نخبة الإعلام العربي تحت خيمة سعودية – نغم التميمي

388

نخبة الإعلام العربي تحت  خيمة سعودية – نغم التميمي

لم يكن الحضور عاديا، ولَم يكن الموعد طبيعيا.

كل شي أفضل من سابقه،

 

كيف لا وانت تجلس على مائدة واحدة مع قادة الفكر العربي ونخبة الاعلام في المنطقة.

 

وفِي شهر فضله الله على بقية الأشهر الا وهو شهر رمضان المبارك وفِي بقعة مميزة في جدة في المملكة العربية السعودية.

 

جميع هذه الأمور اجتمعت بفكر وزير الثقافة والإعلام السعودي الدكتور عوّاد العواد والذي تمكن وبوقت قياسي ان يجمع قادة الفكر والإعلام في الوطن العربي من شماله الى جنوبه ، مرورا بغربه وشرقه.

 

اذ تمكن العواد عزف سيمــــــفونية الوحدة والمحبة ومد جسور الوئام.

 

في حفل فاخر وبهي اجتمع الحضور على مائدة رمضانية جمعت هموم وفكر المنطقة العربية.

 

ورغم ان الجلسة استمرت لساعات لكنها خرجت برؤى وافكار اهم ما فيها هو جمع الكلمة العربية والقلم الصحفي على حب الوطن

 

والتأكيد على أهمية ميثاق الشرف الصحفي الذي تحتاجه المنطقة الْيَوْمَ .

 

هذه الدعوة الكريمة اوصلت رسائل طيبة لأكثر من 120 صحفيا كانوا حاضرين .

 

مفادها ان المملكة العربية السعودية تفتح ابوابها وذراعيها امام كل محب للامن والسلام.

 

وهذا هو شأنها وان حاول الكثيرون التشويش عليها.

 

لكنها كانت وما زالت وستبقى بلاد الحرمين ، وبلاد الحضارات، ومع مشروع نيوم الذي أطلقه ولي العهد محمد بن سلمان وفِي فترة قياسية انطلقت المملكة نحو آفاق واسعة من المشاريع العملاقة خصوصا تلك التي تخص الشأن الثقافي والاعلامي والتي باشر بها الدكتور عوّاد العواد وزير الثقافة والإعلام السعودي مشاريع متنوعة  ومختلفة من فتح دور العرض السينمائي الى استضافة فرق الأوبرا والأوركــــــسترا وهي جميعها تدل على الانفتاح على العالم

 

وعلى ما يبدو ووفق المعطيات فان المملكة العربية السعودية وبأداراتها الفتية ستكون رقما صعبا في المنطقة.

 

وربما الفعاليات التي ستنطلق قريبا فيها للاحتفال بالرياض عاصمة للإعلام العربي ستحمل بين طياتها الكثير من المفاجآت على الصعيد الإعلامي .

 

مفاجاة ستترك بصمة وأثرا كبيرين لدى الأوساط الإعلامية وهي تحتفل بالرياض كعاصمة للإعلام العربي .

 

مشاركة