وفد‭ ‬الحوثيين‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬في‭ ‬صنعاء‭ ‬مع‭ ‬تعليق‭ ‬محادثات‭ ‬جنيف

226

صنعاء‭ – ‬الزمان‭ ‬

لم‭ ‬يغادر‭ ‬وفد‭ ‬المتمردين‭ ‬الحوثيين،‭ ‬المتوقع‭ ‬مشاركته‭ ‬في‭ ‬محادثات‭ ‬السلام‭ ‬مع‭ ‬الحكومة‭ ‬اليمنية‭ ‬في‭ ‬جنيف،‭ ‬مدينة‭ ‬صنعاء‭ ‬الجمعة‭ ‬بسبب‭ ‬مخاوف‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬السماح‭ ‬له‭ ‬بالعودة‭ ‬إلى‭ ‬العاصمة‭ ‬اليمنية‭.‬

ورفض‭ ‬الحوثيون‭ ‬الذين‭ ‬يخوضون‭ ‬حرباً‭ ‬مع‭ ‬الحكومة‭ ‬اليمنية‭ ‬المدعومة‭ ‬من‭ ‬السعودية،‭ ‬مغادرة‭ ‬العاصمة‭ ‬التي‭ ‬يسيطرون‭ ‬عليها‭ ‬إلا‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬تلبي‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬مطالبهم‭ ‬ومن‭ ‬بينها‭ ‬ضمان‭ ‬عودتهم‭ ‬الآمنة‭ ‬من‭ ‬جنيف‭ ‬إلى‭ ‬صنعاء‭. ‬وكان‭ ‬من‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬تبدأ‭ ‬محادثات‭ ‬السلام،‭ ‬الأولى‭ ‬منذ‭ ‬2016،‭ ‬الخميس،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬علقت‭. ‬وقالت‭ ‬اللجنة‭ ‬الثورية‭ ‬العليا‭ ‬التابعة‭ ‬للحوثيين‭ ‬الجمعة‭ ‬أن‭ ‬‮«‬تعنت‭ ‬دول‭ ‬العدوان‭ ‬الأمريكي‭ ‬السعودي‭ ‬وحلفاءه‭ ‬بعدم‭ ‬منح‭ ‬الطائرة‭ ‬العمانية‭ ‬تصريح‭ ‬لنقل‭ ‬وفد‭ ‬المشاورات‭ ‬يزيد‭ ‬من‭ ‬شكوكنا‭ ‬بأن‭ ‬التحالف‭ ‬كان‭ ‬لدية‭ ‬نية‭ ‬مبيته‭ … ‬بعدم‭ ‬السماح‭ ‬لهم‭ ‬بالعودة‮»‬‭.‬

واتهمت‭ ‬اللجنة‭ ‬التحالف‭ ‬العسكري‭ ‬بقيادة‭ ‬السعودية‭ ‬الذي‭ ‬يقاتل‭ ‬الحوثيين،‭ ‬بالتخطيط‭ ‬لاحتجاز‭ ‬الوفد‭ ‬في‭ ‬جيبوتي‭ ‬حيث‭ ‬من‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬تتوقف‭ ‬طائرتهم‭ ‬في‭ ‬طريقها‭ ‬إلى‭ ‬جنيف‭.‬

وقال‭ ‬الحوثيون‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬على‭ ‬تطبيق‭ ‬تلغرام‭ ‬أنهم‭ ‬يشتبهون‭ ‬في‭ ‬تكرار‭ ‬ما‭ ‬حدث‭ ‬في‭ ‬2016‭ ‬عندما‭ ‬انهارت‭ ‬المحادثات‭ ‬التي‭ ‬استمرت‭ ‬108‭ ‬أيام‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬واحتجز‭ ‬وفد‭ ‬الحوثيين‭ ‬في‭ ‬عُمان‭ ‬مدة‭ ‬ثلاثة‭ ‬أشهر‭ ‬بسبب‭ ‬حظر‭ ‬جوي‭.‬

ويسيطر‭ ‬التحالف‭ ‬الذي‭ ‬تقوده‭ ‬السعودية‭ ‬على‭ ‬أجواء‭ ‬اليمن‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬مطار‭ ‬صنعاء‭ ‬الدولي‭ ‬لا‭ ‬يستخدم‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭.‬

وقد‭ ‬وضع‭ ‬المتمردون‭ ‬الخميس‭ ‬ثلاثة‭ ‬شروط‭ ‬للتوجه‭ ‬إلى‭ ‬جنيف‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المشاورات‭ ‬الجديدة‭ ‬بين‭ ‬أطراف‭ ‬النزاع‭ ‬اليمني‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬للتفاهم‭ ‬حول‭ ‬إطار‭ ‬لمفاوضات‭ ‬سلام‭ ‬تنهي‭ ‬الحرب‭ ‬في‭ ‬أفقر‭ ‬دول‭ ‬شبه‭ ‬الجزيرة‭ ‬العربية‭ ‬الذي‭ ‬يشهد‭ ‬أزمة‭ ‬إنسانية‭ ‬هي‭ ‬الأكبر‭ ‬في‭ ‬العالم‭.‬

واشترط‭ ‬المتمردون‭ ‬السفر‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬طائرة‭ ‬عمانية‭ ‬ونقل‭ ‬جرحى‭ ‬إلى‭ ‬مسقط‭ ‬والحصول‭ ‬على‭ ‬ضمانات‭ ‬للتمكن‭ ‬من‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬العاصمة‭ ‬اليمنية‭ ‬صنعاء‭ ‬بعد‭ ‬انتهاء‭ ‬المفاوضات،‭ ‬كما‭ ‬قال‭ ‬العضو‭ ‬في‭ ‬وفدهم‭ ‬حميد‭ ‬عاصم‭ ‬في‭ ‬اتصال‭ ‬هاتفي‭ ‬مع‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭.‬

وفي‭ ‬جنيف‭ ‬الجمعة‭ ‬أكد‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬اليمني‭ ‬خالد‭ ‬اليماني‭ ‬أن‭ ‬تأخر‭ ‬الحوثيين‭ ‬هو‭ ‬دليل‭ ‬على‭ ‬وجود‭ ‬صراعات‭ ‬داخلية‭ ‬بينهم‭.‬

وقال‭ ‬لقناة‭ ‬سكاي‭ ‬نيوز‭ ‬العربية‭ ‬‮«‬نعتقد‭ ‬أن‭ ‬الاعذار‭ ‬الواهية‭ ‬التي‭ ‬طرحت‭ ‬حول‭ ‬هذا‭ ‬الموضوع‭ (‬الغياب‭ ‬عن‭ ‬المحادثات‭) ‬انما‭ ‬محاولة‭ ‬للتغطية‭ ‬على‭ ‬قضية‭ ‬أساسية‭ ‬وهي‭ ‬أن‭ ‬الطرف‭ ‬الانقلابي‭ ‬يشهد‭ ‬صراعات‭ ‬داخلية‭ ‬في‭ ‬من‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يمثل‭ ‬هذا‭ ‬الطرف‭ ‬في‭ ‬مشاورات‭ ‬جنيف‮»‬‭.‬

كما‭ ‬ذكر‭ ‬مكتب‭ ‬غريفيث‭ ‬الجمعة‭ ‬أنه‭ ‬‮«‬لا‭ ‬يزال‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬حضور‭ ‬انصار‭ ‬الله‭ (‬الحوثيين‭) ‬إلى‭ ‬جنيف‭.‬

وفي‭ ‬هذه‭ ‬الاثناء‭ ‬يعقد‭ ‬غريفيث‭ ‬مشاورات‭ ‬مع‭ ‬الوفد‭ ‬الحكومي‭ ‬منذ‭ ‬الخميس‭.‬

ويشهد‭ ‬اليمن‭ ‬منذ‭ ‬2014‭ ‬حربًا‭ ‬بين‭ ‬المتمردين‭ ‬الحوثيين‭ ‬والقوات‭ ‬الموالية‭ ‬للحكومة،‭ ‬تصاعدت‭ ‬مع‭ ‬تدخل‭ ‬السعودية‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬التحالف‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬آذار‭/‬مارس‭ ‬2015‭ ‬دعما‭ ‬للحكومة‭ ‬المعترف‭ ‬بها‭ ‬دولياً‭ ‬بعد‭ ‬سيطرة‭ ‬المتمردين‭ ‬على‭ ‬مناطق‭ ‬واسعة‭ ‬بينها‭ ‬صنعاء‭.‬

منذ‭ ‬التدخل‭ ‬السعودي،‭ ‬قتل‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬نحو‭ ‬عشرة‭ ‬آلاف‭ ‬شخص‭ ‬غالبيتهم‭ ‬من‭ ‬المدنيين،‭ ‬بينهم‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ألفي‭ ‬طفل‭ ‬لقي‭ ‬66‭ ‬منهم‭ ‬مصرعهم‭ ‬في‭ ‬ضربات‭ ‬جوية‭ ‬في‭ ‬آب‭/‬أغسطس‭ ‬الماضي‭ ‬وحده‭. ‬وأغرق‭ ‬النزاع‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ثمانية‭ ‬ملايين‭ ‬شخص‭ ‬في‭ ‬شبه‭ ‬مجاعة‭.‬

مشاركة