هل يستلم المتقاعد راتب أيار الماضي ؟ – طارق الجبوري

339

هل يستلم المتقاعد راتب أيار الماضي ؟ – طارق الجبوري

 كان يمكن لهيئة التقاعد الوطنية ان تغنينا عن كل ذلك القلق والتأويلات التي صاحبت تنفيذ قرار صرف رواتب المتقاعدين شهريا ومباشرة الهيئة  بتنفيذه عندما قامت بصرف راتب حزيران فقط ، حيث لم ينفك الجدل يتصاعد ويحتدم بشأن راتب شهر ايار ( الخامس ) الذي لم يتم صرفه .. ولاندري اسباب عدم اصدار هيئة التقاعد لتوضيحات مبكرة عن استحقاق المتقاعد من عدمه والية تنفيذ القرار ولا نجانب الحقيقة اذا قلنا انها اسهمت بشكل غير مباشر في هذه البلبلة التي لم تنته الى الساعة ..

 وضاعف حالة الارتباك انتشار جداول اشبه بالتعليمات على مواقع التواصل الاجتماعي عن استحقاقات المتقاعدين مدنيين وعسكريين التي رسخت قناعة المتقاعد بانه سيستلم راتبين في حزيران الاول عن الشهر الخامس والاخر عن السادس في حين ان العسكري لن يستلم الا راتب حزيران فقط !!..

كل هذا والهيئة المعنية تتفرج ولا تكترث لتفاجأ الجميع بصرف راتب حزيران فقط للمتقاعديين المدنيين وعدم صرف راتب للعسكريين ما اثار لغطا واسعا واتهامات بسرقة راتب شهر عن كل متقاعد مدني او عسكري  بل وصل الامر الى  حد قول البعض ان هذا القرار يسهم في زيادة ارباح شركة ( كي كارد )وغير ذلك ..

 الى هذا الوقت والهيئة الوطنية في صمت مطبق الى حين اصدار بيانها بعد صرف الراتب التي قالت فيه انها اي هيئة التقاعد كانت تصرف راتب شهر متقدم للمتقاعد المدني اي انه كان يستلم راتب الشهر الثالث عند استلامه راتبه لشهر شباط وهكذا .. لكن الوقت كان قد فات فقد ترسخت قناعة شبه تامة   بان هنالك ما سماه البعض لعبة خبيثة تم من خلالها سرقة المتقاعد من قبل الحكومة !!

 لم يسكت بعض المتقاعدين وراحوا يراجعون هيئة التقاعد ويحاججونها حتى ان احدهم كان يصرخ في بناية التقاعد في الوثبة وبالتحديد في القسم ( 36) ما دعى رئيس القسم الى الخروج لتهدئته وهنا لابد ان نسجل لهذا الموظف سعة صدره وحرصه على احترام راي النتقاعد المعترض ..

 المهم انه رجا من المتقاعد مع عدد اخر  من المتقاعدين وكنت احدهم بالجلوس في غرفته لمناقشة الموضوع .. فتح رئيس القسم الحاسوب وادخل رقم الهوية التقاعدية واخذ يشرح للجميع الموضوع وبان المتقاعد مستلم راتب الشهر الخامس مقدما فقلت له كيف تصرف الحكومة رواتب شهر متقدم وهي بالمليارات من دون ان تفكر بمخاطر ذلك  ؟!

ابتسم وقال هذه هي الالية المعمول بها وارسل بطلب اضبارة المتقاعد ومرة اخرى اخذ يشرح وخرج الرجل كما يبدو مقتنعا غير ان العديد ظل يراوده الشك .

الى الان لم ينته الشك وبقي الكثير يأمل ان يتم صرف راتب الشهر الخامس بل ان احد اعضاء اللجنة المالية صرح بكل ثقة بانه سيتم صرف استحقاق الشهر الخامس للمتقاعد مع شهر راتب الشهر السابع ( تموز ) وفي حالة عدم استجابة التقاعد لمطالب المتقاعد سيتم محاسبتها ! وبين امال المتقاعدين وتصريحات اللجنة المالية البرلمانية وبيانات هيئة التقاعد الوطنية تبقى الحقيقة في خبر كان .. وهو ما يؤكد حالة الفوضى التي نعيشها كمواطنين !!فهل نستلم راتب ايار افتونا يرحمكم الله .

مشاركة