هاتريك رونالدو يضيف سلتا فيغو لضحايا الريال

هاتريك رونالدو يضيف سلتا فيغو لضحايا الريال

{ مدن – وكالات: ضم  ريال مدريد فريق سيلتا فيجو إلى قائمة ضحاياه، بعدما تغلب عليه بثلاثية نظيفة في المواجهة التي جمعت بين الفريقين على ملعب سانتياجو بيرنابيو ضمن لقاءات الجولة 14 من الدوري الإسباني.

أحرز ثلاثية الملكي النجم البرتغالي رونالدو في الدقائق 36 و65 و81، ليؤمن الريال في صدارة الليجا برصيد 36 نقطة، بينما توقف رصيد سيلتا فيجو عند 20 نقطة. كما كان متوقعا.. نجح  ريال مدريد في فرض سيطرته التامة على اللقاء منذ الدقيقة الأولى بفضل تحركات الثنائي رونالدو وبيل، وساهما في خلق أكثر من فرصة مؤثرة كادت أن تمنح الفريق التقدم في الربع ساعة الأولى من اللقاء،كان أروعها من ضربة خلفية لرونالدو.

تحمل دفاع سيلتا فيجو العبء الأكبر في اللقاء في ظل تعليمات واضحة من بيريزو مدرب الفريق في تأمين الدفاع لإيقاف خطورة الخط الأمامي للريال.بينما حاول الفريق الإعتماد في الهجوم على إنطلاقات الخطير نوليتو إضافة إلى الثنائي لاريفي وأوريانا وهي المحاولات التي لم تؤت بثمارها.

رغم فرض الريال سيطرته على مجريات اللقاء، لكن مستواه بشكل عام لم يرتق لمستواه في مبارياته السابقة التي صال وجال فيها لاعبوه. في الدقيقة 35 ومن لقطة مثيرة للجدل سقط رونالدو داخل منطقة الجزاء ليعلن أونديانو مايينكو حكم اللقاء عن ركلة جزاء مشكوك في صحتها، وتصدى الدون البرتغالي لهذه الركلة ونجح في إحراز هدف التقدم في الدقيقة 36.

عاد الحكم مايينكو وأثار الجدل مرة أخرى في الدقيقة 40 بعدما تغاضى عن إحتساب ركلة جزاء صحيحة لريال مدريد نتيجة جذب بيل داخل المنطقة.

فاجأ أوريانا الجميع مع بداية الشوط الثاني بتسديدة أرضية مرت بجوار قائم كاسياس في إشارة واضحة على نوايا سيلتا فيجو الهجومية ورغبته في إدراك التعادل. دخل الريال الشوط الثاني بمجهود أقل معتمداً على الهدف الذي في جعبته، فلم يكن للفريق أي خطورة هجومية وإزداد الموقف سوء بعد إصابة خيمس رودريجيز وإستبداله باربيلوا ليلعب في مركز الظهير الأيمن مع تقدم كارفخال للوسط، وذلك نظراً لعدم وجود بديل لخيمس على دكة البدلاء في ظل غياب إيسكو ومودريتش وخضيرة. نجح كروس من أول تقدم هجومي له في إهداء تمريرة في العمق لرونالدو فشل دفاع سيلتا في إبعادها لتتهيأ أمام رونالدو داخل المنطقة الذي سددها مباشرة في المرمى معلناً عن الهدف الثاني في الدقيقة 65.

أجرى أنشيلوتي تغييره الثاني بإشراك كوينتراو محل بنزيمة الغائب، مع الدفع بمارسيلو في الخط الأمامي، ومن أول مهمة للظهير البرازيلي إنطلق في الجبهة اليسرى وأرسل كرة عرضية حولها النجم رونالدو بيمناه داخل شباك الفاريز حارس سيلتا فيجو معلنا عن ثلاثيته في الدقيقة 81 . مرت الدقائق دون أي شئ يذكر حتى مع هذه التغييرات ليعلن بعدها حكم اللقاء صافرة النهاية.

مشاركة