والدة بشار الأسد في دبي لإقناع ابنتها بالعودة إلى دمشق

1130

الائتلاف السوري يجتمع في اسطنبول وسفن الأسطول الروسي تبدأ مناوراتها العسكرية عند طرطوس

دبي ــ موسكو ــ اسطنبول
باريس ــ أ ف ب ــ الزمان
أفاد سكان سوريون ومعارض امس ان والدة الرئيس السوري بشار الاسد وصلت الى دبي لتنضم الى ابنتها بشرى التي تقيم منذ اشهر عدة في الامارات. وذكرت مصادر مطلعة ان والدة الرئيس السوري وصلت إلى دبي على متن رحلة كانت قادمة من إيران. وقال سكان ان انيسة مخلوف موجودة منذ حوالي عشرة ايام في دبي. وتقيم قرب ابنتها بشرى الشقيقة الوحيدة للرئيس السوري والتي استقرت في دبي في الاشهر الماضية مع اولادها. بعد مقتل زوجها آصف شوكت نائب رئيس الاركان في تفجير بدمشق. وتعد انيسة الاسد التي تلقى مواقفها السياسية اذنا صاغية من نجلها الرئيس كما كانت في عهد والده الرئيس الراحل اكبر دعاة الحل الامني في سوريا. وقال المعارض ايمن عبد النور رئيس مجموعة مسيحيون سوريون من اجل الديمقراطية ورئيس تحرير موقع كلنا شركاء ان مغادرتها سوريا تعتبر مؤشرا جديدا على ان الاسد يفقد دعمه حتى ضمن العائلة . لكن مصادر سورية معارضة طلبت عدم ذكر اسمها قالت ان انيسة قد تكون مبعوثة من الرئيس لاقناع شقيقته بالعودة الى دمشق بعد انتقالها الى دبي للاقامة بعد مقتل زوجها.
واوضحت المصادر ان هناك خلافاً مكتوماً بين والدة الاسد وزوجته بشرى الاخرس خاصة ان الزوجة تتهك والدة الرئيس بالنحياز الى نجلها الاصغر ماهر الذي يقود الفرقة الرابعة من الحرس الجمهوري.
ويرى محللون ان ابرز المحيطين بالرئيس السوري حاليا هم شقيقه العقيد ماهر الى جانب خاله محمد مخلوف ونجليه. ويلف الغموض نسوة آل الأسد، ولكن الحقيقة الماثلة أنهن يمارسن تأثيراً على القرار السياسي في سوريا، ما دفع الاتحاد الأوربي الى فرض عقوبات عليهن.
وهؤلاء النسوة يعتبرن الجنود المجهولين فيما يقوم به النظام في سوريا. وأولهن أنيسة مخلوف زوجة الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد.
ويرى العارفون بخفايا آل الأسد أن الأم هي الأكثر تأثيراً في كل شيء، فقد شاركت زوجها حافظ الأسد الحكم في الظل من خلال الاستشارات. وبعد أن علمت بمرض زوجها، عملت أنيسة على تأهيل نجلها باسل، لكن مقتله وضعها في حالة من الاكتئاب. ولم تكن الأم ترغب بخروج الجيش السوري من لبنان. ويقال انها توجهت الى بشار حينها بالقول أنت خالفت قول والدك أن لبنان وسوريا لبيت الأسد لولد الولد.
وأسماء الأسد هي زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، بريطانية المولد وابنة طبيب القلب فواز الأخرس والدبلوماسية السورية المتقاعدة سحر عطري.
وعملت أسماء في مصارف دولية في لندن، ووصفتها مجلة فوغ الأمريكية بوردة الصحراء. وتعد جزءاً مهماً من جهاز العلاقات العامة للنظام السوري. ويقول بعض الخبراء انها تمتلك شخصية قوية قادرة على فرض رأيها بظاهر لطيف.
الا أنها خيبت الظن بعد مساندتها لزوجها بعد اندلاع الثورة لتتحطم صورتها نهائياً اثر الرسائل الرئاسية المسربة، التي أظهرتها منفصلة عن الواقع، بل ومنهمكة بالتسوق بينما شعبها يُقتل بالمئات يومياً. ونقلت بعض المواقع أن خلافاً حاداً نشب بينها وبين منال جدعان، زوجة ماهر شقيق بشار على خلفية طرح السيدة أنيسة أن يتنازل بشار لماهر عن السلطة، ويُذكر أن منال فارسة حققت بطولات لبلادها في هذا المضمار. من جانبه اجتمع ائتلاف المعارضة السورية الذي اعترفت به دول غربية وعربية امس في اسطنبول سعيا الى تعيين رئيس وزراء في المنفى على ما اكد احد ممثليه.
فيما قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس امس ان زعماء المعارضة السورية سيلتقون في باريس هذا الشهر وندد بالوضع الذي وصفه بأنه مقيت والذي يقتل فيه مئة فرد يوميا في انتفاضة ضد الرئيس بشار الأسد. وقال فابيوس الوضع مروع ولابد أن يرحل بشار في أسرع وقت ممكن . وأضاف سيعقد اجتماع للائتلاف المعارض في باريس خلال أيام قليلة يوم 28. انه ائتلاف تعترف به أكثر من مئة دولة بقيادة أشخاص يلقون احتراما كبيرا لا يريدون سوى اعادة الديمقراطية الى سوريا .
وتدور النقاشات حول مبدأ تشكيل حكومة في المنفى وهو مثير للجدل بين اعضاء الائتلاف الى جانب اسم رئيسها المحتمل على ما اكد المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه. وقال تم طرح اسم رياض حجاب لكن ذلك اثار انتقادات كثيرة . وكان حجاب رئيس وزراء في نظام الرئيس السوري بشار الاسد قبل ان ينشق في الصيف ويستقر في الاردن. على صعيد متصل قالت روسيا انها بدأت في مطلع الاسبوع أكبر مناورات بحرية لها منذ سنوات وقال محللون ان موسكو تستعرض عضلاتها العسكرية وتكشف عن اهتمامها بما يحدث في سوريا حيث تحتفظ موسكو بقاعدة بحرية مطلة على البحر المتوسط.
وقالت وزارة الدفاع الروسية ان ثماني سفن حربية على الاقل من الاساطيل الروسية في الشمال وبحر البلطيق والبحر الاسود تشارك في المناورات التي ستجري في البحر المتوسط والبحر الاسود.
ولم تشر روسيا في اعلانها عن المناورة الى سوريا لكن اندريه فرولوف وهو خبير بحري في جماعة كاست البحثية العسكرية في موسكو قال الاسبوع الماضي ان التدريبات هي لتذكير الغرب بصلة روسيا بسوريا. وأعلنت روسيا رفضها مرارا للتدخل الاجنبي في الانتفاضة السورية.
وظلت روسيا الحامي الرئيسي للرئيس السوري بشار الاسد طوال الانتفاضة المستمرة ضد حكمه منذ 22 شهرا وهي أيضا أكبر مورد للسلاح له.
وتستأجر موسكو منشأة بحرية للصيانة والامداد في ميناء طرطوس السوري. وقالت وكالات أنباء ان سفينتين روسيتين متجهتين للمشاركة في التدريبات حملتا بالذخيرة وهما في طريقهما الى طرطوس.
وصرح مسؤولون روس بأن التدريبات التي تشارك فيها ايضا سفن أخرى معاونة وطائرات بعيدة المدى هي الاكبر من نوعها منذ انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991 .
وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان صدر الليلة قبل الماضية انها ستستمر حتى 29 كانون الثاني. وتجيء التدريبات أيضا بينما تحاول روسيا زيادة وجودها البحري. وفي وقت سابق من الشهر دشنت أول غواصة من طراز جديد ستعتمد عليه موسكو لعقود قادمة كقوة نووية استراتتيجية.
وتعهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باعادة بناء القوة البحرية الروسية بعد فترة انكماش اعقبت انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.
من جانبه حذر مساعد رفيع للقائد الاعلى الايراني من الاطاحة بالرئيس السوري بشار الاسد قائلا ان مصيره خط أحمر في واحدة من اقوى الرسائل التي تصدر عن الجمهورية الاسلامية لدعم حكومة دمشق.
وتدعم ايران حكم الاسد منذ اندلاع الانتفاضة قبل نحو عامين وتعتبره جزءا مهما من محور المقاومة ضد اسرائيل.
وقال علي اكبر ولاياتي المرشح المحتمل للمنافسة على منصب الرئاسة في ايران في الانتخابات المقررة في يونيو حزيران في مقابلة اذيعت اليوم الاحد اذا أطيح بالرئيس السوري بشار الاسد فسوف ينكسر صف المقاومة في وجه اسرائيل .
واضاف في المقابلة التي اجرتها معه قناة الميادين التلفزيونية اللبنانية نعتقد انه يجب اجراء اصلاحات تنبع من ارادة الشعب السوري لكن دون اللجوء الى العنف وطلب المساعدة من امريكا .
وردا على سؤال عما اذا كانت ايران تعتبر الاسد خطا احمر قال ولاياتي نعم هو كذلك. لكن ذلك لا يعني اننا سنتجاهل حق الشعب السوري في اختيار حكامه .
AZP01