وجهة نظر في إشكاليات أدب الحداثة

394

وجهة نظر في إشكاليات أدب الحداثة

(بدلا من الخوف – وجهة نظر في اشكاليات ادب الحداثة) كتاب جديد  صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة لعبد العزيز ابراهيم. ويخوض الكتاب الذي صدر ضمن سلسلة نقد يبحث في الحداثة بوصفها معلما من معالم حضارة الغرب الذي سبقنا بقرون بالرغم من اننا نعيش واياهم في عالم واحد. ولكي يأخذ محتوى الكتاب ابعاده الواقعية بدقة فان المؤلف الحق تفسيرا للعنوان مؤداه وجهة نظر في اشكاليات ادب الحداثة ومن خلاله يطرح المؤلف موقفه الذي يظهر في بحوث الكتاب الذي جمع اشكاليات الحداثة في ثلاثة محاور الاول يتحدث عن اشكالية التلقي سواء في مواجهة النص ام موقف الناقد من المتلقي ام فهم دلالة المصطلحات، والمحور الثاني يتناول اشكالية الكتابة التي يرى المؤلف فيها جرأة في الطرح والقدرة على ما يحمله المطروح من اراء قد تكون بعيدة عما نظر اليه رولان بارت. اما المحور الثالث فهو اشكالية القراءة ويقصد بها تحليل النص او تفسيره وهي مهمة اوكلتها نظرية التلقي بالقارئ ووسعت فضاءها التفكيكية بان قالت كل القراءات هي اساءات لقراءات.

 ويعترف المؤلف ان بحوث كتابه الذي يقع في 470  صفحة من القطع الكبير لم تكتب في زمن واحد او مكان دون غيره بل تفاوت زمنها وتعددت اماكنها حفظا او نشرا. وبذلك شكل الجميع هذا الكتاب الذي يقول المؤلف انه يدعو فيه الى الجرأة بدلا من الخوف ولاسيما انه يستقبل منهجية جديدة في الطرح. اي منهجية مستقبلية ذات خصوصية ترفد الادب بزاد جديد.

مشاركة