تطبيق‭ ‬قواعد‭ ‬المعلومات‭ ‬الشخصية‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬وغرامة‭ ‬المخالفين‭ ‬20‭ ‬مليون‭ ‬يورو

244

فيسبوك‭ ‬وتويتر‭ ‬يشددان‭ ‬القيود‭ ‬على‭ ‬الاعلانات‭ ‬السياسية

بروكسل‭ – ‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭ – ‬واشنطن‭ -‬الزمان‭ ‬

دخلت‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬القواعد‭ ‬الجديدة‭ ‬حيز‭ ‬التطبيق‭ ‬الجمعة‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الاوروبي‭ ‬لتأمين‭ ‬حماية‭ ‬افضل‭ ‬للمعلومات‭ ‬الشخصية‭ ‬في‭ ‬العصر‭ ‬الرقمي،‭ ‬فتسببت‭ ‬على‭ ‬الفور‭ ‬بأولى‭ ‬الشكاوى‭ ‬على‭ ‬شركات‭ ‬عملاقة‭ ‬مثل‭ ‬فيسبوك‭ ‬وغوغل‭ ‬المتهمتين‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬باختراقها‭. ‬ويعزز‭ ‬‮«‬القانون‭ ‬العام‭ ‬لحماية‭ ‬البيانات‮»‬‭ ‬حقوق‭ ‬مستخدمي‭ ‬الإنترنت‭ ‬ويلحظ‭ ‬عقوبات‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭ ‬لدى‭ ‬حصول‭ ‬تجاوزات‭. ‬وهو‭ ‬يأتي‭ ‬في‭ ‬اعقاب‭ ‬الفضيحة‭ ‬التي‭ ‬طاولت‭ ‬شبكة‭ ‬فيسبوك‭ ‬الاميركية‭ ‬للتواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬التي‭ ‬يتولى‭ ‬ادارتها‭ ‬مارك‭ ‬زاكربرغ‭. ‬ويعد‭ ‬سيل‭ ‬الرسائل‭ ‬التي‭ ‬تطلب‭ ‬من‭ ‬المستخدمين‭ ‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬شروط‭ ‬جديدة‭ ‬لاستخدام‭ ‬تويتر‭ ‬او‭ ‬غوغل‭ ‬او‭ ‬مواقع‭ ‬تجارية‭ ‬اخرى،‭ ‬اول‭ ‬تأثير‭ ‬ملموس‭ ‬للقواعد‭ ‬الجديدة،‭ ‬التي‭ ‬يأمل‭ ‬الأوروبيون‭ ‬في‭ ‬ان‭ ‬تتخذ‭ ‬طابعا‭ ‬عالميا‭. ‬فيما‭ ‬أعلن‭ ‬موقع‭ ‬تويتر‭ ‬امس‭ ‬عن‭ ‬توجيهات‭ ‬جديدة‭ ‬تسمح‭ ‬بالإشارة‭ ‬بشكل‭ ‬واضح‭ ‬الى‭ ‬الاعلانات‭ ‬السياسية‭ ‬على‭ ‬منصته،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬بدأ‭ ‬فيه‭ ‬فيسبوك‭ ‬بتنفيذ‭ ‬سياسة‭ ‬تفرض‭ ‬التحقق‭ ‬من‭ ‬هويات‭ ‬الذين‭ ‬يدفعون‭ ‬ثمن‭ ‬المنشورات‭ ‬السياسة‭. ‬وتأتي‭ ‬هذه‭ ‬الخطوة‭ ‬من‭ ‬موقعي‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬العملاقين‭ ‬ردا‭ ‬على‭ ‬الانتقادات‭ ‬التي‭ ‬طالت‭ ‬دورهما‭ ‬في‭ ‬السماح‭ ‬بانتشار‭ ‬المعلومات‭ ‬المضللة‭ ‬خلال‭ ‬انتخابات‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الرئاسية‭ ‬عام‭ ‬2016‭ ‬بواسطة‭ ‬برامج‭ ‬روبوتية‭ ‬تعمل‭ ‬بشكل‭ ‬آلي‭ ‬وتسمى»بوتس‮»‬،‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬حسابات‭ ‬روسية‭ ‬مزيفة‭. ‬وقال‭ ‬فيسبوك‭ ‬إن‭ ‬سياسته‭ ‬الجديدة‭ ‬للاعلانات‭ ‬السياسية‭ ‬ستدخل‭ ‬حيّز‭ ‬التنفيذ‭ ‬بدءا‭ ‬من‭ ‬الخميس‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬على‭ ‬موقعي‭ ‬فيسبوك‭ ‬وانستغرام‭. ‬وسوف‭ ‬يتم‭ ‬تطبيق‭ ‬نفس‭ ‬الاجراءات‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬الاشهر‭ ‬المقبلة‭. ‬وفي‭ ‬هذه‭ ‬الاثناء‭ ‬قال‭ ‬تويتر‭ ‬انه‭ ‬سيفرض‭ ‬سياسة‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬الاشهر‭ ‬المقبلة‭ ‬تتطلب‭ ‬وضع‭ ‬‮«‬علامات‮»‬‭ ‬على‭ ‬إعلانات‭ ‬المرشحين‭ ‬للانتخابات‭ ‬النصفية‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬وتفرض‭ ‬ايضا‭ ‬بيانات‭ ‬موثّقة‭ ‬تؤكد‭ ‬ان‭ ‬المعلنين‭ ‬موجودون‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭. ‬وقالت‭ ‬المفوضة‭ ‬الاوروبية‭ ‬للعدل‭ ‬فيرا‭ ‬جوروفا‭ ‬التي‭ ‬دافعت‭ ‬عن‭ ‬تشدد‭ ‬القانون‭ ‬العام‭ ‬لحماية‭ ‬البيانات،‭ ‬ان‭ ‬المواطنين‭ ‬هم‭ ‬اليوم‭ ‬‮«‬مثل‭ ‬اشخاص‭ ‬عراة‭ ‬في‭ ‬حوض‮»‬،‭ ‬لكن‭ ‬‮«‬الاوروبيين‭ ‬سيتعلمون‭ ‬بفضل‭ ‬القواعد‭ ‬الجديدة‭ ‬التحكم‭ ‬بمعلوماتهم‮»‬‭.‬

ويفرض‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬مؤسسة،‭ ‬سواء‭ ‬كانت‭ ‬على‭ ‬الانترنت‭ ‬ام‭ ‬لا،‭ ‬ان‭ ‬تطلب‭ ‬‮«‬موافقة‭ ‬صريحة‭ ‬وايجابية‮»‬‭ ‬لاستخدام‭ ‬معلومات‭ ‬شخصية‭ ‬جُمعت‭ ‬وعولجت‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭. ‬ويعطي‭ ‬القانون‭ ‬ايضا‭ ‬المواطنين‭ ‬‮«‬حق‭ ‬المعرفة‮»‬‭ ‬عندما‭ ‬تُخترق‭ ‬بياناتهم،‭ ‬كما‭ ‬حصل‭ ‬خلال‭ ‬عملية‭ ‬التسرب‭ ‬الكثيفة‭ ‬التي‭ ‬تعرضت‭ ‬لها‭ ‬شركة‭ ‬أوبر‭ ‬في‭ ‬2016‭.‬

وستفرض‭ ‬عقوبات‭ ‬قاسية‭ ‬على‭ ‬التجاوزات‭: ‬فالمؤسسات‭ ‬القادرة‭ ‬على‭ ‬تحويل‭ ‬هذه‭ ‬البيانات‭ ‬الى‭ ‬ذهب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استغلالها‭ ‬لأهداف‭ ‬دعائية‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬ستعرض‭ ‬نفسها‭ ‬لعقوبات‭ ‬يمكن‭ ‬ان‭ ‬تصل‭ ‬الى‭ ‬20‭ ‬مليون‭ ‬يورو‭ ‬او‭ ‬4‭%‬‭ ‬من‭ ‬رقم‭ ‬الاعمال‭ ‬السنوي‭ ‬العالمي،‭ ‬اذا‭ ‬لم‭ ‬تحترم‭ ‬القواعد‭ ‬الجديدة‭.‬

هجوم‭ ‬شريمس

ولم‭ ‬يتأخر‭ ‬القانوني‭ ‬النمساوي‭ ‬ماكس‭ ‬شريمس،‭ ‬الناشط‭ ‬الكبير‭ ‬على‭ ‬صعيد‭ ‬قضية‭ ‬المعلومات‭ ‬الشخصية،‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬القواعد‭ ‬الجديدة‭ ‬لمهاجمة‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬الاميركية‭ ‬العملاقة،‭ ‬آخذا‭ ‬عليها‭ ‬جمع‭ ‬‮«‬موافقة‭ ‬قسرية‮»‬‭ ‬على‭ ‬قواعدها‭ ‬المعدلة‭ ‬للاستخدام‭ ‬بسبب‭ ‬القانون‭ ‬العام‭ ‬لحماية‭ ‬البيانات‭.‬

وفي‭ ‬مقابلة‭ ‬مع‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس،‭ ‬قال‭ ‬‮«‬شاهدتم‭ ‬على‭ ‬الارجح‭ ‬هذه‭ ‬النوافذ‭ ‬التي‭ ‬تظهر‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مكان،‭ ‬قائلة‭ +‬يتعين‭ ‬عليكم‭ ‬القبول،‭ ‬وإلا‭ ‬فلن‭ ‬تستطيعوا‭ ‬استعمال‭ ‬هذه‭ ‬الخدمة‭+. ‬لكن‭ ‬القانون‭ ‬العام‭ ‬لحماية‭ ‬البيانات‭ ‬يمنع‭ ‬ذلك‭ ‬بشكل‭ ‬صريح‮»‬‭.‬

وبذلك‭ ‬ذكر‭ ‬شريمس‭ ‬بأن‭ ‬منظمته‭ ‬غير‭ ‬الحكومية‭ ‬‮«‬نان‭ ‬اوف‭ ‬يور‭ ‬بيزنس‮»‬‭ (‬هذا‭ ‬ليس‭ ‬شأنك‭) ‬‮«‬رفعت‭ ‬اربع‭ ‬شكاوى‭: ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬فرنسا‭ ‬ضد‭ ‬غوغل‭ ‬على‭ ‬اندرويد،‭ ‬والثانية‭ ‬على‭ ‬اينستاغرام‭ ‬في‭ ‬بلجيكا،‭ ‬والثالثة‭ ‬في‭ ‬هامبورغ‭ ‬على‭ ‬واتساب،‭ ‬والرابعة‭ ‬في‭ ‬النمسا‭ ‬على‭ ‬فيسبوك‮»‬‭.‬

مشاركة