(الزمان) تواكب الإنتخابات في لبنان نسبة التصويت 49.2 بالمئة: توتر في زحلة وإنسحاب بعض المرشحين وشوارع بيروت خالية

433

 (الزمان) تواكب الإنتخابات في لبنان نسبة التصويت  49.2 بالمئة: توتر في زحلة وإنسحاب بعض المرشحين وشوارع بيروت خالية

حمدي العطار

الحمرا على غير عادته

كانت شوراع بيروت المزدحمة دائما بالمارة والمتبضعين والسائحين في صباح يوم الاحد 6 ايار خالية من البشر، واكثر المحلات مقفلة بينما مقاهي شارع الحمرا لا تكتظ بروادها مثل باقي الايام،حاولت ان اصور نفسي في شارع الحمرا لبيان الوضع في يوم الانتخابات البرلمانية في بيروت فكانت الصورة توحي بوحشة المكان، تجولت في الحمرا بعض محلات بيع الملابس وبعض المطاعم مفتوحة، نحن العراقيون ومعنا الشغالات من الاسيويات من يرتاد تلك الاماكن بهذا اليوم السياسي المهم!

ومارس الشعب اللبناني حقه الدستوري بأنتخاب ممثيله في البرلمان اللبناني يوم الاحد 6/ايار ،وانضم الى الناخبين في انتخابات 2018 (800 ) شاب وشابة لم يحق لهم الانتخاب في الانتخابات الماضية 2009 .

النتائج الاولية المعلنة تشير الى ما نسبته 49.2% هي نسبة التصويت الفعلي، اعلى نسبة تصويت كانت في طرابلس واقل نسبة تصويت كانت في منطقة بيروت الاولى حيث بلغت 31%.

بطء العملية الانتخابية

كان يعتقد القائمون على وضع النظام الانتخابي بإن هذا النظام سوف يزيد من نسبة التصويت لكن ما حدث هو العكس فبعد ان كانت نسبة التصويت سنة 2009( 54% ) انخفضت سنة 2018 الى 49.2%  والسبب التعقيدات الكثيرة والغامضة وقلة تدريب (اقلام الانتخابات) – المركز الانتخابي- على مواجهة اسئلة واستفسارات الناخبين مما يجعل عملية التصويت تكون بطيئة وهذا ادى الى تأخير المقترعين مما جعل الاف  من المواطنين منتظرين  في مراكز الانتخاب او في محيطه والساعة تجاوزت السابعة مساء! موعد غلق صناديق الاقتراع ! لكن هناك مادة قانونية تسمح لمن تواجد في المركز الانتخابي او في محيطه القريب له الحق في الاداء بصوته حتى بعد مــــــــوعد الغلق!

والبعض طلب تمديد ساعتين، مفوضية الانتخابات تعد التمديد غير قانوني وقد تتعرض النتائج الى الطعن! خاصة وان القوائم الكبيرة مثل تيار المستقبل –  الحريري- من مصلحتها زيادة المقترعين لرفع الحاصل الانتخابي وحرمان بعض اللوائح من الوصول الى العتبة الاولى البالغة 10% من مجموع المتقرعين فعلا بينما بعض اللوائح تنفعها الاقبال المتواضع لأنخفاض ذلك الحاصل، حاليا يمكن لتيار المستقبل ان يخسر بعض المقاعد التي كانت له في البرلمان والبالغة 37 مقعداً.

وظهرت سلبيات اخرى ظهرت في يوم الانتخابات وهي عدم وجود اسماء بعض الناخبين في سجلات قيد الناخبين وهناك اخطاء في لوائح الشطب .

*عدم اهلية بعض مراكز الاقتراع لشرائح عمرية معينة والى ذوي الاعاقات الخاصة حينما يكون المركز الانتخابي في الطابق الثالث من البناية!

تم بث فيديو للتواصل الاجتماعي لشخص محسوب على تيار المستقبل يوزع اموالاً من فئة 50 ليرة لبنانية بما يعادل 33 $ لبعض الناخبين لشراء اصواتهم!

*بعض صناديق الاقتراع اصبحت مملؤة قبل انتهاء عملية التصويت ووجود نقص في مستلزمات الانتخابات في الاقلام الانتخابية

حدثت بعض الاصطدامات في منطقة زحلة بين عناصر من القوات اللبنانية – جعجع- بالاعتداء على الناخبين المؤيدين للكتلة الشعبية بحجة مكافحة الرشوة الانتخابية!

 نزهة سياسية وطموحات

 سجلت في اللحظات الاخيرة انسحاب بعض المرشحين من الانتخابات قسم منهم شخصيات معروفة ومؤثرة في المشهد السياسي وقدمت اسباب انسحابها التي من الممكن ان تعد توصيفا مناسبا  لتلك الانتخابات البرلمانية في لبنان 2018

* الاعلامية راغدة درغام اللبنانية وتحمل الجنسية الامريكية التي أجرت اكثر من 20 مقابلة تلفزيونية مع رؤوساء دول وحكومات ومقابلات مع 100 وزير خارجية ،كانت مرشحة عن تيار المستقبل – سعد الحريري ،أوضحت اسباب انسحابها بإنها” أطلعت على الانتخابات فأحست بإنه نزهة سياسية وطموحات صبيانية او لوائح أنتقامية تنطلق من الحقد السياسي والشخصي،تقـــــــــــول كنت اعتقد بإن الانتخابات تهدف الى تصحيح الاعوجاج وليس نســــــــــخا جديـــــــــدة عنه ومنشوف الجديد افــــــــــضل لأن هناك تحالفات وصــــــــــولية!”

وسوغ حسين الحسيني الرئيس الاسبق لمجلس النواب /من بعلبك الهرمل يبرر انسحابه من الانتخابات بأن النتائج ليست ألا بالاعلان ،هذه الانتخابات ليست نيابية بل استبيانية هي تصديق على تمثيل الأمر الواقع وعلى أقتناصهم الصفة الشرعية.

وصف وزير الداخلية اللبناني الانتخابات بأنها (بيضاء) لا يوجد فيها اي جريح ولم تتوقف عملية الاقتراع في اي قلم انتخابي، وصرح بإن من لم ينتخب او يصوت لا يحق له الاعتراض .

*من البديهي ان تمثل الانتخابات في دول مثل لبنان والعراق فرصة للتغيير لما تعانيه هذه الدول من مشاكل سياسية وازمات اقتصادية وتردي الخدمات  في مجال التعليم والصحة والبلديات وحالة توتر وعدم استقرار امني وسياسي وسط تدخلات اقليمية ودولية، وأذا كانت الدول المستقرة تجري الانتخابات وتسجل اقبال اكثر من لبنان والعراق فبالتأكيد هناك خلل كبير في طريقة تفكير الناخبين في هذين البــــــــلدين كما تؤدي سوء ادارة الانتخابات وعيوب قانون الانتخابات وحالة التزويــــــــر دورا في جعل اليأس وغياب الامل في جدوى الانتــــــــخابات يسيطر على تفكير الكـــــــثير من الناخــــــــبين!

ولم تعلن لحد الان النسبة الرسمية للمشارة بالانتخابات ولم تفرز كامل البيانات لمعرفة نتائج الانتخابات لكن جميع التوقعات لا تذهب الى حدوث تغيير دراماتيكي في المشهد السياسي اللبناني!!

الولايات المتحدة تنهي إقامة نحو 90 ألف شخص

إعادة نحو عشرة الاف مهاجر بينهم عراقيون من اليونان بملء إرادتهم

{ اثينا (أ ف ب) – اعلنت المنظمة الدولية للهجرة الجمعة ان اكثر من 10 الاف مهاجر وصلوا الى اليونان منذ سنتين، آملين في الانتقال الى بلدان اوروبية اخرى، تمت اعادتهم بملء ارادتهم الى بلدانهم، موضحة ان معظمهم من باكستان والعراق وأفغانستان.

واوضحت المنظمة ان اكثر من ثلاثة ارباع المستفيدين من برامج العودة بتمويل من الاتحاد الاوروبي هم من الرجال. وتبرز جورجيا والجزائر ضمن قائمة البلدان.ويتعلق الامر باشخاص أعيدوا بين حزيران/يونيو 2016 ونيسان/ابريل 2018.وتقدم المنظمة الدولية للهجرة هذه البرامج للذين خيبت الهجرة آمالهم، إما من خلال عجزهم عن التمكن من تسوية اوضاعهم، او في حالة طالبي اللجوء، بسبب الخيبة ازاء بطء الاجراءات وظروف المراكز مكتظة.

وبعد موجة النزوح الكبير عام 2015 ومطلع 2016 وبقاء حوالى 50 الف مهاجر وطالب لجوء في اليونان، قدمت الحكومة دعما لبرنامج العودة الطوعية من خلال تدابير قانونية انتقدها المدافعون عن اللاجئين انذاك.

واعلنت الشرطة اليونانية من جهتها ان 20.555 مهاجرا عادوا الى بلادهم، اما من تلقاء انفسهم، او بسبب ترحليهم.وقد تراجع وصول الوافدين الى الجزر اليونانية منذ الاتفاق بين الاتحاد الاوروبي وتركيا في اذار/مارس 2016 قبل ان ترتفع مطلع 2018 على الحدود البرية بين اليونان وتركيا.واعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، وصول 2900 مهاجر في نيسان/ابريل.

من جهة اخرى، ما زال اكثر من 16 الف مهاجر ولاجىء وصلوا على متن زوارق صغيرة من تركيا، موجودين في ظروف صعبة في خمس جزر هي: ليسبوس وخيوس وساموس وليروس وكوس، بموجب الاتفاق بين الاتحاد الاوروبي وأنقرة الذي يفترض ان يتيح اعادتهم الى تركيا.

ويثير وجدهم التوتر في هذ الجزر خصوصا مع اقتراب الموسم السياحي.

منح مهلة

الى ذلك قررت الإدارة الأمريكية، إنهاء إقامة نحو 90 ألف مهاجر من الهندوراس يقيمون في البلاد منذ عقدين، ومنحهم مهلة 18 شهراً للمغادرة، في حال لم يتمكّنوا من الحصول على تأشيرات بطرق أخرى.

وأفادت شبكة سي إن إن الامريكية ، مساء الجمعة، أن الفئة المستهدفة، هم من المستفيدين من برنامج الحماية المؤقتة للمهاجرين، الذين سبق أن قدموا إلى الولايات المتحدة عقب إعصار ميتش الذي ضرب هندوراس عام 1998.وذكرت الشبكة، أن إعلاناً أصدرته وزارة الأمن الأمريكية، أنهى وضع الحماية المؤقتة للمهاجرين القادمين من الهندوراس.وحسب المصدر ذاته، فإن السلطات الأمريكية ستمنح هؤلاء المهاجرين، مهلة 18 شهرا لمغادرة البلاد، أو العمل على إيجاد طرق أخرى للبقاء، في حال كان بإمكانهم الحصول على تأشيرات بسبل مختلفة.وبهذا القرار، يرتفع عدد الذين قررت إدارة الرئيس دونالد ترامب إنهاء إقاماتهم في الولايات المتحدة، منذ العام الماضي وحتى اليوم، إلى أكثر من 425 ألف مهاجر عاشوا بالبلاد لعقود.

وقررت إدارة ترامب إنهاء برامج حماية المهاجرين القادمين من عدد من البلدان، والتي كان يجري تجديدها كل عامين.

مشاركة