تحذيرات‭ ‬طبية‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬القبلات‭ ‬

594

برلين‭ – ‬الزمان‭ ‬

القبلات‭ ‬ليست‭ ‬مأمونة‭ ‬دائماً‭ ‬،‭ ‬فقد‭ ‬تكون‭ ‬سببا‭ ‬لنقل‭ ‬امراض‭ ‬مختلفة‭ ‬عبر‭ ‬اللعاب‭ ‬،‭ ‬لذلك‭ ‬يحذر‭ ‬الاطباء‭ ‬من‭ ‬التقبيل‭ ‬غير‭ ‬الآمن‭ ‬،‭ ‬وتشتهر‭ ‬الحمى‭ ‬الغدية‭ ‬باسم‭ ‬‮«‬حمى‭ ‬التقبيل‮»‬‭ ‬بسبب‭ ‬انتقالها‭ ‬من‭ ‬شخص‭ ‬لآخر‭ ‬عبر‭ ‬إفرازات‭ ‬الفم،‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬تعرف‭ ‬بعدة‭ ‬أسماء‭ ‬أخرى،‭ ‬مثل‭ ‬مرض‭ ‬فايفر‭ ‬أو‭ ‬كثرة‭ ‬الوحيدات‭ ‬العدائية‭ ‬أو‭ ‬كثرة‭ ‬الوحيدات‭ ‬الخمجية‭.‬

وأوضح‭ ‬البروفيسور‭ ‬أندرياس‭ ‬بودبيلسكي،‭ ‬رئيس‭ ‬معهد‭ ‬علم‭ ‬الأحياء‭ ‬الدقيقة‭ ‬والفيروسات‭ ‬والنظافة‭ ‬بجامعة‭ ‬روستوك‭ ‬الألمانية،‭ ‬أن‭ ‬مرض‭ ‬الحمى‭ ‬الغدية‭ ‬هو‭ ‬مرض‭ ‬مُعدٍ،‭ ‬يسببه‭ ‬فيروس‭ ‬يدعى‭ ‬‮«‬ابشتاين‭ ‬بار‮»‬‭ (‬EBV‭) ‬من‭ ‬عائلة‭ ‬فيروسات‭ ‬الهربس،‭ ‬وهو‭ ‬يهاجم‭ ‬الخلايا‭ ‬الليمفاوية‭ ‬B‭ ‬المهمة‭ ‬لجهاز‭ ‬المناعة،‭ ‬ويظل‭ ‬في‭ ‬الجسم‭ ‬مدى‭ ‬الحياة‭.‬

وينشط‭ ‬هذا‭ ‬الفيروس‭ ‬مراراً‭ ‬وتكراراً‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬المواقف،‭ ‬التي‭ ‬يتعرض‭ ‬لها‭ ‬المصاب،‭ ‬مثل‭ ‬التوتر‭ ‬النفسي‭. ‬وفي‭ ‬العادة‭ ‬يكون‭ ‬غير‭ ‬مرئي‭ ‬أو‭ ‬ملحوظ‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فإنه‭ ‬يكون‭ ‬مُعدياً‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة‭. ‬وليس‭ ‬من‭ ‬قبيل‭ ‬الصدفة‭ ‬أن‭ ‬يسمى‭ ‬‮«‬بحمى‭ ‬التقبيل‮»‬،‭ ‬فهو‭ ‬ينتقل‭ ‬فقط‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬اللعاب،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬عند‭ ‬التقبيل‭.‬

وبطبيعة‭ ‬الحال‭ ‬تعتبر‭ ‬الحمى‭ (‬ارتفاع‭ ‬درجة‭ ‬حرارة‭ ‬الجسم‭) ‬أكثر‭ ‬أعراض‭ ‬هذا‭ ‬المرض‭ ‬شيوعاً،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬آلام‭ ‬الحلق‭ ‬وتورم‭ ‬العقد‭ ‬الليمفاوية‭ ‬والتهاب‭ ‬اللوزتين‭ ‬وظهور‭ ‬طبقة‭ ‬رمادية‭ ‬مائلة‭ ‬للأبيض‭ ‬عليها،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬الشعور‭ ‬العام‭ ‬بالضعف‭ ‬والتعب‭.‬

ومن‭ ‬الأعراض‭ ‬المميزة‭ ‬أيضاً‭ ‬ارتفاع‭ ‬قيم‭ ‬الكبد‭ ‬وتضخم‭ ‬الطحال‭ ‬وزيادة‭ ‬عدد‭ ‬الخلايا‭ ‬الليمفاوية‭ ‬في‭ ‬الدم،‭ ‬وهي‭ ‬إشارة‭ ‬من‭ ‬جهاز‭ ‬المناعة‭. ‬وغالباً‭ ‬ما‭ ‬تبدأ‭ ‬هذه‭ ‬الأعراض‭ ‬بالظهور‭ ‬بعد‭ ‬مرور‭ ‬4‭ ‬إلى‭ ‬6‭ ‬أسابيع‭ ‬من‭ ‬الإصابة‭ ‬بالفيروس‭.‬

وتكمن‭ ‬المشكلة‭ ‬في‭ ‬صعوبة‭ ‬تشخيص‭ ‬المرض‭ ‬بسبب‭ ‬تداخل‭ ‬بعض‭ ‬أعراضه‭ ‬مع‭ ‬عدوى‭ ‬الإنفلونزا‭ ‬ونزلات‭ ‬البرد‭ ‬والتهابات‭ ‬الكبد،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬قد‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬حصول‭ ‬المصاب‭ ‬على‭ ‬الدواء‭ ‬غير‭ ‬الصحيح‭.‬

مشاركة