تحية إجلال وتقدير – حاكم محسن محمد الربيعي

157

تحية إجلال وتقدير – حاكم محسن محمد الربيعي

 

أحييك دكتور احمد عبد المجيد على هذه المقالة التي جاءت في وقتها وبالصميم وعاشت الانامل التي خطت مضمونها فهي بحق  مقالة جادة واصولية وهكذا يجب ان تكون منذ زمن ليس قصير ، والان السؤال لك دكتور احمد العزيز لماذا بخلت انت علينا بمثل هذه المقالة لكل السنوات التي خلت ولماذا تحجب المقالات ذات القوة في الحديث عن النشر فنحن ياد كتور لا نريد ان نشارك الحكومة في كراسيها ولا في تقاسمها اللا مشروع للثروة من خلال الامتيازات اللا مشروعة والنادرة على مستوى العالم ،ولكننا والله نريد كما  قيل ويقال عن العراق انه وهو فعلا اغنى بلد في العالم ولكن ،كثر فيه المتسولين وازداد جيش العاطلين ومعلوم يا دكتور  ان مع ازدياد  البطالة تزداد المشاكل المجتمعية وتزداد حوادث السرقة والاحتيال والقتل بسبب السرقة ،وتراجع الجواز العراقي وتراجع الامن والخدمات بكافة انواعها وتراجع القطاع الزراعي والقطاع الصناعي وهما قطاعين شغالين بكم ونوع كبير مع وجود حصار شامل لمدة ثلاثة عشر عاما  قبل عام الاحتلال ،واصبح العراق سوقا لدول الجوار  وتصر هذه الدول من خلال سياساتها التحكمية بمصادر المياه لجعل العراق بلد صحراوي دون ان تكون هناك مطالبات قوية وجاده مع هذه الدول لحقوق العراق الدولية ،وما نسمعه فقط التشكي  من نقص المياه ولم نسمع ان شكوى قدمت الى الامم المتحدة او الى المنظمات الدولية للمطالبة بحقوق العراق الدولية للدول المتشاطئة على نهر واحد حيث هناك قوانين ومعاهدات تحكم تقاسم المياه ،ليس هناك من هذا القبيل ابدا بل هناك تصارع على نتائج الانتخابات المزورة وعلى كم سيحــــــصل هذا الحزب او ذاك من كراسي وزارية او اعضاء في مجلس البرلمان.

نعم لقد طفح الكيل فماذا تعمل الناس ،غير التظاهر ولكننا نامل من الاخوة المتظاهرين ان يحافظوا على المال العام والمال الخاص  لان كل منـــــــها هو خسارة ،المطلوب من التظاهر هو ايصال صوت الجماهير لا لإيذاء الاخر حتى المسيئين بل هناك قانـــــــون يجب ان يفعل ونامل من الجميع ان يفهم ان العراق ،عراق الجميع وان السلطة والثروة هي سلطة الشعب وثروة الشعب ،اذا لا بد من عدالة اجتماعية بعيدا عن المحاصصة والطائفية المقيـــــتتين وان نعمل على الهوية الاعلى  ((عراقي )). وارجو ان تستمر بعمود يومي  في الصفحة الاولى  مستقبلا مع اطيـــــــــب تحياتي .

مشاركة