يسرا تستذكر رشدي أباظة

يسرا تستذكر رشدي أباظة

القاهرة – الزمان

تحدثت الممثلة المصرية يسرا في برنامج تلفازي عن علاقتها بالممثل الراحل رشدي أباظة وأوضحت عما إذا كان بالفعل طلب يدها للزواج. فقالت يسرا(متقدمليش بس جابلي خاتم ألماس وعمري ما أخدته).

وتابعت (في آخر مرة شوفته في حياتي كان تعبان وعيان كان لابس الخاتم وملقتش الفص .. فقال أنا جي عشان أديكي الخاتم اللي كنت شاريهولك، فقولتله يا رودي مش موجود الخاتم في إيدك، الفص وقع، قالي إيه؟!، ساعتها عرفت أن ده آخر مرة هشوفه، ده كان إحساس، واتقبضت بشكل كبير).

وأضافت واصفةً رشدي (كان جميل، وكنت بحبه أوي أوي، لازم يتحب ويتقدر لأنه كان بيقدر اللي قدامه جدا، لو دخلت عليه هيشد الكرسي، ويقعدني يقولي إنتي هانم إنت ست كان جنتل مان).

وكشفت يسرا خلال حلولها ضيفة على برنامج السيرة عن اسمها الحقيقي، وهوأن اسمها الحقيقي هو سيفين مؤكدة (أن اسم يسرا أصبح مرافقًا لها فقط بعد دخولها الوسط الفني، ووالدها هو من اقترح عليها هذا الاسم وعليه استمرت معروفة ومشهورة من خلاله فقط).

وللمرة الأولى كشفت يسرا عن بعض الأسرار الشخصية في حياتها وقالت (أن والدها لم يكن حنونًا عليها وتزوج على والدتها بإمرأة تكبرها في العمر 3 سنوات فقط، كما أوضحت أنها أجرت عمليتي تجميل خلال 48 ساعة بعد أن ضربها والدها وألقى كوبًا على وجهها أثناء جلوسها مع الفنان الراحل رشدي أباظة واثنان من الألمان). وتابعت (لا أعلم لماذا فعل والدي هذا معي، وبعدها أجريت عمليتي تجميل في 48 ساعة، وأن رشدى أباظة كان مستاء مما حدث، وكان غاضب جدا من تصرف والدي معي الذي اعتذر لي بعد ذلك، وكان عمري وقتها 21 عاما، وعشت مع خالتي ولم أعش مع والدتي خوفا من والدي).

مشاركة