الفقير أولى بهذه الأموال

533

الفقير أولى بهذه الأموال

يوم بعد يوم نستيقظ آملين أن يبدو يومنا مشرقا مزدهرا بالأمن والأمان.

نخرج الى شمس الصباح لنرى ما هو مفرح ، ننظر الى الزاوية الاولى لنشاهد مظاهر التشجير في شوارعنا.

ومن الزاوية الثانية نشاهد الأرصفة التي تغطيها الكتل الكونكريتية والشوارع المغطاة باللون الاسود المزيف اجل ان يبينوا لنا انها جديدة.

ومن الزاوية الثالثة والمهمة نرى المجاميع من الأطفال ينادون بأصواتهم على الأناس المارة في سياراتهم ليكتفوا المائتين وخمسين دينارا حتى يجمعوا منها ما يكفي من الغذاء البسيط.

انهم اطفال اليتامى والمساكين الذين لم يجدوا ممن يكون عونا لهم ، غافلون عن هؤلاء الفقراء وذاهبون بهذه الاموال الى ترميم الطرق التي تكاد تعود الى سابق شكلها من دون تغيير ، تاركين خلفهم اناساً مشردين لا حول لديهم ولا قوة الا الله ، ألا من المخزي ان يلفتوا النظر عنهم .

هل هؤلاء الذين يسترون عيوبهم بهذه المشاريع الكبيرة هم على يقين ؟

 اكتبوا تأريخكم بألوان الفرح وقدموا لهم شيئا بسيطا منها يكسون بها جوعهم ، إرسموا على وجوههم الفرح والبسمة ، كونوا عونا لهم ، اغيثوهم بقطرة منها ، بأموالهم تقدمتم واصبحتم تتاجرون بما هو ليس لكم ، اليوم انتم هنا ، وغدا الى اين ؟ الى الله الذي لا يظلم عنده أحد .

أحمد العاني

مشاركة