هجوم ضد مقر الحكومة الليبية بطرابلس وطائرات حفتر تقصف المتشددين في بنغازي


هجوم ضد مقر الحكومة الليبية بطرابلس وطائرات حفتر تقصف المتشددين في بنغازي
رعايا واشنطن يغادرون ليبيا وزعيم أنصار الشريعة يتوعدها بالجحيم
بنغازي ــ طرابلس
واشنطن الزمان
طلبت وزارة الخارجية الامريكية من المواطنين الامريكيين في ليبيا المغادرة على الفور محذرة من ان الوضع الامني هناك لا يمكن التنبؤ بتداعياته وغير مستقر . وبدأوا بالريحل فعلاً. وقالت الوزارة في تحذير جديد بشان السفر صدر يوم الثلاثاء تحذر وزارة الخارجية المواطنين الامريكيين من السفر مطلقا الي ليبيا وتوصي المواطنين الامريكيين الموجودين حاليا في ليبيا بالرحيل على الفور. في وقت ظهر زعيم تنظيم أنصار الشريعة في بنغازي بليبيا، محمد الزهاوي، في بيان مصور ، هاجم فيه اللواء خليفة حفتر، الذي يقود مع أنصاره ما يصفها بـ معركة الكرامة ضد المتشددين، فاتهم السعودية والإمارات ومصر بدعم حفتر، كما هدد أمريكا إن حاولت التدخل، وتوعد بـ فتح أبواب الجحيم بالمنطقة برمتها. واضافت وزارة الخارجية الامريكية قائلة بسبب فرضية أن الاجانب وخصوصا الامريكيون في ليبيا ربما يكونون مرتبطين بالحكومة الامريكية او المنظمات غير الحكومية الامريكية فانه ينبغي للمسافرين ان يكون على علم بانهم ربما يكونون هدفا للخطف او هجمات عنيفة أو الوفاة. ينبغي للمواطنين الامريكيين الموجودين في ليبيا حاليا ان يتوخوا اقصى الحذر وان يرحلوا على الفور. الوضع الامني في ليبيا يبقى لا يمكن التنبؤ بتداعياته وغير مستقر. والتحذير السابق بشان السفر الي ليبيا صدر في 12 ديسمبر كانون الاول ونصح الامريكين بشدة ألا يسافروا الي طرابلس إلا في حالة الضرورة وعدم السفر الي خارج العاصمة الليبية. فيما قال ثوار سابقون إن مقاتلة في سلاح الجو تابعة لقوات اللواء المنشق عن الجيش الليبي خليفة حفتر قصفت مساء أمس مقر ميليشيا تطلق على نفسها اسم كتيبة شهداء السابع عشر من فبراير الاسلامية في منطقة القوارشة في المدخل الغربي لمدينة بنغازي من دون أن تخلف ضحايا. وقال أحمد الجازوي المتحدث باسم غرفة ثوار ليبيا إن مقاتلة قصفت معسكر كتيبة شهداء السابع عشر من فبراير بصاروخين . وأضاف أن القصف لم يخلف ضحايا في صفوف الثوار فيما تعامل هؤلاء بالمضادات الأرضية معها حتى غادرت محيط المنطقة . ونقل شهود انهم شاهدوا مقاتلة تحلق في محيط المعسكر ثم سمعوا دوي انفجارين هزا المنطقة. وغرفة ثوار ليبيا تضم عددا من كتائب الثوار السابقين على رأسها كتيبة شهداء 17 فبراير الاسلامية وقوات درع ليبيا. وكانت كتيبة أنصار الشريعة الاسلامية حاصرت مقر مديرية أمن بنغازي ليل الثلاثاء، لكن متحدثا باسم قوات الصاعقة وهي قوة نخبة في الجيش الليبي اوضح ان هذه القوة تمكنت من فك الحصار. فيما أعلنت اعلنت الحكومة الليبية المؤقتة في وقت مبكر أمس ان قوة معارضة لتولي رئيس الوزراء الجديد مهامه ومكلفة حماية الفريق الحكومي المنتهية ولايته تعرضت لهجوم ليلا ونددت بمساس بسلطة الدولة. من جانبها طلبت وزارة الخارجية الأميركية من رعاياها مغادرة ليبيا على الفور بسبب الوضع الطارئ وغير المستقر في البلاد ، وحتى لا يتعرضوا للخطف أو الاعتداء أو القتل . وقال الزهاوي في بيانه الذي نقلته وسائل إعلام ليبية، إن ادعاء اللواء خليفة حفتر تحقيق النصر هو كذبة يروجها على الأغبياء والمغرر بهم مضيفا نتحداه أن يظهر علنا في مدينة بنغازي أو ضواحيها التي ادعى وجوده فيها، وتابع بالقول المعركة و التي سميت بعملية الكرامة هي في حقيقتها معركة الخيانة والحرب على الإسلام وأهله وبيع لثروات بلادنا لليهود والنصارى إن تمكن أصحابها.
AZP01

مشاركة