رئيس الوزراء يبحث مع حكومة ذي قار أوضاع المحافظة

175

العبادي يحث مواطني كردستان على رفض الإستفتاء

رئيس الوزراء يبحث مع حكومة ذي قار أوضاع المحافظة

ذي قار – باسم الركابي

بحث رئيس الوزراء حيدر العبادي مع المسؤولين في محافظة ذي قار وعدد من أعضاء البرلمان أوضاع المحافظة والتطورات الحاصلة في البلد وذلك بعد زيارته الى المحافظة. وقال بيان لمكتب العبادي امس ان (العبادي عقد خلال زيارته لمدينة الناصرية اجتماعا مع المحافظ يحيى الناصري واعضاء مجلس المحافظة بحضور عدد من اعضاء مجلس النواب)، ونقل البيان عن العبادي القول انه (من دواعي سرورنا ان نكون هنا في ذي قار الحضارة والثقافة والتضحية والشجاعة، وان ابناء هذه المحافظة كانوا سباقين في الدفاع عن العراق وترابه عندما تعرضت عدد من مناطقه لاحتلال عصابات داعش الارهابية، وقدموا الشهداء والجرحى لتحرير بلدهم، ولولا هذه التضحيات لما تحقق النصر)، واضاف (أننا في المرحلة الاخيرة من تحرير اراضينا وسنستمر بتأهيل وتدريب قواتنا لان الارهاب يحاول وسيبقى يحاول وعلينا الحذر منه)، واوضح العبادي ان (رعاية الناس ومعالجة قضاياهم وتوفير الخدمات لهم هي من اولويات المسؤول وان مطالب ذي قار يسيرة ويمكن تحقيقها)، مؤكدا ان (الازمة المالية اثرت على الاوضاع لكننا حققنا الانتصارات واجرينا اصلاحات اقتصادية واصبح العالم يثق بالاقتصاد العراقي)، وجدد العبادي (تأكيده على وحدة البلد وعدم دستورية استفتاء اقليم كردستان)، وتابع (اننا نعيش في وطن واحد ولا يمكن ان يتخذ اجراء من طرف واحد). وكشف مصدر حكومي مطلع في المحافظة عن ان العبادي اجرى اتصالا هاتفيا بوازرة المالية اثناء الاجتماع الذي جمعه بالحكومة المحلية في المحافظة وذلك لبحث تامين المزيد من التخصيصات المالية للمحافظة. وقال المصدر في تصريح امس ان (الناصري طلب من العبادي اطلاق المزيد من التخصيصات المالية لتغطية مشاريع توسعة مطار الناصرية واكمال المستشفى التركي فضلا عن رفع الاجور المتدنية للاجراء اليوميين في قطاع الصحة)، واضاف ان (العبادي اجرى اثر ذلك اتصالا هاتفيا بوزارة المالية لبحث تامين التخصيص المالي المطلوب لتنفيذ المشاريع المقترحة في المحافظة). وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (الناصري كان باستقبال العبادي خلال وصوله الى مطار الناصرية فيما توجه بعدها إلى مبنى الحكومة المحلية بالمحافظة)، واوضح البيان ان (المحافظة شهدت إجراءات أمنية مشددة من خلال نشر أعداد كبيرة من عناصر الأجهزة الأمنية في شوارع مدينة الناصرية مركز المحافظة وكذلك قرب المقرات الحكومية ومنها مبنى المحافظة وبهو الإدارة المحلية والمركز الثقافي)، مشيرا الى انه (ورغم الاجراءات الأمنية إلا أن المدينة لم تشهد أية قطوعات للشوارع).

وعلى الصعيد نفسه دان المرصد العراقي للحريات الصحفية الإجراءات التي تتبع في العراق والتي يواجه بها الصحفيون ووسائل الإعلام أثناء التغطية الصحفية.وقال المرصد في بيان امس ان (الصحفيين في المحافظة كانوا يحاولون تغطية الزيارة التي قام بها العبادي الى الناصرية واوضحوا إنه تم حجز الإعلاميين في قاعة داخل ديوان المحافظة ووقف حارس في الباب الذي أغلق وأبلغوا بأنهم ممنوعون من الدخول للقاعة التي سيجتمع بها العبادي مع المحافظ واعضاء الحكومة المحلية حال وصوله)، وأضاف البيان انه (كما تم منع مصور المحافظة من إلتقاط الصور لحظة وصول العبادي للمطار).

مشاركة