نظرة المجتمع لك – علي خالد

567

نظرة المجتمع لك – علي خالد

في لقائي مع صديقتي

أنظري أليهم كيف يرمون بنظرهم صوبنا وكأننا سرقنا شيئاً منهم!

لا تلبي لنظرتهم أهمية ستزول عنا شيئاً فشيئاً..

لكني لاتعجبني نظرتهم هكذا وكأنني خطفتك منهم!

هم هكذا منذ سنين يا صاح يعتقدون ويعتقدون وبأعتقادهم كاذبون..

ولما هكذا يحللون ويحرمون ويفسرون،؟

هم ينظرون لي على أني عورة ومحرمة وغير محترمة !

لا هذه ليست نظرتهم بل نظرية المجتمع لكِ..

أهذا لأنني سافرة؟

لا بل لانكِ أبتسمت معي أثناء الحديث بيننا..

ولهذا الأمر أهمية لهم؟

نعم هم يظنون أننا نعشق بعضنا البعض..

وكيف تفسر ما يدور بخاطرهم؟

أنا رجلاً وأشعر برجولتهم..

وهل أنت تفكر مثلهم؟

لا أعرف ولا أعلم ولا أرغب بأن أكون معهم..

أنا أعرف وأنت تعرف وهذا يكفي..

صديقتي نسينا أمر القهوة!

لا عليك سنطلب غيرها..

هل تنوين البقاء هنا بين نظراتهم!

نعم ولم لا نحن لم نكمل كلامنا..

لكنهم سيظنون ظن السوء بك وسيطلقون عليك الإشاعة..

وماهي تلك الإشاعة؟

أنها بشعة وسيئة ومن المعيب أن أقولها هنا ولكِ..

لكنهم لن يترددو بأطلاقها عليه!

نعم مع الأسف وستنتشر..

ارجوك أخبرني عنها!

سيقولون عنك أنكِ غير مؤدية ولا تصلحين زوجة ولا تبالي بوالدتك ووالدك وأهلك وأنتي أمراة سيئة السمعة ورخيصةومتاحة للجميع وايضاً سيقولون بلا شر– ..

توقف لا تكملها…

أعلم أن كلامهم مؤثر ومحزن وتفكيرهم متعفن..

لكن ليس هكذا يرمونني ويصفونني بأسوء الصفات وينالون مني ومن أغلى ما أملك!

نعم هم هكذا وأكثر..

أذن لنغادر هذا المكان ونتوجه لغيره!؟

هم منتشرون في بقاع الأرض كلها ويراقبون جيداً..

وهل هذا يعني لي أن أكون مسجونة؟

نعم إلى أن تتزوجي..

ومن ثم؟

تسجنين مجدداً..

أنت فعلا تمزح معي؟

لا أنا لاأمزح..

خيبت ظني!

لست أنا بل نظرية المجتمع لكِ..

وماذا بعد؟

ونظرة الناس لكِ

#نظرة_المجتمع_للمرأة

شوفي عيونهم شلون تنظرلج مثل الرمح

وصح ماحجو عنج ولا كلمة لغو

بس أني اكولج شرفج طاح وعثر

حللو مكياجج وراساً فتو

كالو الحلو طالع من الملهى وعبر

كلها كالت راح يأخذها لفندق وي ن ام وياها

مدري على يا ساس فكرو بهاية

أدري شلون يعني التطلع مفرعة

ماعدها شرف

لو لازم تحلفلهم كلشـــــــي ما سلب

لا باسني ولا لزم ايدي ولا اصلا غوى

والله طالع وياه بس مثل الخوة

عفية لتفسرون هيج بكيفكم

الله ما يرضاها عليكم

عيفو لبسي وضحكتي وانسو الحصل

وروحو شوف شلون نيتي بلا كسل

نيتي بيضة وأبيض من ارواحكم

وعرسي قرب لاتخربو أحبابي

المثلي من تطلع عليها الكلمة وبتأليفكم

غير اموتاً اذا يعرفون الحجي

أمي ربتني وابوية على الشرف

وانتو ظلو أسنطو على الغرف

وفرحو الشمات وطشو بسرعة الخبر

ماتت الماعدها ذرة شرف

 – بغداد

مشاركة