فيسبوك‭ ‬يحل‭ ‬لغز‭ ‬جريمة‭ ‬عمرها‭ ‬أربعة‭ ‬عقود

294

نيويورك‭ – ‬الزمان

استطاعت‭ ‬سيدة‭ ‬من‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬قاتل‭ ‬شقيقها‭ ‬وصديقته،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬موقع‭ ‬‮«‬فيسبوك‮»‬،‭ ‬بعد‭ ‬38‭ ‬عامًا،‭ ‬وفقا‭ ‬لما‭ ‬ذكرته‭ ‬وكالة‭ ‬الأنباء‭ ‬الروسية‭ ‬‮«‬سبوتنيك‮»‬‭.‬

وقام‭ ‬كريستوفر‭ ‬فارمر‭ ‬وصديقته‭ ‬بيتا‭ ‬فرامبتون،‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1978،‭ ‬برحلة‭ ‬عبر‭ ‬أمريكا‭ ‬الوسطى،‭ ‬وهناك‭ ‬تعارفا‭ ‬على‭ ‬رجل‭ ‬أمريكي،‭ ‬يدعى‭ ‬دوين‭ ‬بوسطن،‭ ‬وعرض‭ ‬عليهما‭ ‬السفر‭ ‬بين‭ ‬الجزر‭ ‬بقاربه،‭ ‬ولكنه‭ ‬قتلهما،‭ ‬ولم‭ ‬تتمكن‭ ‬الشرطة‭ ‬من‭ ‬الوصول‭ ‬إليه‭.‬

وتوصل‭ ‬محقق‭ ‬خاص‭ ‬لاسم‭ ‬القاتل‭ ‬بعد‭ ‬الجريمة،‭ ‬ولكن‭ ‬اختفاء‭ ‬المجرم‭ ‬أجبر‭ ‬المحكمة‭ ‬على‭ ‬إغلاق‭ ‬الملف‭ ‬لعشرات‭ ‬السنين‭.‬

وبعد‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬4‭ ‬عقود،‭ ‬تمكنت،‭ ‬بيني‭ ‬فارمر،‭ ‬شقيقة‭ ‬كريستوفر‭ ‬فارمر،‭ ‬من‭ ‬الوصول‭ ‬للقاتل‭ ‬عبر‭ ‬موقع‭ ‬‮«‬فيسبوك‮»‬،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬أبنائه‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2016،‭ ‬بحسب‭ ‬تصريحاتها‭ ‬لبرنامج‭ ‬تلفزيوني‭.‬

وبحثت‭ ‬بيني‭ ‬في‭ ‬2016‭ ‬عن‭ ‬أبناء‭ ‬القاتل‭ ‬على‭ ‬‮«‬فيسبوك‮»‬،‭ ‬حتى‭ ‬عثرت‭ ‬عليهم،‭ ‬ثم‭ ‬راسلتهم،‭ ‬وتفاجأت‭ ‬بإقرار‭ ‬الولدين‭ ‬بأنهما‭ ‬شهدا‭ ‬والدهما‭ ‬وهو‭ ‬يرتكب‭ ‬جريمة‭ ‬القتل،‭ ‬كما‭ ‬أقروا‭ ‬تفاصيلها‭ ‬كاملة‭.‬

وساعد‭ ‬تحقيق‭ ‬بيني‭ ‬‮«‬الخاص‮»‬‭ ‬على‭ ‬‮«‬فيسبوك‮»‬‭ ‬شرطة‭ ‬مدينة‭ ‬ساكرمنتو‭ ‬الأمريكية‭ ‬لإدانة‭ ‬بوسطن،‭ ‬بعد‭ ‬38‭ ‬عاما‭ ‬من‭ ‬وقوع‭ ‬جريمته،‭ ‬ليلقى‭ ‬حتفه‭ ‬داخل‭ ‬السجن‭.‬

مشاركة