ياليت الوزراء يتعلمون من قرداحي – علي كاظم

ياليت الوزراء يتعلمون من قرداحي – علي كاظم

جميعنا نعرف الاعلامي الشهير جورج قرداحي الذي اصبح وزيرا للاعلام في حكومة لبنان الاخيرة وهو صاحب اشهر برنامج عربي (من سيربح المليون) ودخل بيوتنا بلا استئذان من خلال برنامجه الشهير الذي استمر لسنوات وشارك فيه مختلف شرائح الوطن العربي وحتى مشاهير الفن والاعلام والرياضة كانوا يتزاحمون للمشاركة في البرنامج وغايتهم ليس الفوز بالمليون بقدر فوزهم بلقاء الاعلامي المحبوب جدا الذي ابدع في برنامجه الاخر (المسامح كريم) حيث استطاع باخلاقه وتواضعه وشهرته واناقته وحب الناس له من اعادة الوئام  للكثير من الذين طرقوا بابه للصلح وجميعنا انهمرت  دموعنا رغم عنا ونحن نشاهد  لقطات الصلح بين زوج وزوجته او شقيق وشقيقه او بين اب وابنه بعد سنوات من الخصام والفراق والحقد والفضل يعود لقرداحي وبرنامجه . اسوق هذه المقدمة لادخل في صلب الموضوع حيث ارسلت تهنئة للوزير جورج قرداحي بعد تسنمه منصب وزير الاعلام في حكومة نجيب ميقاتي الاخيرة في دولة لبنان الشقيقة وجاءني رده بعد ايام وبكل ادب يعتذر لكثرة المهنئين وانشغاله في وزارته التي هي ستكون ان شاء الله من افضل الوزارات في لبنان بوجود شخصية متواضعة ومحبوبة وتعرف معنى الاعلام الذي يخاطب الناس المنكوبة والمجروحة في لبنان . الوزير جورج قرداحي هو من يُشرف المنصب ،واتمنى من كل الوزراء في الوطن العربي ان يتعلموا من قرداحي معنى التواضع والخُلق العالي فانا ليس مهم بالنسبة له مجرد كاتب وصحفي عملت معه حوارا صحفيا قبل سنة تقريبا بعد ان التقيته في الدوحة وكنت في غاية السعادة بهذا اللقاء ومع ذلك يحرص الوزير جورج قرداحي بالرد على تهنئتي وتهنئة الاخرين لانه كبير في اخلاقه وتواضعه . ياليت صديقي الذي اصبح وزير في الحكومة العراقية قبل سنوات  ان يتعلم من زميله الوزير جورج قرداحي حيث أول شي فعله  صديقي ابدل ارقام هواتفه وعندما التقيته صدفة في احد المهرجانات الحكومية كان سلامه بارد وجاف فقلت له (ياصاحبي منصب الوزير انساك صديق العمر ؟) احمر وجهه خجلا للحظات،لكن المال الذي سرقه من الوزارة والزوجة الثانية جعلته ينسى حتى رب العالمين وليس الاصدقاء فقط.

مشاركة