الإستخبارات تخترق الأجهزة السرية ومقتل ألفي مسلّح في نينوى

تدمير منظومة طائرات تجسس داعش ومصادر لـ (الزمان):

الإستخبارات تخترق الأجهزة السرية ومقتل ألفي مسلّح في نينوى

بغداد ـ محمد الصالحي

بالتزامن مع حرب الشوارع التي تخوضها القوات الامنية المشتركة في عمليات تحرير نينوى تمكنت اجهزة الاستخبارات من خرق تنظيم داعش في الموصل ورصد تحركات قادته حيث تشير المعلومات الاستخبارية الى وجود دواعش منتشرين في جميع انحاء الموصل بضمنهم 10 الاف داعشي عراقي.

وقالت مصادر لـ (الزمان) امس نقلا عن مسؤولين محليين في الموصل فضلوا عدم ذكر اسمائهم ان (المعلومات الاستخبارية تؤكد وجود نحو 16 الف داعشي بينهم 10 الاف مقاتل محلي في جميع ارجاء الموصل).واضافت ان (داعش فقد منذ انطلاق معارك قادمون يانينوى نحو الفي ارهابي قتل معظمهم في المحور الغربي للموصل ومعارك الساحل الايسر).وتابعت ان (داعش يقر بوجود خرق استخباري كبير لاجهزته السرية في الموصل اسفر عن تسريب معظم خططه الدفاعية لصد تقدم القوات الامنية في الموصل).وتتضارب الأرقام التقريبية لعدد قتلى داعش حيث أثار وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون العديد من علامات الاستفهام بعد تصريح صحفي له قال فيه إن (أكثر من 25 ألفا من عناصر التنظيم في العراق والشام قتلوا منذ بداية الحملة العسكرية للتحالف الدولي).فيما يقول مسؤولون أمريكيون أن (نحو 50 ألفا من عناصر التنظيم قتلوا منذ بدء الحملة الدولية العام 2014 الأمر الذي ألقى بنوع من الشكوك حول الجهود المبذولة لقياس النجاح الذي يحققه التحالف الدولي بقتال داعش).وفقا لتقارير صحفية اجنبية.فيما افادت تقارير عراقية بان (مجموع عدد الدواعش في نينوى لا يتجاوز ستة آلاف داعشي اجنبي ومحلي).

وقال قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الأسدي في تصريح امس ان (القوات الامنية تسيطر على 40 حيا في المحور الشرقي لمدينة الموصل). مؤكدا (انهيار التنظيم بفعل العمليات العسكرية).وقال مصدر امس ان (القوات الأمنية تمكنت من تدمير منظومة الطائرات المسيرة التابعة لتنظيم داعش في معظم مناطق الموصل التي كان يستخدمها للتجسس على القوات المشتركة).وأضاف ان (داعش فقد القدرة على التجسس على قطعاتنا العسكرية في محافظة نينوى بعد تدمير تلك المنظومة).واطلع رئيس الوزراء حيدر العبادي على سير عمليات قادمون يا نينوى  واصدر توجيهات بحسم المعركة.وذكر بيان لمكتب العبادي امس ان (ذلك جاء خلال زيارته الاحد الى  مقر قيادة العمليات المشتركة حيث استمع الى شرح تفصيلي عن سير المعركة وتقدم قواتنا البطلة في جميع المحاور حيث اصدر العديد من التوجيهات التي تسهم في حسم المعركة مع العدو وتشديد الخناق عليه وعدم السماح له باستهداف المواطنين الابرياء).واشاد البيان (ببطولات القوات التي تمكنت من دحر العدو وتحرير الاراضي واثنى على تعاون الاهالي مع القوات المسلحة في جميع قواطع العمليات).وقالت خلية الإعلام الحربي التابعة لقيادة العمليات المشتركة في بيان تلقته (الزمان) امس ان (مصادرنا الاستخبارية أكدت مقتل الإرهابي المفتي المدعو أبو أيوب على يد أبناء الموصل).وأضاف أن (أبو أيوب أفتى لعصابات داعش الإرهابية بجواز قصف المناطق المحررة في الساحل الأيسر لمدينة الموصل).وذكر بيان لمديرية اعلام الحشد الشعبي تلقته (الزمان) امس ان (قوات الحشد الشعبي لواء 17  شنت هجوماً كاسحاً على تجمع لعناصر داعش في منطقة عداية غرب الموصل وابادتهم جميعاً وغنمت اسلحتهم).ولفت الى ان (قوات كتائب الإمام علي إحد تشكيلات الحشد الشعبي صدت تعرضاً لإرهابيي داعش شمال قرية ابو سنام من جهة القامشلية).وأضاف إن (عناصر داعش حاولوا إرسال عجلة مفخخة قبل قيامهم بعملية التعرض من اجل أرباك القطعات  إلا أن القوات استهدفت العجلة بعد أن تم رصدها وتفجيرها وقتل الانتحاري الذي كان يقودها).وقال مصدر امس ان (قوات جهاز مكافحة الإرهاب تمكنت من اجلاء أكثر من 100 عائلة من حي الإعلام كانت محاصرة من داعش).واشار الى ان (القوات الأمنية نقلت العائلات آلى أماكن أكثر أمنا بعيدة عن المعارك الجارية).وفي محافظة الانبار قال مصدر امس ان (طيران القوة الجوية تمكن من قصف إحدى المضافات التابعة لتنظيم داعش في قرية الريحانة التابعة لمدينة عنه). وقال عضو مجلس قضاء العامرية صباح العيساوي في تصريح امس ان (قوة امنية من استخبارات الفرقة الثامنة دهمت منطقة البو ظاهرة وسط قضاء عامرية الفلوجة وتمكنت من العثور على خمسة احزمة ناسفة وتسعة مسدسات كاتمة للصوت و 72 صاروخ قاذفة هاون فضلا عن اسلحة واعتدة مختلفة داخل منزل في المنطقة).واضاف ان (الاسلحة المضبوطة تعود الى عناصر عصابات داعش الاجرامية اثناء سيطرتها على المنطقة).مبينا أن (فرقة معالجة المتفجرات ابطلت مفعول الاسلحة المعدة للتفجير من دون وقوع اي اصابات في صفوف القوات الامنية فيما تم تسليم بقية الاسلحة المضبوطة الى الجهات المعنية).

مشاركة