الرياضة‭ ‬وقلة‭ ‬الدهون‭ ‬والسكريات‭ ‬تقي‭ ‬من‭ ‬حصوات‭ ‬المرارة

216

برلين‭ – ‬الزمان‭ ‬

قال‭ ‬البروفيسور‭ ‬الألماني‭ ‬فرانك‭ ‬لامرت،‭ ‬إنه‭ ‬يمكن‭ ‬الوقاية‭ ‬من‭ ‬حصوات‭ ‬المرارة‭ ‬باتباع‭ ‬أسلوب‭ ‬حياة‭ ‬صحي‭ ‬يقوم‭ ‬على‭ ‬التغذية‭ ‬الصحية‭ ‬والمواظبة‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬الرياضة،‭ ‬أي‭ ‬الإكثار‭ ‬من‭ ‬الخضروات‭ ‬والفواكه‭ ‬والإقلال‭ ‬من‭ ‬الدهون‭ ‬والسكر،‭ ‬وممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬والأنشطة‭ ‬الحركية‭ ‬بمعدل‭ ‬30‭ ‬دقيقة‭ ‬يومياً‭. ‬وأضاف‭ ‬اختصاصي‭ ‬طب‭ ‬الجهاز‭ ‬الهضمي‭ ‬أن‭ ‬مَن‭ ‬يعاني‭ ‬من‭ ‬زيادة‭ ‬الوزن‭ ‬يتعين‭ ‬عليه‭ ‬إنقاص‭ ‬وزنه‭ ‬تدريجياً،‭ ‬محذراً‭ ‬من‭ ‬إنقاص‭ ‬الوزن‭ ‬بمعدل‭ ‬يزيد‭ ‬عن‭ ‬1‭.‬5‭ ‬كغم‭ ‬أسبوعياً،‭ ‬وإلا‭ ‬سيرتفع‭ ‬خطر‭ ‬نشوء‭ ‬حصوات‭ ‬المرارة‭. ‬وأوضح‭ ‬لامرت‭ ‬أن‭ ‬غالبية‭ ‬حصوات‭ ‬المرارة‭ ‬تنشأ‭ ‬بسبب‭ ‬ضخ‭ ‬الكبد‭ ‬لكميات‭ ‬مفرطة‭ ‬من‭ ‬الكوليسترول‭ ‬في‭ ‬المرارة‭. ‬وعندما‭ ‬تمثل‭ ‬الحصوات‭ ‬مشكلة‭ ‬صحية،‭ ‬مثل‭ ‬مغص‭ ‬المرارة،‭ ‬فإنه‭ ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬يلزم‭ ‬استئصال‭ ‬المرارة‭ ‬بأكملها‭. ‬وتعد‭ ‬التقلصات‭ ‬المؤلمة‭ ‬أبرز‭ ‬أعراض‭ ‬هذا‭ ‬المغص‭.‬

وفي‭ ‬حال‭ ‬استقرار‭ ‬الحصوة‭ ‬في‭ ‬مدخل‭ ‬المرارة،‭ ‬فإنها‭ ‬قد‭ ‬تتسبب‭ ‬في‭ ‬الإصابة‭ ‬بالتهاب‭ ‬البنكرياس،‭ ‬الذي‭  ‬يهدد‭ ‬الحياة‭.‬

مشاركة