوفنتوس (بدوري الأبطال)، ولديه الثقة.  وواصل: في مسيرة مانشستر سيتي بأكملها لم يكن من السهل أبدا التغلب على اليونايتد.  المدرب الإسباني أوضح أن فريقه عليه أن يدافع جيدا، بالإضافة إلى مواجهة عرضيات المنافس لأنه مميز جدا فيها. واختتم: يجب أن نجبر مانشستر يونايتد على اللعب بطريقتنا المعتادة من أجل التحكم بمجريات اللقاء، ولخلق فرص أكثر.

مورينيو: مواجهة خاصة

ورفض البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، التعليق على التسريبات الأخيرة الخاصة بمانشستر سيتي وانتهاكه لقواعد اللعب النظيف. وقال مورينيو في المؤتمر الصحفي قبل ديربي مانشستر اليوم الأحد: أركز فقط على كرة القدم، إذا كنت تريد التحدث عن إمكانياتهم الكروية يمكننا التحدث، وأود القول إن كرة القدم تبدأ بالاستثمار، بعد ذلك هناك عامل جودة العمل، لا أعتقد أن مانشستر سيتي فوق المساءلة، لكنني لا أستطيع أن أعرف ما يجري خلف الكواليس، في هذه اللحظة لا أفكر إلا بكرة القدم. وردًا على سؤال حول ما إذا كان فريقه سيدافع أمام مانشستر سيتي، بعد أن لعب آخر ثلاث مباريات بنهج هجومي، أجاب: لا أستطيع أن أقول بأننا سننجح فقط بسبب دوافعنا ورغباتنا، لعبنا مباراتين صعبتين أمام يوفنتوس وتشيلسي وتمكنا من الحصول على نتائج جيدة. وأضاف: حتى إن لم تكن النتائج الجيدة لدينا، لكننا قدمنا عروضا قوية، كان موقفنا إيجابين لذا سنحاول هذا أيضًا أمام مانشستر سيتي، لكنهم فريق قوي للغاية، المسافة بيننا 9 نقاط وإذا خسرنا ستصبح 12 نقطة، يجب علينا التفكير في المباراة فقط الآن، إنها مباراة صعبة بالنسبة لهم أيضًا. وتابع: في مباراتنا أمام يوفنتوس على ملعبنا، لم أقم بأي تبديلات، وقلت أننا لم نكن نملك مهاجمين، كان من الصعب عدم وجود سانشيز ومروان فيلايني، لكننا في تورينو كان لدينا لاعبين جيدين على مقاعد البدلاء وساعدونا. وعما إذا كان الديربي خاصًا قال: لا أعتقد أن مباراة اليوم الأحد ستكون خاصة بسبب ما حدث في الموسم الماضي، إنها مباراة خاصة لأنها ديربي مانشستر. واختتم :نحن لسنا فريق يستسلم بسهولة، نحن فريق دائمًا يجد طريقه للرد، في بعض الأحيان النتائج تتغير وأحيانًا لا، لكننا فريق لديه روح جماعية.

ويؤمن أندير هيريرا، لاعب وسط مانشستر يونايتد، أن فريقه يتألق عندما لا يكون مرشحا لتحقيق الفوز وسيسعى لإثبات ذلك مرة أخرى في مواجهة القمة ضد مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد.

 ويخرج فريق المدرب جوزيه مورينيو لمواجهة جاره سيتي ويأمل في البناء على عودته المتأخرة في تغلبه 2-1 على يوفنتوس بطل إيطاليا في دوري أبطال أوربا لكرة القدم، يوم الأربعاء الماضي. وكان الفوز في تورينو إضافة لسلسلة بدون هزيمة في 4 مباريات متتالية في الدوري، إذ تقدم يونايتد في الترتيب بعد بداية متعثرة. وأبلغ هيريرا وسائل إعلام بريطانية عندما تفوز تكون متفائلا في الاستعداد للمباراة التالية. نحن مانشستر يونايتد الحقيقي وأيضا في اللحظات السيئة، لأن من أجل التطور يجب علينا الاعتراف بمرورنا بأوقات سيئة. وأضاف نعم النتائج الأخيرة عززت معنوياتنا لكن مانشستر يونايتد الحقيقي… سنرى في نهاية الموسم لو كنا نستطيع الحديث عن مرورنا بموسم جيد. وقلب يونايتد تأخره بهدفين ليفوز على السيتي بقيادة المدرب بيب جوارديولا في آخر مواجهة بينهما في الموسم الماضي، وتسبب ذلك في تأجيل تتويج جاره بلقب الدوري الممتاز، لكن هيريرا أشار إلى أن التاريخ لا يعني أي شيء. وقال لاعب الوسط الإسباني إنها مباراة جديدة وموقف جديد. نتمنى تحقيق الفوز. نعم المنافس هو المرشح لأنه يقدم أداء مذهلا، لكننا مانشستر يونايتد ولا يمكن معرفة ما الذي سيحدث. ويتأخر يونايتد صاحب المركز السابع بـ9 نقاط عن السيتي الذي لم يخسر في الدوري حتى الآن ويملك 29 نقطة من 11 مباراة.

مشاركة