واردات العراق وكذبة النفط

527

واردات العراق وكذبة النفط

كذبة كبيرة يعيشها العراقيون وهي أن تدعي أطراف متنوعة سياسية وغيرها من أن وارداتنا هي فقط من النفط. وهنا نود أن نتساءل: أين واردات المطارات التي تقدر بالمليارات سنويا؟!

اين تذهب واردات ضرائب الفنادق السياحية التي تقدر بملايين الدولارات؟!

اين التعاريف الكمركية ووارداتها التي تقدر بالمليارات؟!

كذلك نسأل: أين مجموع الضرائب الأخرى ورسوم الدوائر الحكومية والتي تقدر بمليارات الدنانير وملايين الدولارات؟! وأيضا اين عوائد التقديم على الحج والعمرة تقدر بملايين الدولارات؟

هذا فضلا عن واردات الغاز المصدر وايضا واردات بيع المواد النفطية والبانزين والغازية وغيرها على المواطنين. ولا ننسى انها تقدر بملايين الدولارات.

اضافة الى تغييب واردات شركات الاتصالات والانترنت والشركات التابعة لكل وزارة. والتي تقدر بملايين ومليارات الدولارات. هذا كله مضافا إلى النفط الذي تصدره الحكومة بما يقارب خمسة ملايين برميل يوميا حيث يتراوح سعر الواحد بين 65 الى 70 دولارا.

كل هذا ونستدين 20 مليون دولارا من البنك الدولي؟! ونبقى معلقين بضوابط وقيود دولية نسترجعها من التقشف على الفقراء واستقطاعات الموظفين شهريا!

مصعب الخزعلي

 

مشاركة