رائحة‭ ‬الفم‭ ‬الكريهة‭ ‬علامة‭ ‬على‭ ‬قصور‭ ‬كلوي‭ ‬

446

برلين‭ – ‬الزمان‭ ‬

يعاني‭ ‬البعض‭ ‬من‭ ‬رائحة‭ ‬فم‭ ‬كريهة‭ ‬تحاكي‭ ‬رائحة‭ ‬النشادر‭ ‬أو‭ ‬البول‭.. ‬فما‭ ‬مدلول‭ ‬هذه‭ ‬الرائحة؟

للإجابة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬السؤال،‭ ‬قالت‭ ‬الجمعية‭ ‬الألمانية‭ ‬لطب‭ ‬الكلى‭ ‬إن‭ ‬رائحة‭ ‬الفم‭ ‬الكريهة،‭ ‬التي‭ ‬تحاكي‭ ‬رائحة‭ ‬غاز‭ ‬النشادر‭ (‬أمونياك‭) ‬أو‭ ‬البول،‭ ‬تعد‭ ‬جرس‭ ‬إنذار‭ ‬للإصابة‭ ‬بقصور‭ ‬في‭ ‬الكلى‭ ‬أو‭ ‬فشل‭ ‬كلوي‭. ‬وأوضحت‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الرائحة‭ ‬تبعث‭ ‬بسبب‭ ‬ارتفاع‭ ‬مستوى‭ ‬اليوريا‭ ‬في‭ ‬الجسم‭. ‬وعادة‭ ‬ما‭ ‬يقوم‭ ‬الجسم‭ ‬بتصريف‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬عبر‭ ‬البول،‭ ‬ولكن‭ ‬عندما‭ ‬لا‭ ‬تقوم‭ ‬الكلى‭ ‬بأداء‭ ‬وظيفتها‭ ‬على‭ ‬نحو‭ ‬سليم،‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬المادة‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬مجرى‭ ‬الدم‭ ‬ويتم‭ ‬استنشاقها‭ ‬عبر‭ ‬الرئة‭.‬

لذا‭ ‬ينبغي‭ ‬استشارة‭ ‬الطبيب‭ ‬فور‭ ‬ملاحظة‭ ‬هذه‭ ‬الرائحة‭ ‬لتحديد‭ ‬السبب‭ ‬الحقيقي‭ ‬الكامن‭ ‬وراءها‭.‬

مشاركة