وخزة – سعيد ياسين

وخزة – سعيد ياسين

أدري وما أدري أصبحت من المفردات السياسية للتهرب من الإجابة،وهو من السلوك المجتمعي، حتى أصبح من يدعو إلى التطبيع يبرر ويقول :والله ما أدري. وفي الدارج الاجابة تهكما لعد منو يدري قابل أمي تدري،زين إذا ماتدري شكو خال خشمك بالسالفة،واليدري يدري والما يدري كضبة عدس.

عن مجموعة واتساب

مشاركة