جراح البصرة .. من جرحها ومن يداويها ؟ -عبد الخالق الشاهر

433

جراح البصرة .. من جرحها ومن يداويها ؟   -عبد الخالق الشاهر

 

كيف تعطي عنوانا لما جرى ويجري في البصرة منذ ما يقرب من عقد ونصف من الزمن ؟؟ ولمن ستعطي الاولية ؟؟ اهلها الطيبون الصابرون ؟؟ ام ثرواتها المسروقة؟؟ أم حكوماتها المحلية؟؟ ام محافظيها ؟؟ ام مقرات احزابها التي فازت جميعها بجماهيريتها لتحترق قبل ان يبدأ الفائزون؟؟ ام حراكها الشعبي الغاضب العفوي الذي يبرره غضب ظلم لعقود من الزمن .. وأن كان غير مبررا من حيث الآليات في (بعض ) المفاصل فالآليات هي نفسها التي اتبعتها الانتفاضة الشعبانية (حرق الدومين العام) املاك الشعب وسيعاد ترميمها من اموال الشعب نفسه ولا اعتقد ان اهلنا في البصرة اختاروا شعبهم خصما لهم خصوصا وأنهم بحراكهم عبروا عن خصومهم بوضوح وهو الفساد والمفسدين .. وأستل هنا تعبيرا لي على قناة البغدادية قبل اقل من عقد من الزمن عندما اجبت اخي عبدالحميد الصائح (( ان الفساد ظاهرة اجتماعية ازلية ابدية ولا توجد دولة لا يعتريها جزءا بسيطا من الفساد ، ولكن ما نشهده اليوم في العراق هو ليس ألا (فرهود) ندلله ونسميه فساد هل هناك حاجة للقول من هم المفرهدون ؟؟ انهم الطائفيون بأحزابهم وتكتلاتهم الطائفية وهم باتوا معروفين الى الحد الذي يجعل ذكرهم بلا معنى بل يمكن القول ان الفرهود بات عمود خيمة العملية السياسية وبسقوطه تسقط الخيمة ولذلك وليس لغيره نجد ان الفرهود لا يحارب من راسمي تلك العملية ورموزها لأن الخيمة ستنهار على الجميع ولعل ابسط الادلة على ذلك هو ان حديث واحد احاديث وتقارير السيدة الفاضلة ماجدة التميمي في مجلس النواب يهز عروشا ودول .. الا انه يمر مرور الكرام بين نوابنا لأن مجرد فتح التحقيق فيه سينهار الجميع وهكذا مرت سبايكر وهكذا مر سقوط ثلث العراق بيد داعش .. لن يحصل تحقيق وأن حصل اما ان يغلق واما ان يسقط الجميع ويبقى الفرق بين من سقط العراق في عهده وبين من حرر العراق رغم الاعتراضات التي لدينا على الطريقة . تبرز اسئلة كثيرة حول حراك اهلنا في البصرة اليوم وتثار حول حراكهم ومنها جدلية المندسين والتي تصلح لأفشال ومهاجمة اي حراك ولا ادري كيف يمكن لحراك مليوني ان لا يضم عشرة مندسين وهل هذه تهمة تصلح لتوجيهها لمليون من الشرفاء الوطنيين ؟؟ وتبدأ الحكومات بتغييب الفشل وأسباب الغضب الجماهيري فتلجأ الى داعش والبعثيين وكأن الفروع البعثية الستة في البصرة قد اذابها قانون .. هذا فضلا عن اثارة الظنون حول الجهة التي (رتبت) هذا الحراك هل هي السعودية ام ايران ام امريكا ام اسرائيل وكأن اهلنا في البصرة بيادق شطرنج بيد هذه الجهة او تلك حاشاهم . اما المطالب فهي خدمات ماء كهرباء واهلنا هناك ليسوا بهذه السذاجة فهم كغيرهم من اهل العراق يبدئون بهذا لينتهوا بمطالبهم الحقيقية وهذا ما حصل . سياسيونا واحزابنا ليس مثلهم من يتفنن في ركوب الموجات و(توظيفها) تحديدا وغالبا ما توظف في الصراعات السياسية على السلطة ومغانمها وهذا ما يحصل اليوم حيث بات الكل اشرافا عدا السيد العبادي والذي اعتقد انه اليوم يتذكر مقولة سيدنا المسيح (ع) من كان منكم بلا خطيئة فليرجمها بحجر ..

 فلا يعقل ايها الأخوات والاخوة ان نحمله وزر الجميع فالفساد والخراب يتحمله جميع السياسيين بشيعتهم وسنتهم وعربهم وكردهم ونسبة مساهمتهم في خراب البصرة واضحة وهي نسبة مقاعدهم وحقائبهم الوزارية فعلى الذي يلقي الحمل على السيد العبادي ويتهمه بالفشل ان يقول لنا ان كتلتي كان منها وزيرا للصناعة مثلا وانظروا كيف ان الصناعة ارتقت وكيف ان اهل البصرة يعيشون في بحبوحة من خلال المعامل العظيمة التي انجزناها (معظم معامل البصرة تأسست في ستينات القرن الماضي ومنها ما باعته وزارة الصناعة ومنها ما عطلته) وهكذا وزارات الاحزاب الاخرى وبنسب مختلفة .. السيد العبادي وكتلته السابقة تتحمل نسبتها العالية المعروفة وغيره كذلك .. من منكم بلا خطيئة؟؟ انتظر الاجابة لنبدأ الحوار.

مشاركة