الزراعة تسّلم التعويضات لمتضرري أنفلونزا الطيور

110

تطوير العلاقات الإقتصادية المشتركة مع روسيا

الزراعة تسّلم التعويضات لمتضرري أنفلونزا الطيور

واسط – الزمان

النجف – سعدون الجابري

سلم وزير الزراعة فلاح حسن زيدان اللهيبي الدفعة  الاولى من التعويضات المادية لأصحاب حقول الدواجن التي تضررت جراء مرض انفلونزا الطيور في المحافظة .

وقال اللهيبي في بيان تلقته (الزمان) أمس ان (الوزارة على  استعداد لتقديم الدعم اللازم للمربين ورفع اجور التعريفة الجمركية على مستوردي الدواجن ومشتقاتها من اجل النهوض بالمنتج المحلي).

تشجيع مربين

واشار الى (توجيه الدوائر التابعة للوزارة بتقديم الدعم للمربين من اعلاف ولقاحات مدعومة من الدولة وتشجيع المربين على تطوير مشاريعهم لسد حاجة السوق المحلية من المنتج المحلي), واوضح البيان ان (المشمولين عبروا عن شكره وتقديره لجهود الوزارة  بإيصال صوتهم للحكومة وتسهيل استلام التعويضات للمربين مؤكدين استمرارهم في تطوير مشاريع الدواجن ورفد الاسواق بالمنتجات المحلية). فيما بحث الوكيل الفني للوزارة مهدي ضمد القيسي مع القائم باعمال السفارة الروسية في بغداد اندري سيلين  آفاق التعاون المشترك بين البلدين في المجال الزراعي والعلمي.

واضاف البيان انه (جرى خلال اللقاء بحث افاق التعاون المشترك بين البلدين في المجال الزراعي بشقيه النباتي والحيواني، وارسال البعثات الدراسية الى روسيا في التخصصات الزراعية، ومشاركة الملاكات  الزراعية في دورات تدريبية وارشادية وورش عمل في روسيا لغرض اكسابهم المزيد من الخبرات والمهارات، اضافة الى التبادل التجاري بين البلدين وعمل الشركات الروسية في القطاع الزراعي العراقي).

ونقل البيان عن القيسي قوله ان (العلاقات بين البلدين تتطور في  مختلف المجالات بما فيها القطاع الزراعي، والتطور الكبير الذي تمتاز به الجامعات والشركات الروسية، ومساهمتها في اكتساب الخبرات العلمية والعملية للملاكات).  ونفذت دائرة الارشاد والتدريب الزراعي وبالتعاون مع مديرية زراعة محافظة البصرة ورشة عمل بعنوان استخدام المكننة الحديثة في تعبئة وتغليف التمور وبحضور عدد كبير من منتسبي المديرية .

طرق حديثة

وتابع البيان ان (الورشة تناولت الاهمية الاقتصادية للتمور والقيمة الغذائية  والات تصنيعها والطرق الحديثة في الكبس والتغليف والمعوقات التي تواجه منتجي التمور واصحاب المكابس الاهلية ، كما تم التعرف على مكبس التمور الارشادي واجزاءه وكيفية التغليف والطاقة الانتاجية له  , كما ناقشت الورشة ملوحة مياه الري واثرها على انتاج التمور والطرق الحديثة في الري والتسميد وكيفية اتخاذ القرارات الخاصة بالحصة المائية).وبحثت دائرة الارشاد والتدريب الزراعي في محافظة النجف أهمية تطوير الممارسات الحقلية والزراعية الجيدة لمنتجي البذور في المحافظة، وبحضور عدد من منتجي البذور والخبراء والمختصين في الشأن الزراعي. واضاف البيان ان (الدورة تضمنت القاء عدد من المحاضرات العلمية بشأن  مواضيع منها اهمية البرامج الارشادية التي تنظمها الوزارة، ودور واهمية برنامج اكثار بذور الرتب العليا لمحصول الحنطة، وكيفية انتاج البذور وفوائدها الاقتصادية، والاسلوب العلمي المستخدم في تنفيذ انشطة برنامج بذور الرتب العليا للحنطة)، واوضح (فضلا عن اهمية اقناع منتجي الحبوب والبذور لتطبيق الحزمة الارشادية المتكاملة، وانواع الاسمدة والوسائل والطرق المتبعة في تسميد بذور الرتب العليا), واشار البيان ان (الدورة تهدف الى تعليم المزارعين من منتجي البذور على الاسس العلمية الصحيحة لانتاج بذور عالية الجودة، وذات انتاجية عالية، ومردود اقتصادي كبير).

مشاركة