تشيلسي يكتسح بيتربوره بكأس الإتحاد وبيتيس يستعيد نغمة الإنتصارات

139

النيران الصديقة تحافظ لروما على وصافة الكالتشيو

تشيلسي يكتسح بيتربوره بكأس الإتحاد وبيتيس يستعيد نغمة الإنتصارات

{ مدن – وكالات: حقق روما فوزا صعبا على مضيفه جنوى بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما اول امس على ملعب لويجي فيراريس في إطار الجولة التاسعة عشرة من الدوري الإيطالي. أحرز هدف المباراة الوحيد، أرماندو إيزو مدافع جنوى بالخطأ في مرماه في الدقيقة 36 . وبذلك الفوز حافظ روما على احتلاله لوصافة جدول ترتيب الكالتشيو برصيد 41 نقطة، بينما يقبع جنوى في المركز الثاني عشر برصيد 23 نقطة. وكاد إيدين دجيكو أن يسجل الهدف الأول بعد تمريرة سحرية من كيفين ستروتمان، ولكن ماتيا بيرين يبعدها ببسالة عن مرماه. وفي تغيير اضطراري مبكر، يخرج بيرين حارس جنوه لإصابته خلال إنقاذه كرة دجيكو الخطيرة، ويشارك الحارس البديل لاماننا بدلا منه. وتظهر خطورة روما على مرمى المنافس مجددا، بتمريرة خطيرة من دجيكو لرادجا ناينجولان الذي سدد خارج الملعب، في الدقيقة 21 يحاول دجيكو بتسديدة من مسافة بعيدة ولكن لاماننا يمسك بالكرة. ويلجأ روما? لتمرير الكرة بشكل مكثف في وسط الملعب للسيطرة على مجريات اللقاء، والاستحواذ على الكرة. ويهاجم روما بضراوة من مختلف الجبهات، في ظل دفاع منطقة من جنوى الذي يعتمد لاعبوه على الهجمات المرتدة. ومن عرضية لبيريز من داخل منطقة الجزاء، يفشل إيزو في تشتيت الكرة لتسكن شباك جنوى بالخطأ، محرزا الهدف الأول لروما. وبرد فعل سريع للغاية، ينقذ تشيزني مرماه من هدف محقق، بعد أن اصطدمت تسديدة نينكوفينش بمدافع روما وغيرت اتجاهها. ويطلق ناينجولان أول تهديدات الشوط الثاني، بتسديدة تخرج لركلة ركنية، وفي الدقيقة 49 يطالب فازيو بضربة جزاء بعدما تعرض للضرب في وجهه داخل منطقة الجزاء ولكن الحكم لا يلتفت له. ويشن لاعبو جنوى هجمة سريعة، شهدت ارتباكا من دفاع روما لكنها مرت أمام المرمى بسلام، وفي الدقيقة 57، يرسل ناينجولان عرضية متقنة تجد قدم دجيكو في المكان المناسب ولكن الكرة ترتد من القائم. ومن تمريرة لبيروتي، يتسلم دجيكو الكرة ويراوغ مسددا ولكن كرته تخرج لركنية، وتتوالى تسديدات دجيكو على مرمى أصحاب الأرض، ولكن دون جدوى. وكان جنوه قريبا من التعادل عن طريق آخر هجمة في المباراة، إلا أن المتألق تشيزني وقف لها بالمرصاد لتنتهي المباراة بفوز الذئاب بهدف دون رد.

كأس الاتحاد

وتأهل فريق تشيلسي لدور الـ32 من بطولة كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، إثر تغلبه على ضيفه بيتربوره يونايتد 4-1 خلال المباراة التي جمعتهما اول امس الاحد في دور الـ64 من المسابقة. وسجل أهداف تشيلسي، بيدرو رودريجيز (هدفين) في الدقيقتين 18 و75 وميشي باتشواي وويليان دا سيلفا في الدقيقتين 44 و52، فيما سجل هدف بيتربوره يونايتد توم نيكولس في الدقيقة 75 . وأنهى تشيلسي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد جون تيري في الدقيقة 67، كما تأهل لذات الدور أيضا ميدلسبره اثر فوزه على شيفيلد وينزداي 3 -0 . وسجل أهداف ميدلسبره جرانت ليدبيتر وألفارو نيجريدو ومارتدن دي رون في الدقائق 58 و67 والأخيرة من المباراة. وأنهى ميدلسبره المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد دانييل سانشيز أيالا في الدقيقة 59، وسقط ليفربول في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه بليموث أرجايل. وفشل الفريقان في استغلال كافة الفرص، التي اتيحت لهما أمام المرميين ليضطر الفريقان لخوض مباراة إعادة ستقام على ملعب بليموث أرجايل. وكان فريق فولهام قد تأهل لدور الـ32 اثر تغلبه على كارديف سيتي 2 -1 وتقدم أنتوني بلكينجتون لكارديف سيتي في الدقيقة الثامنة وتعادل ستيفان يوهانسين لفولهام في الدقيقة 14، قبل أن يسجل ريان سيسيجنون صاحب ال16 عاما، هدف الفوز لفولهام في الدقيقة 33.

نغمة الانتصارات

وعاد ريال بيتيس اول امس لدرب الانتصارات بالفوز على ضيفه ليجانيس بثنائية نظيفة في المباراة التي احتضنها ملعب بينيتو فيامارين بالجولة الـ17 بالدوري الإسباني لكرة القدم. وسجل هدفي الفريق الأندلسي كل من روبن كاسترو (ق51) وكريستيانو بيتشيني قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بخمس دقائق. وشهدت المباراة غزارة في البطاقات الصفراء، بواقع بطاقتين لبيتيس وستة إنذارات للضيوف. ويأتي هذا الفوز عقب خسارة الفريق الأندلسي خارج الديار في الجولة الماضية من ديبورتيفو ألافيس بهدف نظيفة. وبهذا الفوز رفع ريال بيتيس رصيده إلى 21 نقطة في المركز الرابع عشر. من جانبه تجمد رصيد ليجانيس عند 16 نقطة في المركز السادس عشر، بينما تعد هذه أول خسارة للفريق المدريدي عقب ثلاثة تعادلات متتالية في الليجا.

لوريان يحقق المفاجأة

وأطاح فريق لوريان، متذيل ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم، بضيفه نيس (متصدر الترتيب) من بطولة كأس فرنسا مبكرا، بعدما تغلب عليه 2 -1 في دور الـ64 للمسابقة اول امس الأحد. وبادر الحسن بليا بالتسجيل لمصلحة نيس في الدقيقة 43، قبل أن يقلب لوريان الطاولة في الشوط الثاني، وسجل خلاله هدفين حملا توقيع جيريمي أليادير ومسلوب وليد في الدقيقتين 71 و75، ليحجز بطاقة التأهل إلى دور الـ32 . وثأر لوريان بهذا الفوز من خسارته أمام نيس بالنتيجة ذاتها في بطولة الدوري في الثاني من تشرين أول/أكتوبر الماضي. وصعد لانس لدور الـ32 أيضا عقب فوزه 2-0 على ضيفه ميتز، فيما تغلب بوردو على كليرمون 1-0 وكان على جينيفيي بنتيجة 3-0 . كما التحق أولمبيك مارسيليا بركب المتأهلين لدور الـ32 عقب فوزه الصعب 2 -1 على مضيفه تولوز بعد التمديد، حيث احتكم الفريقان إلى الوقت الإضافي بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 1-1، وتأهل أوكسير إلى الدور ذاته، بفوزه 4-2 على ضيفه تروا بعد التمديد.

مشاركة