سيتي يحبط مفاجأة بيرنلي وسندرلاند يعرقل ليفربول بتعادل مثير

1

إيفرتون يدك حصون ساوث هامبتون

سيتي يحبط مفاجأة بيرنلي وسندرلاند يعرقل ليفربول بتعادل مثير

{ مدن – وكالات: حرم سندرلاند ضيفه ليفربول من تشديد الخناق على المتصدر تشيلسي بتعادله معه 2-2 يوم اول امس الإثنين على ملعب الضوء في الجولة العشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. وأحرز هدفي ليفربول كل من دانييل ستوريدج وساديو ماني في الدقيقتين (19 و72)، فيما سجل جيرمان ديفو هدفي سندرلاند من ركلتي جزاء في الدقيقتين 25 و84 . وارتفع رصيد ليفربول إلى 44 نقطة في المركز الثاني بفارق 5 نقاط عن تشيلسي الذي تنتظره مباراة صعبة أمام توتنهام مساء اليوم الأربعاء، وظل سندرلاند في المركز الثامن عشر برصيد 15 نقطة.

احباط مفاجأة بيرنلي

وحقق مانشستر سيتي فوزا صعبا على ضيفه بيرنلي بهدفين مقابل هدف، رغم النقص العددي، مساء اول امس، الإثنين، على ملعب الاتحاد في الجولة الـ20 من الدوري الإنكليزي. لعب مانشستر سيتي 58 دقيقة كاملة بعشرة لاعبين بعد طرد فيرناندينو في الدقيقة 32، وسجل السيتزنس في الشوط الثاني عن طريق جايل كيليتشي الظهير الأيسر، وسيرجيو أجويرو في الدقيقتين 58 و62، بينما قلص بيرنلي الفارق في الدقيقة 70 بهدف بن ميي. وكان بيرنلي قريبا من تحقيق التعادل على الأقل، بعد النقص في صفوف أصحاب الأرض، لكن فريق المدرب بيب جوارديولا تمسك بتقدمه، ليبقى في دائرة المنافسة على مراكز المقدمة. ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 42 نقطة ليرتقي إلى المركز الثالث مؤقتا، حيث لعب أرسنال، الرابع بـ40 نقطة، ضد بورنموث في نفس الجولة، بينما تجمد رصيد بيرنلي عند 23 نقطة في المركز الحادي عشر.

بطاقة حمراء

فرض سيتي سيطرته منذ بداية المباراة، مع عدة فرص سنحت للمهاجم إيهيانتشو في الدقائق الأولى بدأت بانفراد صريح تألق الحارس هيتون في الدقيقة 7 في إبعاده، وفشل رحيم سترلينج في إكمالها للشباك، ثم تسديدة من المهاجم النيجيري علت العارضة بياردات. استمر ضغط سيتي مع انطلاقة عنترية من سترلينج في وسط الملعب وتمريرة عرضية إلى نافاس اصطدمت في أجسام المدافعين بجانب تسديدة قوية أطلقها يايا توريه وأبعدها الحارس المتألق. ومرر كيفين دي بروين كرة عرضية خطيرة، أبعدها دفاع بيرنلي، ثم تسديدة قوية من جانب كيلتشي وتسديدة أخرى من نجم الوسط البلجيكي. وأهدر كيليتشي فرصة محققة بعدما سدد في جسد مدافعي بيرنلي، ونال فيرناندينو البطاقة الحمراء في الدقيقة 32 نتيجة الخشونة ضد لاعب بيرنلي، فيما أطلق بارنيس تسديدة قوية في الدقيقة 35 مرت بجوار القائم لتضيع كرة قريبة على الضيوف. تحسن أداء بيرنلي بعد حالة الطرد، واستطاع أن يبادل سيتي الهجمات في ظل تراجع واضح من أصحاب الأرض، وأبعد كلاوديو برافو كرة عرضية من بيرنلي لينتهي الشوط الأول بالتعادل.

شوط الأهداف

وبدأ سيتي الشوط الثاني بتغييرين بنزول أجويرو ودافيد سيلفا بدلاً من إيهيانتشو ونافاس من أجل تنشيط الهجوم، وأبعد بن ميي مدافع بيرنلي كرة عرضية خطيرة من توريه ثم انطلاقة من جراي لم تكتمل وأصبح إيقاع اللقاء أكثر سرعة. وأضاع أجويرو فرصة سهلة بعد أن وجه سترلينج تسديدة قوية اصطدمت في مدافع بيرنلي ووصلت للمهاجم الأرجنتيني في الست ياردات، ولكنه تباطأ في إيداعها المرمى ليبعدها الدفاع. وأبعد برافو كرة في عمق دفاع سيتي قبل أن ينجح الظهير الأيسر كيليتشي في فك شفرة مرمى بيرنلي بتسديدة رائعة بيسراه سكنت الزاوية اليمنى للضيوف. ونظم بيرنلي هجمة سريعة بكرة عرضية أبعدها توريه قبل أن ينجح أجويرو في تسجيل هدف من زاوية صعبة للغاية وبطريقة رائعة، بعد أن انفرد سترلينج بالمرمى، لكنه سقط بعد التحام مع الحارس لتصل الكرة إلى أجويرو الذي أودعها الشباك ببراعة. اندفع بيرنلي إلى الهجوم، وحصل على عدة ضربات ركنية متتالية، ونجح في تسجيل الهدف الأول من كرة مثيرة للجدل، بعد عدة تسديدات أبعدها بكاري سانيا، ولكنها تخطت المرمى، بينما نال لاعب سيتي الإنذار للاعتراض على قرار الحكم. واشتكى دافيد سيلفا لاعب سيتي من إصابة بعد التحام عنيف من مدافع بيرنلي دون مخالفة، وسدد أجويرو كرة مرت فوق العارضة. ووجه جراي تسديدة مرت بجوار القائم، كما أنقذ برافو فرصة خطيرة من تسديدة المدافع مايكل كين، وأبعدها فوق العارضة ببراعة.

حصون ساوث هامبتون

وسجل البديل إينر فالنسيا هدفه الأول مع ايفرتون لينهي صمود ساوثهامبتون ويساهم في فوز فريقه 3-صفر بملعب جوديسون بارك حيث هز أيضا ليتون بينز وروميلو لوكاكو الشباك في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم اول امس الإثنين. ولم يسجل فالنسيا في الدوري منذ أحرز ثنائية مع وست هام يونايتد في شباك مانشستر سيتي في يناير/ كانون الثاني من العام الماضي لكنه وضع إيفرتون في المقدمة بعد 73 دقيقة مستغلا كرة مرتدة من الحارس فريزر فورستر بعد ضربة رأس من لوكاكو.

وعانى فريق المدرب رونالد كومان لإيجاد حلول أمام فريقه السابق لكنه عزز تقدمه من ركلة جزاء نفذها بينز بعد مخالفة ارتكبها مايا يوشيدا ضد لوكاكو. وتوج لوكاكو تفوق إيفرتون في الشوط الثاني بالهدف الثالث بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 89 . وأبقى الانتصار على إيفرتون في المركز السابع برصيد 30 نقطة بينما تجمد رصيد ساوث هامبتون عنــــــد 24 نقطة.

مشاركة