واشنطن‮: ‬بغداد لم تطلب أية وساطة أمريكية مع أربيل

163

كردستان تؤكد الإستعداد لتقديم جداول دقيقة برواتب الموظفين‮ ‬

واشنطن‮: ‬بغداد لم تطلب أية وساطة أمريكية مع أربيل

بغداد‮ – ‬ داليا احمد‮ ‬

السليمانية‮ – ‬باسل الخطيب

اعلنت وزارة الخارجية الامريكية عن استمرار الحكومة الامريكية ببذل مساعي‮ ‬التقريب بين بغداد وأربيل‮ ‬،مؤكدة ان الحكومة العراقية لم تطلب حتى الآن من الولايات المتحدة التدخل بهذا الشأن‮. ‬

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية هيذر نويرت في‮ ‬مؤتمر صحفي‮ ‬امس الأربعاء‮ (‬حتى الآن لم تطلب الحكومة العراقية من الولايات المتحدة بأن تؤدي‮ ‬دورا للتقريب في‮ ‬وجهات النظر بين أربيل وبغداد‮)‬،مؤكدة ان‮ (‬بلادها مستمرة في‮ ‬مساعيها بين أربيل وبغداد،وتدعوهما للبدء في‮ ‬الحوار لحل الخلافات والقضايا العالقة بينهما‮). ‬وجددت حكومة كردستان نفيها وجود أي‮ ‬اتصالات مع الحكومة الاتحادية بشأن موضوع الرواتب،مبدية استعدادها لتزويد بغداد بقوائم‮ (‬محدثة ومدققة‮) ‬بهذا الشأن لتجنيبها حرج إطلاق تصريحات‮ (‬مظللة‮) ‬تعرف هي‮ ‬قبل‮ ‬غيرها عدم صحتها‮. ‬وقال السكرتير الصحفي‮ ‬لنائب رئيس حكومة الإقليم سمير هورامي‮ ‬لـ(الزمان‮) ‬امس إن‮ (‬الحكومة الاتحادية دأبت على إطلاق التصريحات بشأن استعدادها صرف رواتب الإقليم ومباشرتها بتدقيق الأسماء،برغم أنها لم تكلف نفسها حتى الآن عناء الاتصال بالجهات الكردستانية المعنية للحصول على قوائم محدثة ودقيقة بموجب النظام البايومتري‮ ‬لمستحقي‮ ‬الرواتب‮)‬،مبدياً‮ ‬استعداد حكومة الإقليم لـ(تزويد رئاسة الحكومة الاتحادية أو وزارة المالية أو أية جهة أخرى معنية بتلك القوائم لتجنيبهم حرج اطلاق تصريحات مظللة‮ ‬يعرفون هم أنفسهم قبل‮ ‬غيرهم عدم صحتها‮)‬،على حد قوله‮.‬

‮ ‬وكان رئيس حكومة كردستان نيجيرفان البارزاني‮ ‬قد نفى خلال مؤتمر صحفي‮ ‬عقده في‮ ‬أعقاب اجتماع الحكومة اول امس وجود أي‮ ‬حوار،سياسي‮ ‬أو فني،مع الحكومة الاتحادية لحل المشاكل العالقة‮ ‬،مبدياً‮ ‬استعداد الإقليم للحوار،برغم عدم استعداد بغداد لذلك،بحسب قوله.كما رجح تلقي‮ ‬الاقليم ردًا من فرنسا خلال‮ ‬يومين بشأن موقف بغداد من المبادرة الفرنسية لإطلاق الحوار بين حكومتي‮ ‬المركز والاقليم،‮ ‬داعياً‮ ‬الى اشراك الاقليم في‮ ‬اية آلية متعلقة بالمناطق المتنازع عليها‮ .‬واكد عضو الحزب الديمقراطي‮ ‬الكردستاني‮ ‬علي‮ ‬الفيلي‮ ‬وجود ارادة حقيقية للاقليم بأن‮ ‬يكون الدستور حاكما مع بغداد.وقال الفيلي‮ ‬في‮ ‬تصريح ان‮ (‬ازمة الإقليم الداخلية والازمة مع بغداد ازمتان متلازمتان ومرتبطة جذورها في‮ ‬بغداد‮)‬،موضحا ان(بغداد بدأت تعول على الخلاف الداخلي‮ ‬في‮ ‬البيت الكردي‮). ‬

وأضاف ان‮ ( ‬حكومة بغداد تتكلم بلغة الغالب والمغلوب ما سيؤثر في‮ ‬العلاقة بين العرب والكرد‮)‬،وتابع ان‮ (‬بغداد تضع شروطاً‮ ‬تعجيزية تدل على عدم استعداد الحكومة الاتحادية للحوار‮)‬،مشيراً‮ ‬الى‮ (‬شرعية حكومة الإقليم المتمثلة برئيسها نيجرفان البارزاني‮ ‬في‮ ‬قيادة شعبها‮). ‬الى ذلك،اكد المحلل السياسي‮ ‬عدنان السراج ان‮ (‬الحكومة الاتحادية تتعامل على وفق الدستور وهو الفيصل والحكم‮)‬،مشيرا الى ان‮ (‬الاستجداء والذهاب الى الخارج لا‮ ‬يحل شيئاً‮ ‬من الازمة‮)‬،على حد قوله‮. ‬

وقال السراج في‮ ‬تصريح ان‮ (‬حكومة بغداد قالت مرار وتكرارا بأنها ستتعامل مع الشعب الكردي‮ ‬وليس مع الصراعات السياسية في‮ ‬الإقليم‮)‬،موضحا ان‮ (‬جميع المكاسب التي‮ ‬تعمل عليها الحكومة دستورية،وليست لديها مطالب عليا ولا دنيا‮).‬وأضاف ان(الاستجداء والذهاب الى الخارج والاستقواء على بغداد‮ ‬يكبر المشكلة ويجعلها معقدة،فالحكومة طرحت ثلاث مواد اساسية للحوار هي‮ ‬الدولة العراقية الواحدة والدستور وعدم الاعتراف بنتائج الاستفتاء‮)‬،‮ ‬مشيراً‮ ‬الى ان‮ ( ‬الإقليم جزء من العراق واي‮ ‬خلاف‮ ‬يحل عن طريق المحكمة الاتحادية‮).‬

مشاركة