4 فرق تطمح للقب الحصان الأسود في البريميرليغ

4 فرق تطمح للقب الحصان الأسود في البريميرليغ

{ لندن- وكالات: انطلق امس الجامعة  الموسم الـ30  من البريميرليغ 2021-2022  حيث كانت  ضربة البداية من خلال المواجهة التي ستجمع بين آرسنال وبرينتفورد، الصاعد حديثًا من التشامبيونشيب. ويتواصل الصراع بين الكبار للظفر بلقب البريميرليغ، حيث يسعى مانشستر سيتي للدفاع عن لقبه بنجاح، بينما يأمل تشيلسي بطل أوروبا في استعادة اللقب، الغائب عن خزائنه منذ موسم 2016-2017. وهو نفس طموح ليفربول بعد الأداء المخيب للأمال، في الموسم الماضي، وكذلك الحال مع مانشستر يونايتد، الذي لم يعرف التتويج بالدوري منذ موسم 2012-2013. وفي الوقت نفسه، ترغب فرق أخرى في لعب دور الحصان الأسود في الموسم الجديد ومقارعة الكبار، ولم لا خطف أحد المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا. ومن أبرز هذه الفرق ليستر سيتي، فبعد التتويج التاريخي بلقب البريميرليج في موسم 2015-2016  عانى الثعالب من ضعف النتائج، حتى تولى المدرب بريندان رودجرز المهمة الفنية، ليصبح ليستر مجددا من أصعب الفرق في المسابقة. ونافس ليستر بقوة على التواجد في دوري أبطال أوروبا، في آخر موسمين، وفي كل مرة كان يخسر بطاقة التأهل في الجولة الأخيرة. وهو السيناريو الذي يبحث عن تفاديه في هذا الموسم، الذي استهله بقوة عبر التتويج بالدرع الخيرية على حساب مانشستر سيتي. ومن الفرق القادرة على لعب دور الحصان الأسود أيضًا وست هام، حيث قدم الفريق اللندني مستويات لافتة للنظر في الموسم الماضي، تحت قيادة ديفيد مويس، وأنهى الدوري في المركز السادس، ليضمن التأهل للدوري الأوروبي على حساب أسماء كبرى مثل توتنهام وآرسنال. كما قدم ليدز يونايتد نتائج طيبة في الموسم الماضي، مع مدربه الأرجنتيني مارسيلو بيلسا، منهيا الدوري في المركز التاسع. ومع رغبة بيلسا في مواصلة التطور، وتقديم كرته الهجومية الشهيرة، يتطلع بقوة للمنافسة على المراكز الأوروبية في الموسم الجديد. ومن الفرق التي بإمكانها العودة إلى الواجهة من جديد توتنهام، فبعد تراجع النتائج في البريميرليج خلال آخر عامين، والغياب عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا، يتولى قيادة الفريق هذا الموسم المدرب الجديد، نونو سانتو، الذي يملك بصمة واضحة في الدوري الإنجليزي الممتاز. وسبق أن قاد نونو سانتو وولفرهامبتون لاحتلال المركز السابع، لموسمين متتاليين 2018-2019  و2019-2020  وبالتالي يمكنه تقديم ما هو أفضل من ذلك، خصوصا إذا نجح في الحفاظ على خدمات نجم الفريق، هاري كين. ومن جهة اخرى أعلن تشيلسي،  تعاقده رسميًا مع المهاجم روميلو لوكاكو قادمًا من إنتر ميلان، بعقد يمتد حتى صيف 2026  مقابل 115  مليون يورو، ليصبح البلجيكي ضمن أغلى الصفقات التي أبرمتها الأندية الإنجليزية عبر التاريخ. ويستعرض في السطور التالية، أغلى الصفقات التي أبرمتها أندية البريميرليغ:

جاك جريليش

يعد أغلى صفقة في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز، بعدما انتقل من أستون فيلا إلى مانشستر سيتي، هذا الصيف، مقابل 117  مليون يورو.

روميلو لوكاكو

يأتي في المركز الثاني بـ115  مليون يورو، كما يحتل المركز السادس أيضا بانتقاله من إيفرتون إلى مانشستر يونايتد، في عام 2017  مقابل 84.7  مليون يورو.

بول بوجبا

انتقل من يوفنتوس إلى مانشستر يونايتد، في عام 2016  في صفقة بلغت قيمتها 105  ملايين يورو.

هاري ماجواير

رحل عن ليستر سيتي إلى مانشستر يونايتد، في عام 2019  مقابل 87  مليون يورو، ليكون أغلى مدافع في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

جادون سانشو

يحتل المركز الخامس في القائمة، بعدما انتقل من بوروسيا دورتموند إلى الشياطين الحمر، هذا الصيف، في صفقة بلغت قيمتها 85  مليون يورو.

فيرجيل فان دايك

يأتي الهولندي في المركز السابع، بعدما انتقل في عام 2018  من ساوثهامبتون إلى ليفربول، مقابل 84.65  مليون يورو، وحينها كان أغلى مدافع في تاريخ البريميرليج، قبل أن يكسر ماجواير رقمه.

كاي هافيرتز

انتقل من باير ليفركوزن إلى تشيلسي، في صيف 2020  مقابل 80  مليون يورو.

نيكولاس بيبي

رحل عن ليل الفرنسي إلى آرسنال، في عام 2019  وبلغت قيمة الصفقة آنذاك 80  مليون يورو.

كيبا

وأخيرا يأتي الحارس الإسباني كيبا، الذي انتقل من أتلتيك بيلباو لتشيلسي، في صيف 2018  نظير 80  مليون يورو.

مشاركة