وزير الصناعة ينهي زيارة إلى بلغاريا لبحث العلاقات الثنائية

 وزير الصناعة ينهي زيارة إلى بلغاريا لبحث العلاقات الثنائية

بغداد – الزمان

عاد وزير الصناعة والمعادن منهـل عزيـز الخبـاز مع وفد وزاري الى بغداد بعد انتهاء زيارته الى جمهورية بلغاريا التي استغرقت ثلاثة ايام لبحث العلاقات الثنائية وفرص التعاون الصناعي المشترك وذلك تلبية للدعوة الموجهة من وزارة الاقتصاد البلغارية وكان في استقبال والوفد المرافق نائبة وزير الاقتصاد كالينا كونستانتينوفاو ومستشارة وزير الاقتصاد دانيلا فيزييفا وسفير جمهورية العراق في بلغاريا لينا جلال عمر.

وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان برنامج الزيارة (لقاءات ثنائية واجتماعات مشتركة مع عدد من السادة المسؤولين البلغاريين وزيارة عدد من المؤسسات الصناعية البلغارية لتعزيز آفاق التعاون الصناعي في شتى المجالات وطرح فُرص الإستثمار المتاحة والارتقاء بمستوى التعاون الاقتصادي بين البلدين الصديقين وذلك في اطار سعي الوزارة وخططها الرامية الى إعادة الحياة وتشغيل المصانع العراقية بالتعاون مع كافة الدول ومنها بلغاريا حيث ابدى الوزير الرغبة والاستعداد لإنجاح الزيارة وتفعيل التعاون وبما يُحقق المصالح المُشتركة للبلدين والشعبين الصديقيـن).

الى ذلك نظمـت الشركة العامة للصناعات الهيدروليكية إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن ومن خِلال مركز تكنولوجيا الهيدروليك التابع لها دورة تعريفية عن مُكونات وعناصر المنظومة الهيدروليكية وذلك في إطار التعاون المُشترك بين الشركة وقسم الميكانيك في الجامعة التكنولوجية حيث تضمنت الدورة التي حاضر بها سهيـل نجـم عبـد وأستمرت لمُدة أسبوع شرحاً مُفصلاً عن مُكونات المنظومة الهيدروليكية وزيت الهيدروليك ومُواصفاته لطُلاب التدريب الصيفي في الجامعة التكنولوجيـة.

ونظمت الشركة دورة تدريبية في مجال مُعايرة مقاييس الضغط الهيدروليكي حاضر فيها إدريـس محمـود بهدف تدريب كادر مركز تكنولوجيا الهيدروليك في الشركة على مُعايرة مقاييس الضغط الهيدروليكي وحسب المُواصفات الفنية المُعتمدة من أجل إكتساب المهارات المطلوبة لدى الفاحصين المُتخصصين في مُعايرة المقاييس والتأهيل في المركز المذكور ضِمنَ الفريق المُتخصص لغرض الحصول على الإعتماد في مُعايرة مقاييس الضغط في مُختبر الفحص الهيدروليكي التابع لمركز تكنولوجيا الهيدروليـك .

و تُواصـل الشركة العامة لصناعة الأدوية والمُستلزمات الطبية في سامراء إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن تنفيذ خُطتها لإعادة تأهيل وتشغيل المكائن والمُعدات المُتوقفة لضمان ديمومة العمل وتنفيذ العقود المُبرمة مع وزارة الصحة والوكيل التسويقي في مواعيدها المُحـددة .

اعادة تشغيل

وقال بيان ثان تلقته (الزمان) امس ان (ملاكات قسم المعلوماتية تمكنت من إعادة تشغيل ماكنة كبس الحبوب ضِمنَ الخط الإنتاجي إيطالي المنشأ بعد توقفها بسبب عطل ألكتروني حرج إذ تمَّ إجراء الكشف على الماكنة وتشخيص الخلل الحاصل نتيجة توقف شاشة التحكُم الأصلية وقد تمَّ التشغيل بعد مُحاولات مُعقدة بسبب عدم توفر هذه الشاشات وبرمجياتها في الأسواق حيث نجحت الكوادر في إنجاز البرمجة الصناعية للمنظومة الجديدة في مُختبر قسم تكنولوجيا المعلومات والإتصالات وتحديث منظومة التشغيل والتحكُم  بشاشة التحكُم الجديدة وبرمجياتها الحديثة ما أضاف لمكائن كبس الحبوب عُمراً جديداً للإستمرار في العمل والإنتـاج).

وأضاف انه (سيتـم إجراء عملية التحديث على جميع المكائن العاملة في الخط بعد ان يتم تجهيزها بشاشات تحكُم حديثة لضمان إستمرارية العملية الإنتاجية كما وتسعى الشركة إلى تدريب كوادرها بصورة مُستمرة من أجل مُواكبة التطور في مجال الصيانة الكهربائية والإلكترونية والميكانيكية وإكسابهم الخبرات اللازمـة).

مشاركة