نحتاج متطوعين

827

توقيع

فاتح عبد السلام

في‭ ‬الاردن‭ ‬ولبنان‭ ‬لجان‭ ‬وهيئات‭ ‬وجمعيات‭ ‬للعمل‭ ‬التطوعي،‭ ‬نراها‭ ‬منتشرة‭ ‬في‭ ‬المدن‭ ‬والارياف‭ ‬لدعم‭ ‬انشطة‭ ‬اجتماعية‭ ‬ولتقديم‭ ‬المساعدةلفئات‭ ‬من‭ ‬المجتمع‭ ‬،‭ ‬وغالباً‭ ‬ماتكون‭ ‬المساعدات‭ ‬رمزية‭ ‬وربما‭ ‬معنوية‭ ‬ونفسية‭ ‬،‭ ‬لكنها‭ ‬ضرورية‭ ‬في‭ ‬تربية‭ ‬الجيل‭ ‬على‭ ‬حب‭ ‬العمل‭ ‬وتقديم‭ ‬العطاء‭ ‬للاخرين‭ ‬بنكران‭ ‬ذات‭ .‬

كان‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬تجارب‭ ‬للعمل‭ ‬الشعبي‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬قرى

وشق‭ ‬مبازل‭ ‬للري‭ ‬لكنها‭ ‬كانت‭ ‬تستغل‭ ‬سياسياً‭ ‬في‭ ‬التعبئة‭ ‬،‭ ‬والعراق‭ ‬اليوم‭ ‬يفتقد‭ ‬للعمل‭ ‬التطوعي‭  ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يترسخ‭ ‬له‭ ‬مفهوم‭ ‬واضح‭ ‬في‭ ‬الادبيات‭ ‬السياسية‭ ‬والرسمية‭ ‬في‭ ‬البلد،‭ ‬حتى‭ ‬تجربة‭ ‬الكشافة‭ ‬لم‭ ‬تتطور‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬وانحسرت‭ ‬الى‭ ‬حد‭ ‬التلاشي‭ .‬

مع‭ ‬الاحتلال‭ ‬الامريكي‭ ‬،‭ ‬انتشرت‭ ‬منظمات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬وظهر‭ ‬انها‭ ‬لاتعمل‭ ‬كمنظمات‭ ‬ولا‭ ‬تمت‭ ‬بصلة‭ ‬للمجتمع‭ ‬المدني‭ ‬،‭ ‬وكانت‭ ‬تجارب‭ ‬شخصية‭ ‬انتهى‭ ‬معظمها‭ ‬بالفساد‭ ‬أو‭ ‬الاهمال‭ ‬أو‭ ‬التجيير‭ ‬الحزبي‭ ‬الضحل‭ .‬

أحياناً‭ ‬تلمع‭ ‬مبادرات‭ ‬فردية‭ ‬لتقديم‭ ‬العون‭ ‬لليتامى‭ ‬والأرامل‭ ‬،‭ ‬والعراق‭ ‬يضم‭ ‬أكبر‭ ‬نسبة‭ ‬منهم‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬بالقياس‭ ‬الى‭ ‬عدد‭ ‬سكانه‭ ‬في‭ ‬خلال‭ ‬عشرين‭ ‬سنة‭ .‬

الآن‭ ‬هناك‭ ‬مدن‭ ‬عراقية‭ ‬ليس‭ ‬فيها‭ ‬مكتبة‭ ‬لبيع‭ ‬الكتب‭ ‬والصحف،‭ ‬أو‭ ‬بلدات‭ ‬تضم‭ ‬مكتبات‭ ‬تشبه‭ ‬المكتبات‭ ‬ذات‭ ‬البعد‭ ‬السياسي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬بعد‭ ‬ديني‭ ‬يحجر‭ ‬على‭ ‬التفكير‭ .‬

قبل‭ ‬يومين‭ ‬اتصل‭ ‬بي‭ ‬أحد‭ ‬وجهاء‭ ‬المجتمع‭ ‬في‭ ‬الموصل‭ ‬قال‭ ‬انّ‭ ‬الموصل‭ ‬لم‭ ‬تدخلها‭ ‬صحيفة‭ ‬أو‭ ‬مجلة‭ ‬منذ‭ ‬احتلها‭ ‬داعش‭ ‬واستمر‭ ‬الحال‭ ‬بعد‭ ‬تحريرها‭ ‬حتى‭ ‬اللحظة‭. ‬

أمام‭ ‬حال‭ ‬مزر‭ ‬مثل‭ ‬هذا،‭ ‬يكون‭ ‬تشكيل‭ ‬جمعية‭ ‬للكتاب‭ ‬أوجمعية‭ ‬للقراءة‭ ‬من‭ ‬الانجازات‭ ‬الكبيرة‭ ‬،لأنها‭ ‬تعيد‭ ‬تأسيس‭ ‬وجود‭ ‬معدوم‭ . ‬هناك‭ ‬مجالات‭ ‬كثيرة‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬العراقية‭ ‬صارت‭ ‬ذكريات‭ ‬،‭ ‬وربما‭ ‬تفقد‭ ‬صفة‭ ‬الذكرى‭ ‬أيضاً‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬قليلة‭ .‬

فعلاً‭ ‬نحتاج‭ ‬متطوعين‭ ‬من‭ ‬الأفراد‭ ‬والمؤسسات‭ ‬لاعادة‭ ‬الامل‭ ‬في‭ ‬القراءة‭ ‬لدى‭ ‬الناس‭.‬

مكافحة‭ ‬الظواهر‭ ‬الشاذة‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬ومنها‭ ‬انتشار‭ ‬المخدرات،‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬بتشجيع‭ ‬القراءة‭ ‬وتسهيل‭ ‬وصول‭ ‬الكتاب‭ ‬للناس،‭ ‬وتبني‭ ‬تقديم‭ ‬جوائز‭ ‬للأطفال‭ ‬المتميزين‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬عدة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬توسيع‭ ‬مساحة‭ ‬الانسان‭ ‬الذي‭ ‬يبني‭ ‬البلد‭ ‬وليس‭ ‬يهدمه‭ .‬

رئيس التحرير – الطبعة الدولية

مشاركة