مطلوب إستثمار الملعب لتنويع واردات النادي

233

مطلوب إستثمار الملعب لتنويع واردات النادي

ميسان تحقق المشاركة الأفضل وسعدون في مقدمة الهدّافين

الناصرية – باسم الركابي

نواصل اليوم عرض  منافسات فريق الدوري  الممتاز المنتهي قبل ايام  بعد موسم صعب  واجهته الفرق بصبر وثبات حتى النهاية بسبب ارباك التنظيم الذي بقي هو من دون تغير بدليل طول فترة الموسم الذي شهد ضغط لمباريات  ونقص الاموال وضغط جماهيرها خصوصا في المحافظات   التي همهما ان تستمر بالبقاء في الممتازة  وهي التي تعلم وتعرف وتلمست الفوارق بين اللعب في الممتازة والدرجة الاولى ما يدفعها الى الاستفادة بكل الجهود لتحقيق  نتائج الارض  التي   ترى فوائدها الكبيرة بسبب صعوبات مباريات الذهاب التي تظهر حتى امام الفرق الجماهيرية باستثناء الزوراء بعدما الزمت الجوية للتنازل عن اللقب وإبقاء الشرطة رابعا قبل ان يسير الطلاب في صفوف خاوية للوراء  تحت انظار أنصارهم  الذين  رفضوا النتاج عند بعض مراحل الدوري  ورفعوا الاحتجاج على الادارة التي تحاول لملمة الامور  والتوجه الى الموسم القادم امام  العديد من المشاكل ومحاولة تجاوزها.

نفط ميسان

من بين الفرق التي نجحت كثيرا في الدوري  الاخير بشكل واضح كان نفط ميسان الذي تمكن من تحقيق   مركز جيد في  مسابقة الدوري الممتاز  المنتهية بكرة القدم عندما انهى الامور ثامنا  في افضل مشاركة له منذ وصل ولعب بالبطولة المذكورة  مطلع  العقد الماضي  وما ساعد المهمة  والتقدم الى الموقع المذكور كانت نتائج مباريات الارض بعدما تعامل معها بالشكل المطلوب في افضل حضور بين  اقرانه وقفل الملعب بوجه الضيوف  مستفيدا بشكل كبير من تلك المباريات وجمع النقاط بعد  تسلم مقاليد النتائج الجيدة  مستندا على جهود عناصره التي اغلبها من لاعبي المدينة  الذين قدموا مباريات عالية بفضل استخدامهم  من قبل المدرب عدي اسماعيل عبر طريقة اللعب للمباريات التي منحت الفريق ثمارها وتعامل مع اللاعبين  بتفاهم وحالة من الانسجام ومن خلالهما  الادارة التي تقدم الامور  ودعمهما من دون توقف عبر مراحل الدوري ومتابعتها بكل تفاصيلها ومواجهة التحديات ممثلة بتامين العقود والرواتب التي ساهمت  في دعم المهمة خصوصا في الموسم الحالي من خلال الاستفادة من ملعب المدينة الذي امن الحضور الجماهيري الكبير في مبارياته التي يفترض ان استفاد من تذاكر الدخول التي تشكل دعما  للأندية والفرق التي عليها ان تطور من عملها  فيما يخص دعم الموارد لان وتظهر التذاكر الدولية جزء مهم  لأنه لا يمكن الاعتماد على ما يخصص من مبالغ ولابد من تطوير الامور  عبر مفردات عملية  والتفكير بجدية لخلق فرص دعم مختلفة وهذا يجب ان يدخل بصلب عمل الاندية التي تقدم الاندية الرياضية عملا تقليديا لامعنى له امام الرغبة الجامحة على البقاء المستمر عبر انتخابات مبيته وانتقاء عدد الاعضاء   لتمثيل الهيئات العامة عندما نرى الانتخابات تسير وتمر حسب الرغبة عبر تعليمات مبهمة تضمن لهم البقاء كما تجري تحت انظار اللجنة الاولمبية غير القادرة على تدبير امورها قبل ان تبتعد وزارة الشباب وابقاء الامور تجري وسط فوضى عارمة بعدما انهت اللجنة الرياضية البرلمانية فترة عملها تتفرج على مشاكل الوسط الرياضي من دون ان تحرك ساكن وتحقيق قوانين مفهومة لانقاذ الرياضة العراقية وتقطع الطريق على الذي يجري داخل الاتحادات والاندية من عمل مرتبك  وامور لايمكن استيعابها امام تمادي البعض في تمرير الامور لمصالحهم وتسلم مناصب غير مستحقة وعلى الجهات المعنية كشف نوايا هؤلاء الذين ينخرون بجسد الاندية والاتحادات الرياضية لكن المشكلة ان الكل يعيش في الوهم ولابد من حملة وطنية لاصدار قوانين مفهومة وواضحة للحد من تجاوزات هؤلاء الطارئين على الوسط الرياضي، واعود الى مشاركة نفط ميسان في الدوري الأخير عندما بدا قويا متماسكا وانعكس ذلك على واقع النتائج التي انطلق فيها برغبة واضحة واقتناص النقاط والسير بالطريق الصحيح قبل ان يحدد المدرب عدي اسماعيل ملامح المشاركة بعدما اعد فريقا قويا قادرا ونجح في اقناع انصاره والادارة ونجح في المهمة الى حد ما وتجاوز المشاكل قبل ان يحقق الاستقرار في صوت مسموع في موسم اخر نجح به بامتياز.

أفضل ما لديه

وقدم الفريق افضل ما يكون من حيث اللعب والاداء ووضع النتائج المطلوب نصب عينيه في مستوى فني مناسب قبل ان يتلقى الدعم من جمهوره جريا على العادة ما اسهم في تحقيق النتائج الجيدة التي كشف عنها الفريق الذي بقي واستمر متوازن من حيـــــــــث اللاعبين على قدر الإمكانات التي يتمتع فيها الفريق الذي تصاعدت مشاركاته من موسم الى اخر لكنه خرج بالافضل وسط ترحيب الأنصار الذين قدموا دعما واسعا ملــــــــحوظا في مهـــــــــمة لم تكن سهله امام دوري صـــــــعب ومرتبك اثر كثيرا على سير المباريات والفرق.

موسم جيد

واعود مرة اخرى لفريق ميسان عندما اجمع لكل على انه قدم موسما مهما يستحق الاشارة قدم مبارياته بتوازن ففي الوقت نجح في مباريات الميدان نجده قدم مباريات مهمة ذهابا وفي كل الأحوال نجح المدرب واللاعبين في تقديم موسم يستحق الاشارة والاستفادة القصوى من ملعبه في تحقيق افضل النتائج من مبارياته وجمع النقاط التي ارتكز عليها بعدما تعامل مع الفرص بطريقة مهمة بعدما اجتاز عدد من الاختبارات المهمة التي منحته دفعة قوية وجود المدرب مع الفريق لموسم اخر عزز من حالة العلاقة مع اللاعبين والإدارة والأنصار في خلق حالة تعامل اعطت ثمارها واضحة قبل ان يترك بصمة في الجانب الفني الذي دعم الامور التي استمرت تسير بشكل جيد عبر توثيق النتائج في مهمة تحسب لدور الادارة في تامين الأمور المالية المشكلة لتي استمرت تواجه جميع الفرق بما فيها فريق الزورتء لكننا لم نسمع بشكوى من اللاعبين ضد الادراة والاستفادة من ملعب المدينة من حيث الحضور الجماهيري الواسع وقد يكون استفاد منه ماليا وهذه مهمة غاية في الاهمية وهذه ليس وحدها كافية ومهم جدا ان تتجه ادارة النادي لتشيد ملعب خاص للفريق امام امكانات شركة نفط العمارة  وثقة اللاعبين واغلبيهم يلعبون سوية منذ عدة مواسم انعكس على النتائج وافضل مركز يخرج به منذ اول مشاركة خصوصا الدور الهجومي للاعب وسام سعدون هداف الدوري ثاني لاعب من المحافظات يتصدر قائمة الهدافين بعد حيدر عايد في موسم 1999، كان فريق ميسان قد لعب 38 مباراة حقق الفوز في 13 مباراة والتعادل في 10 وخسارة15 وسجل 45 هدفا نحو نصفها سجلها وسام سعدون قبل ان يظهر هجوما افضل من الامانة في الوقت الذي تلقت شبكه 36 هدفا وجمع 49 نقطة بعدما نجح في التعامل مع اخر المباريات بنجاح.

المرحلة الاولى

ونستعرض اليوم مباريات ميسان خلال المرحلة الاولى عندما خسر بالعاصمة امام الطلاب بهدف    قبل ان يحصل على اول ثلاث نقاط من ملهبه على حساب السماوة ثم  عاد باول نقطة ذهابا من الجنوب  بتعادل سلبي  قبل ان يتلقى الخسارة الاولى من النفط بهدفين لواحد  وتغلب على الصناعات بهدفين، وتلقى خسارة الجوية في ملعبه وتحت انظار انصاره بهدفين لواحد  وخسر تواليا من الكهرباء بهدف  وحقق الفوز الأول  خارج ملعبه على البحري بهدف  لكنه خسر في ملعب زاخو  بهدف  لكنه سرعان ما عاد   لسكة الانتصارات في ملعبه وعبور الحدود  بثلاثة أهداف لهدفين  وتعادل بهدف مع فريق الحسين  وحقق  النتيجة  المهمة مع الشرطة   بالتعادل  بهدف، وخسر من الوسط بهدف وخسر بملعبه مع الزوراء بهدف لهدفين وتعثر مرة اخرى خارج ملعبه وهذه لمرة من النجف بهدف  اختتم به المرحلة الاولى.

المرحلة الثانية

وحقق النتيجة الأفضل بين جمهوره بالفوز على الطلاب بثلاثة أهداف  نظيفة في مستهل  المرحلة الثانية   وتعادل  سلبا  من  الأمانة   وخسر  بملعب السماوة من أصحاب الارض بهدف لهدفين  وخسر بملعبه من الجنوب بهدف لهدفين  وتعادل في ملعبه  مع النفط من دون اهداف  وخسر من الصناعات بهدف لهدفين  وحقق  نتيجة مهمة بتعادله مع الجوية  بهدف  ونجح بالفوز على الكهرباء بهدف  قبل ان يخسر من كربلاء بهدف  ويسجل  انتصارا على البحري بثلاثة اهداف لواحد  قبل ان يتعادل بالعمارة  مع زاخو بهدف  وخسر بملعب الحدود بهدف  وحقق نتيجة كبيرة على فريق الحسين بهدف لثلاثة  وتعادل  مع الوسط بهدفين  وأفضل نتائج الذهاب حققها ميسان بتعادله مع الزوراء بهدف  واختتم المرحلة الثانية بالفوز الكبير على النجف بثلاثية نظيفة، ويقول رئيس لجنة حكام ذي قار احمد مكطوف لي معرفة بقريق نفط ميسان  ومرات اشرف على مباريات فانه يمتلك مجموعة تلعب بحرص وإخلاص  وتتعامل مع الفرص ما سهل امامها في تحقيق افضل النتائج امام جمهوره الاخر الذي تابع مباريات الفريق في أي ملعب يتواجد به ما شكل دعما واضح للفريق الذيرقدم موسما ناجحا  حتى تمكن اللاعب وسام سعدون من احراز لقب  هداف الدوري وهو انجاز يضاف  لمشاركة الفريق الذي وقف فوق فرق له تواجد  قديم في المسابقة  بعدما تضافرت جهود اللاعبين والمدرب والأنصار في خلق  أجواء عمل متميزة  ساهمت في تحقيق خطوات كبيرة عبر اللعب بثقة عالية   ومهم ان نرى احد فرق المحافظات يخرج بمركز متقدم  في موسم صعب امام  طول فترة الدوري الذي اجتازه باهتمام بعدما  تمكن من  تحقيق افضل نتائج الارض التي شكلت مرتكزا له في مواصلة العمل الجاد والخروج بموقع جيد  سيدعم المشاكة المقبلة عندما ينطلق الدوري بعد شهر من الان ونامل ان تتظافر كل الجهود لانجاحه وهو المهم.

مشاركة