6 لقاءات اليوم وغداً في الممتازة وواجب حذر ينتظر المتصدر

1142

الجوية تقلب تاخرها وتهزم البحري وتعود إلى الوصافة

6 لقاءات اليوم وغداً في الممتازة وواجب حذر ينتظر المتصدر

الناصرية – باسم الركابي

تجري اليوم الخميس اربع مباريات ضمن الجولة 14 من مسابقة الدوري الممتاز بكرة القدم التي تكتمل يوم غد الجمعة  باقامة مباراتين وفيها يستقبل صاحب المركز الرابع الكرخ 27 فريق الحسين في المركز الخامس عشر 11 ويسعى الى تحقيق الفوز لتعزيز سجله وثقة اللاعبين  في مواصلة نسج النتائج الايجابية  والبقاء  منافسا ضمن المربع لترتي بعد سلسلة نتائج مهمة بفضل استغلال مباريات الارض  بافضل طريقة كما يظهر المرشح القوي  لحسم لقاء اليوم بفضل  حالة التطور التي بقي محافظا عليها منذ بداية الدوري والظهور الواضح عبر انتائج المهمة  والتعامل الجيد مع ملباريات الارض التي منتحته الصدارة بفض الوقت ولازال يؤدي بشكل  مهم  معبرا  عن رغبته الكبيرة باضافة نقاط اليوم  ويظهرفي الجالة المطلزبة ون مستعد من خلال الفوارق  التي يتمتع بها على الضيوف  كما يظهر الافضل  لما يمتلكه من لاعبين وتعدين لازالوايواصلون العطاء وتقديم المردور بين عدد من فرق الدوري التي  يشار لها من خلال التعامل مع الفرص  التي منحته التقدم وزادت من حظوظه  وتدعمه لحد الان والترشيحات تصب لمصلحجة الكرخ في حسم المهمة لتي تظهر غاية في الصعوبة على فريق الحسين  الذي تباينت نتائجه ولم يقدم الاداء المقنتع بعدما  حقق الفوز في  مباراتين  ويامل اضافة لثالث على حسب اصحاب الارض  امام حاجة النقاطمن اجل  التقدم من مكانه الحالي الذيي يثير المخاوف  امان مستقبله في البقاء وسطصراع قوي بين فرق المؤخرة  التي تعاني من ضعف الدفاع والهجوم  والمواقع.

السماوة والشرطة

ويخرج المتصدر الشرطة  30  نقطة الى ملعب السماوة في مامورية يعول فيها علىى قدرات عناصره التي مثلت المتنخب الوطني في امم اسيا  ومعها من لاعبين اخرين لهم باع طويل في مشاركات المنتخب والفريق الذي يحث الخطى للحصول على كامل النقاط لمواصلة طريق النتائج لتي تقدم بها للامام وكمن اجل  دعم الموقع الاول  والابتعادعن ملاحقة الغريمين الجوية والزوراء والكرخ لكن الاول هو كيف التخلص من  مهة اليوم التي تشكل  التحدي امام ملاعب المحافظات مع ما يمتلكه من افضلية على مستوى الدفاع والهجوم والقدرات الفردية والجماعية وطريقة اللعب  وافضلية اللعب والاستحواذ على الكرة واستغلال الفرص  ويظهر قادرا على انتزاع الانتصار وتعزيز سجل النتائج عبر ثقة اللاعبين التي زادت ومنحت  الفريق الصدارة والعمل ما بوسعهم  للبقاء فيها امام هدف المشاركة والتوجه بقوة وتركيز ولليوم يظهر متوزان من خلال النتائجالايجابية داخل وخارج الميدان وكل الامور تقف الى جانبه كما يظهر في الحالة المطلوبة بعد اعادة ترتيب اوراقه اثر الخروج من بطولة الكاس والتفرغ للدوري والهم المشترك بي جميع اطرافه في خطف اللقب الشغل الشاغل للشرطة التي تقدم موسما مهما  عبر الاداء  المدعوم من  لاعبي الفريق  المتوازن دفاعا وهجوما  وهو بشكل جيد ويقدم مبارياته على مستوى جيدخصوصا في الجولات الاخيرالتي شهدت ارتفاع غلة الاهداف قبل الحفاط على نظافة سجله الو حيد بين الفرق  من دون خسارة وهو ما يعطي الدفاع القوي لحماية الموقع والسجل ومتفوق  في كل شيء  لكن تبقى مباريات اذهاب للمحافظات تشكل التحدي الحقيقي للفرق الجماهيرية  رغم قوتهاوما تمتلك من فوارق  فنية عالية ويبدو الشرطة حذرا امام السفر للسماوة امام رغبة المضيف في تحقيق  نتيجة الموسم كله ولو انه يقدم نفسه  بثقة  ويمر من كل المواقع  من دون مشاكل ويعكس الحدث لجمهوره الذي ينتظر العودة بكامل العلامات  وقادر على حسم المهمة ولان الامور تبدو مختلفة   امام رغبة الحصول على اللقب  الذي يتوقف على مواصلة تحقيق افضل النتائج التي يسعى السماوة لعرقلتها عبر اجواء اللعب حيث الارض والجمهوره واهمية المباراة وانتيجة وتاثيرها  كما يريد ضرب اكثر من عصفور بحج واحدحيث الانتصار الذي يوازيه ثمن والحالق الخسارة الاولى بالمتصدار ومن ثم التقدم لعدة مراكز والاهم  اعلاميا والظهور على الواجه ولان رهان السماوة  للان  مستمر على مباريات الارض  لكن في مباراة مختلفة  لكن هل بمقدور اللاعبين ايقاف  الشرطة  تحت انظار جمهورهم الذي يرى بذلك  الحصول على اللقب  بعينه واكثر  ما يثير اهتمام جماهير المحافظات هو الفوز  عل لفرق الجن ماهيرية وربما تخضع مبارياته لرهان النتيجة   ولان الخسارة يعني فتح الباب امام الملاحقين  للوقوف فوق  السماوة وجمهوره الذي يمني النفس ان يقدم اللاعبين ما عليهم.

الصناعات والنفط

ومازال صاحب الموسم الثاني يعاني  المشاركة الحالية بسبب النتائج المخيبة التي دفعته للموقع السابع عشر على بعد موقعين من الهبوط وفي  وضع غاية في الصعوبة  امام رغبة البقاء لموسم ثالث مايتطلب من اللاعبين الاهتمام بالمباريات القادمة والتعامل معها بحذر شديدسعيا لتغير النتائج  وعبور المحنة التي تواجه الفريق  الذي يفتقد لروح اللعب بعدما تلقى 6 خسارت  من مجموع 13مباراة وهي علية امام رغبة البقاء التي تحتاج الى تصعيد الجهود للابتعادعن مواقع الخطر ودائرة التهديدالتي تحيط بالفريق الذي سيكون امام مباراة قوية لان النفط في افضل حالاته  ويطمح التقدم لمواقع ميسان حيث فارق النقطة  والحصول عليهيتوقف على تحقيق الفوز اولا ون ثم ان تاتي خدمة  الوسط في  ايقاف ميسان  الذي يعاني من مباريات الذهاب  لكن النفط يريد مواصلة تحقيق انتائج عبر قوة الهجوم التي ظهرت واضحة امام الجنوب والسماوة  ومتوقع ان تستغل تراجع الصناعات والخروج بكل فوائداللقاء الذي يكون حسن احمد قد اعد العدة  لحصد النقاط الثلاث  وهو في الوضع المطلوب وجاهز لخوض المباراة بعداستمرا فترة الاعدادخلال فترة التوقف  حيث الظهور الجيدببطولة الكاس ويمني النفس في الانتقال للدور النصف النهائي وكل  المؤشرات تمنح النفط الفوز لانه افضل من الطرف الاخر الذي يدرك خطورة الامور امام مباراة صعبة قد تزيد نتيجتها الطين بله بوجه مهمة مظفر جبار الذي سيقود الفريق في لقاء اليوم  ويعول عليه واللاعبين في تغير النتائج.

النجف واربيل

ويسعى المجتهد النجف في الموقع 11 برصيد  14 نقطة الى تحقيقالفوز الرابع وتعزيز نتائجه عندما يظهر مرة اخرى تحت انظار جمهوره وهو يستقبل اربيل  الثامن 15 ويعلم ثائر جسام اهمية النتيجة الت تمنحه اكثر من مركز للامام  وتسيير الامو التي تغيرت من  فتة استلامه للمهمة التي يديرها عل افضل ما يرام وحقق التحول مع اللاعبين ودعم الجمهور بشكل سريع  وخلصه من البقاء طويلا ف المؤخرة ث قب ان يقف الليوم ندا لاقرانه  في وضع افضل من بداية المنافسات  داخل وخارج ملعيه عندما نجحفي التغلب على الديوانية والتعادل مع الجوية ويمر في علاقة طيبة مع جمهوره الذي  اخذ يعودبرغبة كبيرة لدعمه ميدانيا  ومواصلة السير بطريق النتائج التي تاتي بفضل مردود اللاعبين  الذين  ياملون في تقديم الفوز على حساب اربيل الذي يدرك صعوبة المهمةالتي حضر لها ناظم شاكر والعودة الى  لمواجهة فريقه   السابق  واهمية تحقيق الفوز الاول ذهابا ووضع  حد للنتائج لتي تركت تاثيرها على موقف الفريق الذي يعول على خبرة الندرب وعمل اللاعبين في انهاء الموسم بموقع يتناسب ومشاركاته الاخيرة التي حصل فيها على اربعة لقاب مع اختلاف الوقت وظروف اللعب وبعد تدارك الامور الموسم الاخير بعدما نجح في العودة للمتازة المهم التي تظهر قلقلة  امام اختلاف الاداء الي لم يستقر وهو ما يعمل عليه المدرب في اهمية الوصول الى حالة الاستقرار  لكن ما يفكر به الضيوف  العودة بالفوز.

مباراتا الجمعة

وتختتم مباريات الجولة المذكورة يوم غد الجمعة بافامة مباراتين  الاولى  وفيها يضيف الطلاب بالصف السابع وبمعدل 19  الجنوب ثالث عشر 13  ويسعى المضيف الى اضافة كامب نقاط اللقاء الذي سيخوضه في وضع فني واضح ومتقدم  بعدسلسلة نتائج مهك وتسجيل حضور مهم بفضل تطور الاداء وقيام اللاعبين بدورهم في اللع والنتائد وعكس مسا المشاركة  التي تظهر مختلفة عن الاخيرة من خلال واقع النتائج والموقع  والعلاقة مع الجمهور  الذي ابتعدعن اجواء الاحتجاجات  ومتابعة ما يقوم به اللاعبين والتطلع سوية الى تحقيق النتيجة الايجابية   من خلال اداء اللاعبين عبر تطبيق توجيهات المدرب الذي يعول على خبرته في التركيز على الامور من خلال استخدام  اسلحة الخبرة   والشباب التي قدمت مبارات مهم يسعى الى تعزيزها  في عبور بوابة الجنوب الذي جاء  ليعكر اجواء  اصحاب الارض والاهايقاف تراجع خيبة نتائج مباريات الذهاب ويمقدور لاعبي الفريق الحاق الهزيمة بالطلاب في ظل فترة الاعداد التي يكون عادل ناصر قد عالج الاخطاء قبل العودة للدوري الذي يواجه الفريق  صعوبات حقيقية حيث المركز المتاخر.

الكهرباء والزوراء

ويحل الزوراء ضيفا ثقيلا على الكهرباء في اخر لقاءت الجولة نفسها وكله امل في الخروج من الملعب مه جمهوره بالانتصار  التاسع والعودة للوصافة وبقاء عيونه على الصدارة التي يدرك اووزديشيو ان بغير  كامل النقاط سيبقى عيد عنها وسيلعب الفريق بكامل عناصره العائـــــــدة من  المنتخب وتحمل معها اماني تحقيق النتيجة لمطلوب لان غيرها  ستضع لفريق في وضع اخر امام منافسات تــــــبادل المواقع الحامية ولان طموحات لفريق هو لصدارة ومن ثــــــــم اللعب  كما مطــــــــالب فـــــــي عكس مستواه قبل الدخول في منافسات دوري ابطال اسيا الشهر القادم.

فوز الجوية

وتمكن الجوية بقلب تاخره بهدف في الشوط الاول امام البحري بالبصرة الى فوز مثير بثلاثة اهداف اهداف سجلها خلال الشوط الثاني  اللاعبين علي يوسف د52 وسعد ناطق 93 و محمدقاسم من ركلة جزاء د96 من المباراة لتي شهدت تقدم البحري د38 عن طريق احمد داود ومر من الشوط الاول قبل ان يفقدتوازنه ولم يقدر على مواجهة الضيوف الذين سارعوا على تعديل النتيجة بعد 7 دقائق على بداية الحصة الثانية  ثم هدفي التعزيز  والحسم قبل العودة بمركز الوصافة المؤقت  قبل ان يبقى البحــري يعاني في الموقــــــــع المهـــــــــدد بالهبوط 19.

مشاركة