البنتاغون يكشف عن إنفاق نحو ترليون دولار منذ هجمات أيلول وخبير لـ (الزمان): إبراز أعباء الحروب محاولة لدفع الشركاء تحمل الخسائر

897

البنتاغون يكشف عن إنفاق نحو ترليون دولار منذ هجمات أيلول وخبير لـ (الزمان): إبراز أعباء الحروب محاولة لدفع الشركاء تحمل الخسائر

بغداد – صباح الخالدي

رأى الخبير الامني عماد علو ان ابراز الولايات المتحدة الامريكية لنفقات الحروب التي خاضتها منذ احداث 11 ايلول 2001 هي محاولة لدفع الشركاء لتحمل جزء من اعباء تلك الخسائر . وقال علو لـ(الزمان) امس ان (الادارة الامريكية تحاول ابراز تلك التكاليف الناتجة عن الحروب التي خاضتها في افغانستان والعراق وسوريا او الحروب الاخيرة ضد الارهاب لدفع الشركاء لتحمل جزء من تلك الخسائر)، واضاف ان (الرئيس دونالد ترامب يحاول ان يركز دائما على شركائه الاوربيين او في منطقة الشرق الاوسط  لمساندة واشنطن في تلك التكاليف التي يظن بأنها دفعت نيابة عن العالم لخوض تلك الحروب من اجل الدفاع عن المصالح الدولية وتأمين خطوط النقل والمواصلات وكذلك منابع النفط التي يستفيد منها العالم). وكشفت وزارة الدفاع الأمريكية أن الولايات المتحدة أنفقت في حروبها المندلعة منذ هجمات 11  أيلول عام 2001 أكثر من 1.5  ترليون دولار ما يعادل ميزانية دولة كبرى مثل ألمانيا لمدة 5  سنوات.وذكرت الوزارة في تقرير أمس أن (هذه النفقات تشمل حروب العزم الصلب في سوريا والعراق المخصصة لمحاربة داعش وحارس الحرية في أفغانستان والنسر نوبل المخصصة للأمن الداخلي في الولايات المتحدة وكندا والتي تصل تكلفتها إلى 185 مليار دولار)،  مشيرا الى ان (تلك الحصص تتوزع بين 134  مليار دولار لعملية أفغانستان و27  مليار لعملية الأمن الداخلي في أميركا الشمالية و 23  مليارا لمكافحة داعش في سوريا والعراق)، مبينا ان (هذه الأموال تذهب نحو التدريبات وشراء المعدات وصيانتها وكذلك رواتب القوات المسلحة ونفقات لوجستية أخرى). يذكر أن حرب أفغانستان هي أطول الحروب التي خاضتها الولايات المتحدة منذ تلك الاحداث ، إذ أنها مستمرة منذ أواخر عام 2001  ومازالت مستمرة حتى الآن وبوتيرة أعلى مما سبق مع تصاعد هجمات حركة طالبان. وكان وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس قد ناقش الأسبوع الماضي محادثات السلام مع طالبان أملا في إنهاء الحرب الطويلة هناك . الى ذلك منحت الوزارة ميدالية لطيار حربي أمريكي لإسقاطه مقاتلة سورية في ريف الرقة العام الماضي . وقالت وسائل اعلام امريكية ان (قائد مقاتلة اف 18 مايك تريميل الذي أسقط طائرة حربية سورية من طراز سوخوي- 22 في  العام الماضي حصل على ميدالية الصليب الطائر التي تُمنح للطيارين الحربيين الأمريكيين تقديرا لبطولتهم أو إنجازاتهم الاستثنائية أثناء التحليقات القتالية)، لافتة الى ان (قائد الطيران البحري في القوات الأمريكية الأميرال ديفولف ميلر الثالث منح الميدالية للطيار أثناء مؤتمر عقد في ولاية نيفادا). من جهة اخرى أعلنت وزارة الدفاع العراقية  عن تسمية التحالف الدولي للجنرال لاكامرا قائدا جديدا له في العراق وسوريا.وقالت الوزارة في بيان امس إن (رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي استقبل لاكامرا وسلفه الجنرال بول فانك)، وأضاف أنه (جرى خلال اللقاء التأكيد على دعم وإسناد التحالف الدولي للعراق في حربه ضد الإرهاب)،  واشاد الغانمي على (عمل فانك خلال مدة عمله في العراق والتي أثمرت التعاون والتنسيق وتقديم كل أشكال الدعم كما تمنى للاكامرا النجاح والموفقية في عمله الجديد).

مشاركة