ميسان والديوانية تعطّلان الدوام الرسمي لمناسبة الزيارة الشعبانية

407

 

تواصل العمل بمشروع إضافة قبة جديدة إلى الحرم الحسيني

ميسان  والديوانية تعطّلان الدوام الرسمي لمناسبة الزيارة الشعبانية – بغداد – الزمان

أعلن مجلسا محافظة ميسان والديوانية عن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاربعاء المقبل لمناسبة زيارة النصف من شعبان فيما ينتظر ان تعلن محافظات اخرى عطلة مماثلة لفسح المجال امام المواطنين لتأدجية طقوس الزيارة. وقال مصدر في مجلس ميسان في تصريح  امس ان (مجلس المحافظة قررتعطيل الدوام الرسمي في المحافظة لمناسبة النصف من شعبان ذكرى ولادة الامام المهدي المنتظر )، موضحاً ان(مديرية تربية المحافظة غير مشمولة بالعطلة لتزامنها مع اداء الامتحانات). كما قرر مجلس الديوانية اعتبار يوم الاربعاء عطلة رسمية بالمناسبة نفسها. وقال نائب رئيس المجلس حيدر الشمري في بيان  امس إن(العطلة تشمل جميع الدوائر الحكومية عدا الدوائر الخدمية والأمنية والصحية التي سيكون دوامها 50 بالمئة).وفي شأن متصل أعلن رئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف جاسم الخطابي إكمال الاستعدادات الأمنية والخدمية الخاصة بالزيارة الشعبانية . وقال في تصريح امس انه ( لم يتبقَ سوى وصول إجابة من وزارة الكهرباء على مخاطبة حكومة كربلاء لها بشان استثناء المحافظة من القطع المبرمج أثناء الزيارة يوم الاربعاء المقبل والتي من المرجح أن تكون مليونية)، مرجحاً أن ( تصل موافقة الوزارة خلال ساعات). من جهة اخرى واصل الملاكات الفنية والهندسية التابعة للعتبة الحسينية اعمالها لإنجاز مشروع إضافة قبة جديدة لحرم الإمام الحسين عليه السلام. وقال مسؤول قسم المشاريع الهندسية في العتبة محمد حسن كاظم في تصريح امس ان (الملاكات الفنية والهندسية في العتبة الحسينية المقدسة تواصل اعمال انجاز مشروع قبة جديدة داخل العتبة الحسينية الذي يأتي بالتزامن والموازاة مع مشروع تنحيف الاعمدة – الدعامات – الطابوقية الاربع المحيطة بالشباك الشريف لحرم الامام الحسين عليه السلام).واوضح أنه تم ( أخذ نحو مترين من عرض كل عمود بهدف خلق مساحات اضافية لحركة الزوار وتعزيز موضوع الانسيابية حول الشباك المطهر فضلا عن العمل لتقوية الدعامات الطابوقية التي بلغ عمرها اكثر من 200 عام)، مشيراً  الى ان(الدعامات مبنية من الطابوق القديم او ما يعرف بالفرشي والنورة). وكشف كاظم عن(انجاز ثلاثة أعمدة والعمل جار لإنجاز العمود الرابع في غضون الاشهر القليلة المقبلة)، مؤكداً  ان( العمل يجري بانسيابية فيما يتم انجاز عمود بعد آخر بطريقة اضافة قواعد كونكريتية مسلحة وربطها بواسطة اسلاك قابلة للشد مربوطة بالقواعد الجديدة للأعمدة لتتحمل الاحمال الاضافية للقبة القديمة التي تزن نحو ألف طن اضافة الى القبة الجديدة التي تزن نحو 190 طناً). ولفت الى ان(القبة القديمة لحرم الامام الحسين ستبقى في مكانها وان ما يجري فيها من أعمال هو صيانة للجدار القديم والاقواس وتقويتها بحديد التسليح المغلون ومواد كونكريتية اخرى لمعالجة الضعف فيها فضلا عن تهيئة ومعالجة جميع الاعمال الاخرى فيها مثل المرايا والكاشي الكربلائي واعمال الكهرباء والتبريد)، موضحاً ان( القبة الجديدة ستكون على ارتفاع ستة أمتار فوق القبة القديمة).وأكد كاظم ان(العمل يجري الان على انجاز الهيكل الكامل لها في الجمهورية الاسلامية الايرانية بإضافة القشرة الكونكريتية لها وتغليفها بالطابوق النحاسي المعالج بالطلاء الذهبي وستكون بنفس الحجم العام للقديمة مع وجود فرق في العملية الانشائية لها )، مشيراً الى ان(المشروع ينفذ تحت إشراف قسم المشاريع الهندسية بالتعاون مع قسم الصيانة في العتبة الحسينية المقدسة)، مؤكداً  أن ( نسبة الانجاز وصلت الى أكثر من 50 بالمئة وان من المؤمل انجاز المشروع خلال سنة ونصف السنة). ويأتي تنفيذ مشروع اضافة قبة جديدة لحرم الامام الحسين بسبب ارتفاع البنايات المجاورة وعدم التزام اصحابها بالارتفاعات المحددة لها من البلدية فضلا عن ايجاد تناسب جديد مع ما موجود من تطور عمراني داخل العتبة المقدسة وكذلك المحافظة على التراث الاسلامي الذي يتميز به الحرم الحسيني

مشاركة