إنقطاع التواصل بين شفيق وأسرته لدى عودته إلى مصر

120

محامية لـ (الزمان): حملة حكومية ضد رئيس الوزراء السابق

إنقطاع التواصل بين شفيق وأسرته لدى عودته إلى مصر

القاهرة – مصطفى عمارة

قالت أسرة رئيس وزراء مصر السابق أحمد شفيق امس إنها فقدت الاتصال به منذ ترحيله من الإمارات العربية المتحدة إلى القاهرة اول امس بعد أيام من إعلان اعتزامه الترشح لانتخابات الرئاسة التي ستُجرى العام المقبل. ويعد شفيق، القائد السابق للقوات الجوية، أقوى مرشح محتمل منافس للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يتوقع على نطاق واسع أن يخوض انتخابات .  2018 وقالت أسرة شفيق إنه اقتيد من المنزل في الإمارات السبت وأُعيد إلى القاهرة بطائرة خاصة. وقال شاهد عيان إن السلطات المصرية اصطحبته إلى خارج مطار القاهرة في قافلة سيارات بعد وصول طائرته في المساء. وأكدت الإمارات مغادرته أراضيها لكن المسؤولين المصريين لم يدلوا بأي تعليق بهذا الشأن.وقالت ابنته مي إن العائلة لاتعرف شيئاً عنه منذ ان ترك البيت في الإمارات. وأضافت ان محاميته لا تستطيع الاتصال به .وقالت أسرته ومحاميته إنهم يعتزمون التقدم ببلاغ إلى النائب العام للكشف عن مكانه. من جهتها، قالت وزارة الخارجية المصرية إنها ليست مسؤولة عن الأمر. ولم يتسن الحصول على تعليق من وزارة الداخلية. وقال مصدر قضائي مصري اول امس إن شفيق الذي خسر انتخابات الرئاسة بفارق ضئيل في 2012  ليس مطلوبا على ذمة أية قضايا جنائية في الوقت الراهن، لكن كانت هناك قضايا ضده بينها قضايا فساد في السابق إما حكم فيها بالبراءة أو حفظت.ويوم الأربعاء قال شفيق في إعلان مفاجئ من الإمارات التي كان يقيم فيها إنه سيخوض انتخابات الرئاسة التي ستجرى العام المقبل.وبخلاف شفيق قال آخرون أقل أهمية إنهم سيخوضون الانتخابات. واكدت دينا عدلي حسين محامية  شفيق  لـ(الزمان) امس ان (هناك حملة من جانب اجهزة الاعلام المواليه للنظام  بعد اعلان الفريق  شفيق عزمه على الترشيح لانتخابات الرئاسة)، مشيرة الى ان (الترويج لاتصالاته بالاخوان ولجوئه الى قناة الجزيرة لاعلان خبر ترشحه امر غير صحيح)، موضحة  ان (الفيديو الذي ظهر فيه شفيق في قناة الجزيرة تم تصويره من تليفون ابنته بعد منعه من التوجه للمطار منذ اسبوع ومنعه من وسائل الاعلام وان  هاكرز استطاع  اختراق هذا التليفون وعرضه فى قناة الجزيرة).  واضافت ان (الخلاف بين شفيق والامارات قد انتهى بعد سوء الفهم الذى حدث وان السلطات الاماراتية ابلغته ان منعه من السفر خلال المدة الماضية كان حفاظا على حياته، وانه حر الآن فى التنقل والسفر الى الخارج وان  شفيق اعرب للمسؤولين الاماراتيين عن تقديره وعرفانه لرعاية الامارات له خلال  وجوده هناك.  وأكدت مصادر مقربة من شفيق انه سوف يتوجه الى باريس لتنظيم مؤتمر صحفي.

فى الوقت نفسه اكد اللواء رؤوف السيد احد قيادات حزب الحركة الوطنية في تصريحات خاصة ان قيادات الحزب قررت عقد مؤتمر صحفى يوم 23  من الشهر الجاري لعرض تحركاته ال قادمة.  فى السياق ذاته اعلن عدد من القيادات الحزبية والسياسيين انه لا يوجد ما يمنع من ترشيح شفيق قانونيا  وان ترشيحه سوف يثري الحياة السياسية  واان الترشح من حق اى مواطن يجد فى نفسه القدرة على التصدي لمشاكل مصر.  في المقابل هاجم عدد من السياسيين ترشح شفيق للرئاسة خاصة بعد اعلانه نبأ ترشحه من خارج مصر وقال  رئيس حزب الشعب الديموقراطى النائب حازم عمر  ان شفيق اخطأ بترشحه من خارج مصر وانه لو كان جادا  فى خدمه بلده لعاد الى مصر عقب ثوره 30  حزيران على الرغم من رفع اسمه من ترقب الوصول. واشار مجدى ملك عضو مجلس النواب ان ما قام به شفيق من اعلان ترشحه من خارج مصر انتحار سياسي واضاف ان الشعب لن يعطى صوته لشخصيات مستهلكه من رموز النظام السابق.

مشاركة