وزير الزراعة يلتقي عدداً من المواطنين والفلاحين للإستماع إلى طلباتهم

318

كربلاء تنظّم ندوة علمية حول مرض النوزيما سيرانا

وزير الزراعة يلتقي عدداً من المواطنين والفلاحين للإستماع إلى طلباتهم

بغداد – عبد اللطيف الموسوي

التقى وزير الزراعة صالح الحسني عددً من المواطنين والفلاحين بمكتبه للاستماع الى طلباتهم ومشكلاتهم التي تخص القطاع الزراعي، وبحضور حيدر حسين جبر مدير قسم شؤون المواطنين في الوزارة. وقال بيان تلقته (الزمان) امس انه جرى خلال اللقاء عرض ومناقشة عدد من الطلبات والمشكلات التي تواجه المواطنين والفلاحين المتعلقة بالقطاع الزراعي فضلا عن المعوقات التي قد تعترضهم عند مراجعة ديوان الوزارة بغية تذليلها وايجاد الحلول المناسبة لها. يذكر ان الحسني يواصل مقابلة المواطنين والفلاحين عن طريق التواصل وتقديم الطلبات لقسم شؤون المواطنين في وزارة الزراعة، حيث يقوم كادره بمتابعة الطلبات والمواضيع المقدمة وابلاغهم بالنتيجة وتحديد مواعيد المقابلات). وأجرت دائرة الإرشاد والتدريب الزراعي وبالتعاون مع مديرية زراعة بغداد الكرخ مشاهدة حقلية حول أسلوب استخدام الأسمدة حسب مراحل النمو النبات من اجل زيادة الإنتاج المحلي في المحافظة .

واضاف البيان انه (ناقش خلال هذه الفعالية التوعوية التي أقيمت في المزرعة الإرشادية في الطارمية ضمن قاطع شعبة العبايجي الزراعية ، أهمية السماد والطريقة المستخدمة ومواعيدها وحسب نمو النبات وتأثيرها في تحسين وزيادة كميات الإنتاج لمختلف المحاصيل ومنها محصول الحنطة . واختتمت الفعالية بعدة توصيات منها تحديد نوعية السماد وكميته ومواعيدها وحث المزارعين باستخدام الأسمدة ومنها العضوية بواسطة الباذرة المسمدة للمحافظة على كمية السماد بشكل متساوي مقارنةً باستخدام النثار اليدوي).

ونظمت مديرية زراعة كربلاء المقدسة وبالتعاون مع دائرة وقاية المزروعات ندوة علمية حول مرض النوزيما سيرانا والاثار السلبية التي يسببها على مناحل العسل ، وبحضور مدير زراعة المحافظة ورئيس واعضاء جمعية النحالين وعدد من مربي النحل في المحافظة . تضمنت الندوة محاضرة علمية وتفصيلية حول علامات واعراض المرض وخطورته وكيفية انتقاله ،كما تم تقديم شرح مفصل عن العلاج والغرض منه والجرع المخصصة لاستخدامه و ان العلاج شمل جميع محافظات العراق وتم ايصاله الى جميع المديريات في المحافظات كافة وسيتم توزيعه على الشعب الزراعية والنحالين مجاناً لغرض مكافحة المرض والسيطرة عليه . واشار البيان الى ان الندوة اوضحت ان المرض مخفي ومكتشف مؤخراً ويسبب انخفاض بأعداد النحل ويصعب تشخيصه او التعرف عليه ويؤثر تاثير مباشر على الخلية ويؤدي الى التراجع بالنشاط والانتاج وانه تم تسجيله من قبل دائرة وقاية المزروعات، كما تم انتاج  العلاج المناسب لهذا المرض وسيوزع مجاناً على النحالين بشروط ومواصفات معينة وكميات محددة وتوقيتات ثابتة.

ندوة ارشادية

ونظم المركز الارشادي التدريبي في واسط ندوة ارشادية فلاحية حول اهمية استخدام منظومات الري الحديثة في زيادة انتاج المحاصيل الحقلية في المحافظة، وبحضور عدد من الفلاحين والمزارعين والخبراء والمختصين في الشأن الزراعي. وتضمنت الندوة مناقشة عدد من المحاور منها الاهمية الاقتصادية والعملية من استخدام منظومات الري الحديثة في الحقول الزراعية والمحاصيل الستراتيجية، والانواع المتعددة لمنظومات الري المستخدمة في المحاصيل الحقلية، وشرح مميزات الري بالرش المحوري والثابت وفوائده وكيفية استخدام كل نوع، السيطرة على اوقات الري وحسب حاجة النبات وعمره ونوع التربة والظروف الجوية ، استصلاح الاراضي التي لايوجد فيها مصدر مياه والاستفادة منها من خلال حفر الابار السطحية والارتوازية لزيادة المساحات المزروعة. كما تم مناقشة اهمية السيطرة على استخدام المبيدات والاسمدة للمحصول، وانواع منظومات الري الاستفادة من برنامج تنمية زراعة الحنطة في توفير كبريتات البوتاسيوم والعناصر الصغرى والكبرى واستخدام التسوية الليزرية للاراضي البيضاء في البادية. والعمل على زيادة انتاج المحاصيل خاصة الحنطة والشعير للوصول الى الاكتفاء الذاتي.

من جهة اخرى  أقامت هيئة النزاهة بالتعاون مع مكتب المفتش العام لوزارة الزراعة ورشة عمل حول لائحة السلوك الوظيفي لضمان الأداء الصحيح والمشرّف للواجبات الوظيفية العامة . وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (الورشة ناقشت الإجراءات التي تخص لائحة السلوك الوظيفي ، فيما تم التعريف باللائحة والتي تسري على الموظف والمكلف بخدمة عامة فضلاً عن وضع آلية لضمان تطبيقها والتزام مؤسسات الدولة باتخاذ السبل اللازمة لتنفيذ ما جاء بها . وبينت الورشة الهدف من اللائحة وإرساء قواعد ومعايير السلوك الأخلاقي لضمان الأداء الصحيح والسليم لواجبات الوظيفة العامة ، بحضور ممثلين عن دائرة الوقاية لهيئة النزاهة ومدير الشؤون الإدارية لمكتب المفتش العام للوزارة ومدراء الإدارات لدوائر وتشكيلات الوزارة والمختصين).

مشاهدة حقلية

ونفذ المركز الارشادي في محافظة  القادسية بالتعاون مع مديرية الزراعة والاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية في المحافظة، مشاهدة حقلية بعنوان مكافحة حشرتي المن والسونة على الحنطة وبحضور عدد من الفلاحين والمزارعين والمختصين في الشأن الزراعي . واضاف البيان ان (المشاهدة تضمنت شرح مفصل عن الحشرتين واضرارهما وكيفية اجراء عملية المكافحة والتأكد على استخدام المبيدات الموصى بها من قبل الوزارة ،كما تم اجراء عملية تفتيش حقلي لبعض الحقول وتحديد شدة الاصابة . ويذكر ان حشرة السونة تصيب كل من محاصيل القمح والشعير والشوفان والشيلم وتظهر اعراض الاصابة على النباتات مع بدء هجرة الامهات من اماكن البيات وهبوطها في حقول القمح والشعير  وتسبب نقص في وزن الحبوب وتجعد الحبة وانخفاض في نسبة الانبات اما عند تصنيع طحين الحبوب الخاص بانتاج الخبز تكون النتيجة تدني مواصفات الطحين الناتج عن تخرب الغلوتين).

مشاركة