بهاء‭ ‬الدين‭ ‬ابو‭ ‬شقه‭ ‬رئيس‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬المصري‭ ‬لـ‭ ‬الزمان‭: ‬ نرفض‭ ‬فكرة‭ ‬المصالحة‭ ‬مع‭ ‬الإخوان‭ ‬المسلمين

144

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة‭ ‬

على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬بقاء‭ ‬قرابة‭ ‬عامين‭ ‬على‭ ‬اجراء‭ ‬الانتخابات‭ ‬البرلمانية‭ ‬القادمة‭ ‬الا‭ ‬ان‭ ‬الاحزاب‭ ‬المصرية‭ ‬بدات‭ ‬فى‭ ‬الاستعداد‭ ‬مبكرا‭ ‬لتلك‭ ‬الانتخابات‭ ‬سواء‭ ‬فى‭ ‬اعداد‭ ‬الكوادر‭ ‬التى‭ ‬سوف‭ ‬تخوض‭ ‬تلك‭ ‬الانتخابات‭ ‬او‭ ‬فى‭ ‬الدخول‭ ‬فى‭ ‬تحالفات‭ ‬اخرى‭ ‬او‭ ‬اعاده‭ ‬ترتيب‭ ‬البيت‭ ‬الداخلى‭ ‬ويعد‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬المصرى‭ ‬والذى‭ ‬يعد‭ ‬احد‭ ‬اقدم‭ ‬الاحزاب‭ ‬المصرية‭ ‬فى‭ ‬مقدمه‭ ‬تلك‭ ‬الاحزاب‭ ‬التى‭ ‬بدات‭ ‬تلك‭ ‬الاستعدادات‭ ‬وفى‭ ‬هذا‭ ‬الاطار‭ ‬كان‭ ‬للزمان‭ ‬هذا‭ ‬الحوار‭ ‬مع‭ ‬المستشار‭ ‬محيى‭ ‬الدين‭ ‬ابو‭ ‬شقة‭ ‬رئيس‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬نفى‭ ‬فيه‭  ‬الانحياز‭ ‬لبعض‭ ‬المرشحين‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬البعض‭ ‬الاخر‭ . ‬وقال‭ ‬هذا‭ ‬غير‭ ‬صحيح‭ ‬على‭ ‬الاطلاق‭ ‬فانا‭ ‬اقف‭ ‬مع‭ ‬جميع‭ ‬المرشحين‭ ‬على‭ ‬مسافه‭ ‬متساويه‭ ‬دون‭ ‬انحياز‭ ‬لمرشح‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬الاخر‭ ‬لان‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬حزب‭ ‬ديمقراطى‭ ‬واسمع‭ ‬بنفسى‭ ‬لطلبات‭ ‬المرشحين‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬تذليلها‭ ‬كما‭ ‬ارسلت‭ ‬خطابا‭ ‬للمجلس‭ ‬القومى‭ ‬لحقوق‭ ‬الانسان‭ ‬حتى‭ ‬يقوم‭ ‬بالاشراف‭ ‬على‭ ‬الانتخابات‭ ‬التى‭ ‬سوف‭ ‬تجرى‭ ‬يوم‭ ‬9‭ ‬نوفمبر‭ ‬القادم

‭-‬وعن‭ ‬فصل‭ ‬ثلاثه‭ ‬من‭ ‬اعضاء‭ ‬الحزب‭ ‬قال‭ ‬

فصل‭ ‬ثلاثة‭ ‬من‭ ‬اعضائه‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬بسبب‭ ‬الخلاف‭ ‬فى‭ ‬الراى‭ ‬لاننا‭ ‬حزب‭ ‬ديمقراطى‭ ‬ولكن‭ ‬فى‭ ‬الاسلوب‭ ‬الذى‭ ‬اتبعه‭ ‬هؤلاءالاعضاء‭ ‬والتشهير‭ ‬برئيس‭ ‬الحزب‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬الاعلام‭ ‬وهو‭ ‬امر‭ ‬يتنافى‭ ‬مع‭ ‬تقاليد‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬وبناء‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬فوضت‭ ‬المؤسسه‭ ‬العليا‭ ‬رئيس‭ ‬الحزب‭ ‬فى‭ ‬اتخاذ‭ ‬الاجراءات‭ ‬اللازمه‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬سلامه‭ ‬وحدته‭ ‬

‭-‬وحول‭  ‬الحزب‭ ‬من‭ ‬الدعوات‭ ‬التى‭ ‬يطلقها‭ ‬البعض‭ ‬للمصالحه‭ ‬مع‭ ‬الاخوان‭ ‬قال‭   ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬يرفض‭ ‬تماما‭ ‬فكرة‭ ‬المصالحه‭ ‬مع‭ ‬الاخوان‭ ‬باعتبارها‭ ‬جماعه‭ ‬ارهابية‭ ‬وهذا‭ ‬الموقف‭ ‬ينسجم‭ ‬مع‭ ‬المطلب‭ ‬الشعبى‭ ‬برفض‭ ‬المصالحة‭ ‬مع‭ ‬الاخوان‭ . ‬

‭-‬واكد‭ ‬عن‭ ‬استعداد‭ ‬الحزب‭ ‬للانتخابات‭ ‬البرلمانيه‭ ‬القادمه‭ ‬بالقول‭ ‬

حزب‭ ‬الوفد‭ ‬لديه‭ ‬استعداد‭ ‬لخوض‭ ‬الانتخابات‭ ‬فى‭ ‬اى‭ ‬وقت‭ ‬لان‭ ‬الحزب‭ ‬الذى‭ ‬لايكون‭ ‬له‭ ‬جاهزيه‭ ‬لخوض‭ ‬الانتخابات‭ ‬فى‭ ‬اى‭ ‬وقت‭ ‬لايعد‭ ‬حزبا‭ ‬والحمدلله‭ ‬لدينا‭ ‬كوادر‭ ‬شبابيه‭ ‬من‭ ‬المراه‭ ‬والشباب‭ ‬على‭ ‬اعلى‭ ‬مستوى‭ ‬من‭ ‬الفكر‭ ‬الثقافى‭ ‬والسياسى‭ ‬والاقتصادى‭ .‬

رقال‭ ‬رئيس‭ ‬حزب‭ ‬الوفد‭ ‬ان‭  ‬الوفد‭ ‬لديه‭ ‬203‭ ‬مقرات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الجمهورية‭ ‬مفتوحة‭ ‬طوال‭ ‬الوقت‭ ‬للتفاعل‭ ‬مع‭ ‬الجماهير‭ ‬وتلقى‭ ‬طلباتهم‭ ‬وعرضها‭ ‬على‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬جريده‭ ‬الحزب‭ ‬التى‭ ‬تقدم‭ ‬بتلقى‭ ‬مشاكل‭ ‬المواطنين‭ ‬وعرضها‭ ‬على‭ ‬المسؤولين‭ ‬لايجاد‭ ‬حل‭ ‬لها‭ .‬

‭-‬وحول‭ ‬الموقف‭ ‬من‭ ‬المشاورات‭ ‬التى‭ ‬يجريها‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬اعضاء‭ ‬البرلمان‭ ‬باجراء‭ ‬تعديلات‭ ‬دستورية‭ ‬لزيادة‭ ‬فترة‭ ‬رئاسه‭ ‬الجمهوريه‭ ‬

قال‭ ‬ابو‭ ‬شقة‭:‬‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬التقدم‭ ‬بعد‭ ‬بهذا‭ ‬القانون‭ ‬وعندما‭ ‬يتم‭ ‬عرضه‭ ‬فسوف‭ ‬نبدى‭ ‬راينا‭ ‬فيه‭ ‬وعلى‭ ‬العموم‭ ‬فان‭ ‬الدستور‭ ‬ليس‭ ‬قرآناً‭ ‬وقد‭ ‬تقتضى‭ ‬المصلحه‭ ‬العليا‭ ‬تعديل‭ ‬بعض‭ ‬بنوده‭ ‬اذا‭ ‬تطلب‭ ‬الامر‭ ‬ذلك‭ .‬

‭-‬وعن‭ ‬موقف‭ ‬الحزب‭ ‬من‭ ‬المشروع‭ ‬الذى‭ ‬يعتزم‭ ‬احد‭ ‬الاعضاء‭ ‬التقدم‭ ‬به‭ ‬للحد‭ ‬من‭ ‬صلاحيات‭ ‬شيخ‭ ‬الازهر‭ ‬وكذلك‭ ‬الموقف‭ ‬من‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬الاحوال‭ ‬الشخصيه‭ ‬والذى‭ ‬يثير‭ ‬جدلا‭ ‬واسعا‭ ‬لتعلقه‭ ‬بالاسره‭ ‬

قال‭ ‬‭:‬‭ ‬بالنسبه‭ ‬للانباء‭ ‬التى‭ ‬ترددت‭ ‬عن‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬للحد‭ ‬من‭ ‬صلاحيات‭ ‬شيخ‭ ‬الازهر‭ ‬فلن‭ ‬نوافق‭ ‬على‭ ‬قانون‭ ‬كهذا‭ ‬لان‭ ‬الحزب‭ ‬يحترم‭ ‬الازهر‭ ‬وشيخه‭ ‬وهذه‭ ‬من‭ ‬ثوابت‭ ‬الحزب‭ ‬وسوف‭ ‬نطالب‭ ‬بفصل‭ ‬اى‭ ‬نائب‭ ‬يعمل‭ ‬اهانه‭ ‬الازهر‭ ‬وشيخه‭ ‬وفى‭ ‬النهايه‭ ‬فان‭ ‬الراى‭ ‬الشرعى‭ ‬هو‭ ‬الملزم‭ ‬فى‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬،‭ ‬اما‭ ‬راى‭ ‬المتخصصين‭ ‬فى‭ ‬مجال‭ ‬معين‭ ‬فهو‭ ‬استشارى‭ ‬يمكن‭ ‬اللجوء‭ ‬اليه‭ ‬فى‭ ‬حالة‭ ‬الضروره‭ ‬

وازاء‭ ‬الموقف‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬الازمة‭ ‬الاقتصادية‭  ‬وكيفيه‭ ‬مواجهاتها‭ ‬خاصة‭  ‬بعد‭ ‬تصريحاته‭ ‬السابقه‭  ‬التي‭ ‬اثارت‭ ‬جدلاً‭ ‬واسعا‭ ‬

أكد‭ ‬ابو‭ ‬شقة‭ ‬،‭ ‬قائلاً‭:‬

موقف‭ ‬الحزب‭ ‬ثابت‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬القضية‭ ‬فالحزب‭ ‬طوال‭ ‬تاريخه‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬المطالبه‭ ‬بحقوق‭ ‬العمال‭ ‬والبسطاء‭ ‬وتحقيق‭ ‬حياه‭ ‬كريمه‭ ‬لهم‭ ‬وقد‭ ‬طالب‭ ‬الوفد‭ ‬خلال‭ ‬عرض‭ ‬بيان‭ ‬الحكومه‭ ‬باجراءات‭ ‬اقتصاديه‭ ‬مشدده‭ ‬لمواجهه‭ ‬جشع‭ ‬التجار‭ ‬ولذلك‭ ‬يجب‭ ‬

عوده‭ ‬الجمعيات‭ ‬الاستهلاكيه‭ ‬لتقوم‭ ‬الحكومه‭ ‬بالشراء‭ ‬والبيع‭ ‬المباشر‭ ‬للجمهور‭ ‬للقضاء‭ ‬على‭ ‬جشع‭ ‬التجار‭ .‬

مشاركة