ولادة من بين اركام

595

ولادة من بين اركام

بعد مرور اعوام بدا الياس يدخل قلبي لاسبيل لي سوى الجلوس في ركن مظلم لابكي ..لاصوت ولا ظل في هذا المكان لااحد سوف يلمح ملامحي الحزينه الكئيبة ..لم يبقى معي سوى صديقي ورفيق دربي منذ طفولتي ..ورحلوا احبتي لانافذه اطل عليها لأرى ضوء الشمس ولا استطيع النظر الى النجوم التي تضيء السماء لماذا هذا الظلام الحادق انه يرعبني يجعل من مخيلتي المسودة تقودني …صوت حثيث الاشجار يخيفني ياصديقي ماالعمل ؟؟ اذهبي وختبئي وغمضي عينيك فلا بأس بشعورك بالخوف هذا يدل على انك انسانة لديك مشاعر وهذا شيء جميل ..

وكنت كلما اشعر بالخوف كان يبتسم بوجهي ويخبرني الى اين اذهب واختبئ ..كان يكثر من نصحي ان لااتهور او اصرخ او افكر بشيء سوى السكوت لتستمر الحياة ..

وتستمر معاناتي حتى كنت افقد شرياني الذي يمدني بالحياة واخذ جسدي بتشنج وصداع لازمني لااحد يمد لي يد العون ولاانا قادرة لأعين نفسي وصديقي يقف بجابني ينصحني بالصبر على البلاء وكل جزء من جسدي تحكي معانات مع الم استمرت ستة عشر سنه

واشتعل الراس شيبا وانا ماضية مع امراضي وبين جدران غرفتي المتهالك ومسلتي واثار حضارتي يطرق نافذتي ولد يافع ذات ستة عشر عام بشعر طويل بملابس ضيقة يحمل احلامه في عينيه اخذ يصرخ كسر اجواء هدوئي اخذ ينظر الي وهو مستغرب لماذا هذه ملامحك الكئيبة وهذا الهزل الشديد لماذا كبرتي وانا لازلت في ربيع عمري ..

لم استطيع ان ارد وسبقني صديقي لمواجهته وهو يشتم ويضرب به حتى يخرج وسرعان مااصبحت بينهم مواجهة حتى شهر صديقي السلاح بوجهه ولم يسعني سوى ان احاول الفصل بينهم حتى طلقت رصاصة الرحمه على صديقي ورفيق دربي وقتله لم ابكي عليه سوى جعلني اتكلم وطلق لساني وعلا صوتي ونشرح صدري كان صديقي يثقل كاهني ويقيدني يهز كياني كلما حاولت كسر قيودي لم يكن سوى المجهول الذي اوفق مسيرة حياتي وجعلني ضعيفة منكسرة الارادة

ومد الفتى يده ليخرجني من غرفتي للعالم الواسع وهو يهرول وانا خلفه الوذ من الظلام وفي ملابسه رائحة الغيرة والشهامة وحب الوطن يرسم على الاوساخ الذي تتجول على يديه ..

لم افكر ان التفت الى الوراء الى الماضي لقد استنشقت الهواء النقي بدل الدخان غاز مسيل للدموع وبدلت اوردتي دماءها وانتعش جسدي وهاا انا اتجول في ازقة الحياة الكريمة التي لم اجرئ على التفكير بها هناك في ساحة التحرير لي حياة اخرى سخلع ثوبي الممزق وارتدي علم الوطن واني اعلم ربما ذات يوم سيكون كفني فلاباس فالموت حره افضل من العيش اسيرة سوف اعود الى تاريخي المشرق والى امجادي واعود قبلة الشعراء وقبلة العلماء انا بغداد ولقد ولدت لي احلام من بين الركام

عبير حامد صليبي

مشاركة