ميلان يصعق أودينيزي وفالفيردي يرفض المخاطرة بميسي

157

تشيلسي يحطّم جدار كريستال بالاس

ميلان يصعق أودينيزي وفالفيردي يرفض المخاطرة بميسي

{ مدن – وكالات

انتزع ميلان فوزا قاتلا على مضيفه، أودينيزي، بهدف دون مقابل، اول امس الأحد، ضمن الجولة الـ11 من الدوري الإيطالي.

وسجل أليسيو رومانيولي، هدف المباراة الوحيد لميلان، بالدقيقة 97. وارتفع رصيد الروسونيري بذلك، إلى 21  نقطة بالمركز الرابع، بينما تجمد أودينيزي عند  9 نقاط، بالمركز السادس عشر، في جدول ترتيب الكالتشيو. وبدأ جونزالو هيجواين محاولات ميلان في المباراة، بتصويبة خادعة بالدقيقة 8 إلا أنها خرجت بجوار القائم الأيمن لأودينيزي. ورد إيناسيو بوسيتو، لاعب أودينيزي، بتسديدة من مسافة بعيدة، نجح جيجي دوناروما، حارس ميلان، في إبعادها لركنية بالدقيقة 10. وراوغ سوسو، سامير كايتانو مدافع أودينيزي، داخل منطقة الجزاء بالدقيقة 13 قبل أن يسدد الكرة بالقدم اليسرى، لتمر بجوار القائم. وتألق خوان موسو، حارس مرمى أودينيزي، بعدما تصدى لركلة حرة، نفذها سوسو من الناحية اليمنى، وأخرجها الحارس إلى ركلة ركنية، بالدقيقة 28. وخرج جونزالو هيجواين، مهاجم الروسونيري، من المباراة في الدقيقة 35 بعدما تعرض لإصابة، ليحل محله صامويل كاستييخو. وتصدى موسو لتصويبة باتريك كوتروني القوية، في الدقيقة 42  بعد تمريرة من دييجو لاكسالت، من منتصف الملعب. كما أبعد حارس أصحاب الأرض، تسديدة صاروخية لكاستييخو، في الدقيقة 57 وحولها لركنية. وأهدر سوسو فرصة ذهبية، في الدقيقة 60  حيث سدد الكرة فوق العارضة، رغم غياب الرقابة. وتصدى حارس أودينيزي مرة أخرى، لتسديدة مميزة من كاستييخو بالدقيقة 75  قبل أن يرد تصويبة من اللاعب ذاته، بالدقيقة 77 . وكاد كيفن لازانيا، مهاجم أودينيزي، أن يخطف هدفًا في الدقيقة 85 بعد خطأ بين زاباتا وباكايوكو، ليسدد على يسار دوناروما، الذي تألق وأبعدها لركنية. وشهدت الدقيقة 94 حالة طرد لبرام نويتينك، مدافع أودينيزي، الذي دخل كبديل في الدقيقة 84 بعد عرقلته لكاستييخو من الخلف. وسجل أليسيو رومانيولي هدفا قاتلا، في الدقيقة 97 لصالح ميلان، لكن الحكم ألغاه، قبل أن يعود لتقنية الفيديو ويحتسبه، ليفوز الضيوف (1-0).

فوز تشيلسي

استطاع نادي تشيلسي أن يحقق الفوز على كريستال بالاس بنـــــتيجة 3-1 ضمن مباريات الجولة الـ11 من الدوري الإنجليزي الممتاز. وأحرز أهداف تشيلسي في المباراة كل من الإسباني ألفارو موراتا في الدقيقتين 32  و65   وبيدرو في الدقيقة 70  بينما جاء هدف كريستال بالاس الوحيد عن طريق تاونسيند في الدقيقة 53. وبهذه النتيجة، يرتفع رصيد تشيلسي إلى 27  نقطة في المركز الثاني بالتساوي مع ليفربول، بينما توقف رصيد كريستال بالاس عند 8  نقاط في المركز الـ14. ولم يتمكن تشيلسي في الشوط الأول من القيام بخطورة كبيرة على مرمى كريستال بالاس، بسبب الدفاع القوي للضيوف، وكان أول تهديد في المباراة لصالح كريستال بالاس بالدقيقة 20  عن طريق الألماني ماكس ماير، إثر كرة عرضية من زاها على حدود منطقة الجزاء، ولكن سددها ماير أعلى المرمى ومن أول تسديدة لتشيلسي على المرمى في الدقيقة 32 استطاع موراتا أن يستغل عرضية بيدرو ويحولها في مرمى الحارس هينيسي، وكاد ويليان أن يعزز تقدم البلوز في الدقيقة 35  من المباراة، بعد استغلال تسديدة بيدرو، ولكن الحكم قام بإلغاء الهدف بداعي التسلل. وفي الدقيقة 39 فشل موراتا في تحويل رأسية ماركوس ألونسو إلى الشباك، وسدد الكرة برأسه فوق المرمى، وحتى نهاية الشوط الأول استمرت سيطرة تشيلسي على الكرة ويقابلها جدار دفاعي من كريستال بالاس.

الشوط الثاني

استمرت سيطرة تشيلسي على المباراة، ولكن في الدقيقة  53 استطاع تاونسيند أن يهرب من دفاع البلوز بعد تمريرة من ميليوفيتش، لينفرد اللاعب بالمرمى محرزًا هدف التعادل للضيوف. وفي الدقيقة 57  كانت أول محاولة لتشيلسي في الشوط الثاني، عن طريق كرة رأسية من موراتا، ولكن حكم المباراة احتسب تسللًا على المهاجم الإسباني. وفي الدقيقة 63 واصل هينيسي التألق وإنقاذ فريقه من استقبال الهدف الثاني بعد أن تصدى لرأسية ديفيد لويز. وبمجرد نزول هازارد لدعم البلوز، تمكن من صناعة الهدف الثاني لموراتا في الدقيقة 65  من المباراة. وفي الدقيقة الـ 70 استطاع بيدرو أن يعزز تقدم تشيلسي، بعد عرضية أرضية رائعة من ماركوس ألونسو حولها مواطنه الإسباني بنجاح على يسار هينيسي. وحتى نهاية المباراة استمر تشيلسي في الاستحواذ والسيطرة ولكن بدون خطورة كبيرة على مرمى كريستال بالاس، حتى أضاع موراتا انفراد من وسط الملعب في الدقيقة 93 حيث تصدى له هينيسي بنجاح، لينتهي اللقاء بفوز البلوز بنتيجة  .3-1

الى ذلك حذر جيمس ميلنر، نجم نادي ليفربول، من التأثر بالضغط الذي يشكله مانشستر سيتي وتشيلسي على الريدز، في صراع الصدارة بالدوري الإنجليزي الممتاز. وقال ميلنر، في تصريحات أبرزتها صحيفة ميرور “يجب أن تفوز في كل أسبوع في البريميرليج، إذا لم تفعل ذلك، ستتخلف عن الركب وتتراجع”. وأضاف ميلنر “الشيء المهم هو التركيز على ما نقوم به والانتصار في المباريات، هناك بعض الأندية في سباق الحصول على اللقب مثل السيتي وتشيلسي”. وتابع ميلنر “آرسنال وقع على مسيرة رائعة حتى الآن، أما مانشستر يونايتد لا يزال يتحرك ويتمسك بالفرصة”. وأوضح “عندما تكون متقدمًا بهدف نظيف أمام آرسنال، تحتاج للحفاظ على النتيجة، لكننا لم نفعل ذلك، نشعر بالإحباط من التعادل، لكننا خلقنا العديد من الفرص أمامهم”. وختم ميلنر حديثه بقوله “أتمنى هز الشباك بغزارة مع نادي ليفربول هذا الموسم”.

مشاركة ميسي أمام إنتر ميلان

قرر إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، استدعاء الأرجنتيني ليونيل ميسي، إلى القائمة التي ستسافر إلى إيطاليا لمواجهة إنتر ميلان، اليوم الثلاثاء، في إطار الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا. وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أن ليونيل ميسي سيسافر مع الفريق الكتالوني، دون الحصول على التصريح الطبي حتى الآن بالمشاركة في المباريات. وأشارت الصحيفة إلى أن فالفيردي قد يترك ميسي على مقاعد البدلاء حتى لا يخاطر بإشراكه، منوهة أن المدرب قد يلجأ إلى البرغوث الأرجنتيني حال تعقد الأمور في المباراة. وغاب ليونيل ميسي عن آخر 4 مباريات لبرشلونة، بعدما أصيب في ذراعه خلال مباراة إشبيلية في إطار الليجا، ليتقرر غيابه عن الملاعب لمدة 3  أسابيع، قبل أن يعود قبل الموعد المحدد. ويتصدر برشلونة، مجموعته الأوروبية برصيد 9  نقاط، بفارق 3  نقاط عن الوصيف إنتر ميلان.

مشاركة