هل تضمن الشعوب تقدمها المشترك بأساليب أقل عنفاً وإستنزافا؟ – ماجد اسد

183

هل تضمن الشعوب تقدمها المشترك بأساليب أقل عنفاً واستنزافا؟ – ماجد اسد

 

كثير من العصور ارتبطت تسميتها بعلامة ميزتها عن سابقاتها كالانتقال من عصر البرية الى عصر المغامرات ليشكل عصر الكهف المكان الذي لعبت فيه النار دورا حاسما على صعيد كيمياء الدماغ كان الكهف تدشينا لمشروع المدينة عبر القرى الزراعية الاولى بظهور سمات مشتركة كونت اقدم معتقدات السحر والأعمال الشبيه بالفن وعلاقات القربى . وكثير من العصور ارتبط اسمها بفخامة من الفخامات كالحديد او البرونز وهي ظاهرة تفاعلية أدت الى متغيرات على صعيد الوعي والبناء وممرا سيفضي الى عصر مغاير رغم انه حلقة في سلسلة للسابق عليه فأكتشاف الحديد يمثل اكتشاف النار كلاهما سيمنحان المغامرة البشرية قدرة اكبر على تحدي العوامل الخارجية . عصور اكتسبت شهرتها بالمخترعات كعصر الطباعة وعصر السينما فضلا عن الارتباط الأعمق بوسائل الانتاج كالانتقال من الكهوف الى بناء البيت ومن الاعتماد على الأمطار الى بدء مشروع التحكم بالموارد المائية وبناء السدود وفكرة حماية البيئة والشروع بوضع أسس للتجمعات السكانية في المدن وانظمتها . لكن المفارقة هنا ان قارة أوروبا خلال الألف عام عملت على تفكيك السحر وبمعنى ما على الانتقال من الخرافة الى عصر العلم في الوقت الذي كانت قارات اخرى حتى فاتحة الألفية الثالثة تعمل بالفأس والأدوات البدائية في الزراعة ولا تتحكم بالموارد المائية ومازالت على صعيد المعتقدات تكرر اليات السحر التشبيهي غير مكترثة للمفهوم التحديثي لحاضرها وغير مكترثة لمصيرها في الأخير . فالإحصاء عبر الوثائق والادلة يظهر مدى الانحياز لمفهوم ان حرية الانسان سيتم تحديثها بالمهارات والأعمال الخلاقة وليس بالمصادفات حسب فالأفكار والمخترعات وأدوات البحث كلها لايمكن عزلها عن آفاق التوسع في اعادة بناء الرؤية وبناء الانسان بالدرجة الاولى . وعلى نحو مباشر ستسهم المخترعات المعرفية العلمية ببلورة رؤية مجتمعية تقود الى معادلة ان زيادة السكان ستواجه اشكالية تخص الموارد ففي المجال الاول يزداد عدد السكان هندسيا (1 / 4 / 16 / 256 …الخ) كي يحدث التصادم من ناحية وللبحث عن البدائل من ناحية ثانية . مامغزى هذه المقارنة ونحن في فاتحة العشر الثاني من الألفية الثالثة والعالم يشهد سلسلة من التصادمات والمتغيرات والتحولات بين العالم مابعد الصناعي وبين القارات التي مازالت تستورد مواردها الاساسية لان المقارنة ستقود الى ضرورة قراءة دروس التاريخ العميقة كي تضمن الشعوب تقدمها المشترك بأساليب اقل عنفا وأقل استنزافا للدماء والارواح .

بغداد

مشاركة