وثيقة روسية: 4 مليارات دولار مشتريات أسلحة من موسكو

213

وثيقة روسية: 4 مليارات دولار مشتريات أسلحة من موسكو
المالكي يتباحث مع مدفيديف ويلتقي بوتين اليوم
موسكو – الزمان
اجرى رئيس الوزراء نوري المالكي مباحثات مع نظيره الروسي ديمتري مدفيديف امس فيما سيلتقي الرئيس فلاديمير بوتين اليوم الاربعاء. وذكر بيان حكومي امس ان (هذه الزيارة ستبحث جميع السبل والآليات التي من شأنها تعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية)، مشيرا الى (تطابق الرؤى بين البلدين بشأن التحديات التي تواجه المنطقة وكيفية تجاوزها).
من جهته اكد مدفيديف وبحسب البيان (استعداد روسيا للتعاون وتعزيز العلاقة مع العراق). كما التقى المالكي رئيس مجلس الدوما الروسي سيرجي ناريشكين ودعا روسيا الى مساعدة العراق في الخروج من طائلة البند السابع.
ودعا المالكي الشركات الروسية إلى المساهمة في إعادة إعمار العراق، وفي الوقت الذي كشف فيه وزير النفط عن قرب توقيعه على استكشاف رقعتين جديدتين مع شركة نفط روسية، أكدت موسكو استعدادها لدعم بغداد في جهودها الرامية للخروج من الفصل السابع. وقال في كلمة القاها هناك (إننا نحذر من اشعال النيران والتدخل لاسقاط الانظمة السياسية بالقوة، كما يحصل في سوريا)، محذرا من (خطورة الازمة السورية وتداعياتها على باقي الدول). وكان المالكي قد اكد في كلمة القاها بمؤتمر الطاولة الذهبية في موسكو الليلة قبل الماضية (حق العراق بامتلاك اسلحة للدفاع عن سيادته وبناء جيش لا يعتدي على الآخرين)، مشيرا الى ان (مشاركة روسيا في اعمار العراق يقف على رأس اهداف زيارته الحالية لموسكو). في غضون ذلك أظهرت وثيقة نشرت امس خلال اجتماع المالكي وميدفيديف ان (العراق وقع عقودا في الاشهر القليلة الماضية لشراء اسلحة من روسيا تزيد قيمتها على 4.2 مليار دولار).
وجاء في الوثيقة ان (العقود وقعت خلال زيارات لروسيا قام بها القائم بأعمال وزير الدفاع العراقي في نيسان وتموز واب). ولم تقدم تفاصيل تلك العقود.
وقال مدير مركز تحليل التجارة العالمية للأسلحة الخبير الروسي إيغور كوروتشينكو لوكالة أنباء نوفوستي إن (الولايات المتحدة الأمريكية ستمنع العراق من استيراد شحنات كبيرة من الأسلحة الروسية)، وذكر الخبير أن (مبيعات الأسلحة الروسية إلى العراق خلال الأعوام الأربعة الماضية بلغت 246 مليون دولار أمريكي في حين بلغت مبيعات الأسلحة الأمريكية إلى العراق 6.56 مليار دولار)، مشيرا الى ان (العراق لم يتعاقد على شراء الأسلحة الروسية للأعوام 2012 – 2015. وهذا يعني أن الولايات المتحدة تسيطر على الواردات العراقية من الأسلحة).
أما الخبير في معهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية فلاديمير سوتنيكوف فقد عبر لصحيفة فيدوموستي عن (أمله في ألا تعارض الولايات المتحدة إبرام العراق لصفقة أسلحة مع روسيا)، معتبرا أن (الولايات المتحدة ترى ان لها مصلحة في استقرار الوضع في العراق).
AZQ01