نصرالله نعود الى طاولة الحوار من دون شروط

562

نصرالله نعود الى طاولة الحوار من دون شروط
14 آذار يعلن عن مباحثات مع سليمان حول الوضع المتفجر
بيروت ــ الزمان
حذر الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله من ان التحريض الطائفي والمذهبي في لبنان خطر جدا لان الارض قد تفلت ولا يمكن لاحد ان يمسكها وأن التشكيك بالجيش يؤدي إلى حرب أهلية.
واعلن نصر الله موافقة حزب الله على دعوة الحوار التي اطلقها مساء امس رئيس الجمهورية ميشال سليمان في الاسبوع الثاني من شهر يونيو»حزيران المقبل دون شروط .
وتابع ان اسرائيل لا تجرؤ على الاعتداء على اللبنانيين وعلى ارضنا وقرانا .
من جانبه أعلن رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي أن استقالة حكومته ستكون على طاولة الحوار التي دعا اليها الرئيس ميشال سليمان في الأسبوع الثاني من حزيران المقبل بين قادة لبنان لكنه لن يترك البلد في حالة فراغ . من جانبه كشف النائب أحمد فتفت ان وفدا من قوى الرابع عشر من اذار سيزور قصر بعبدا للبحث مع رئيس الجمهورية في الاوضاع الراهنة وتجديده الدعوة الى الحوار.
وتأتي تصريحات ميقاتي بعد يوم واحد من دعوة تيار المستقبل الذي يترأسه سعد الحريري الى اقالة الحكومة وتشكيل حكومة جديدة من المستقلين التكنوقراط.
على صعيد آخر شهدت الحدود اللبنانية الاسرائيلية مع ساعات فجر امس استنفارا واسعا من الجانبين في الذكرى الثانية عشرة لتحرير معظم جنوب لبنان من الاحتلال الاسرائيلي. وقد رفع الجيش الاسرائيلي من درجة استنفاره على طول الحدود مع لبنان ولوحظ استقدام تعزيزات مكثفة للآليات المدرعة والسيارات المصفحة في حين عزز الجيش اللبناني مواقعه القريبة من الحدود تحسبا لأية تطورات. بدورها كثفت قوات الأمم المتحدة العاملة في الجنوب اللبناني يونيفيل دورياتها على طول الخط الأزرق وعززت اعمال الرصد والمراقبة لجانبي الحدود من جانبه أعرب الحريري عن أمله في أن يشكل عيد التحرير لهذا العام، مناسبة لتجاوز عوامل الانقسام السائدة بين اللبنانيين واعادة الوحدة والتفاهم فيما بينهم لانقاذ الوطن مما يتخبط فيه من مشاكل وتحديات داخلية وخارجية، وبذلِ الجهود الممكنة لتبديد كل هواجس القلق والخوف التي تعتري معظم النفوس جراء ما يعصف بالوطن من مخاطر وأحداث وفوضى أمنية باتت تهدد مستقبل لبنان ووحدته ومصيره. وقال ميقاتي تعليقا على مطالبة المعارضة مساء الخميس بحكومة انقاذ حيادية تخلف حكومته ً أن الانقاذ لا يكون بتغيير الحكومة، بل بحوار واضح وصريح ومفتوح للاتفاق على كل الأمور . وأضاف أنا قبلت مهمة تأليف الحكومة، لأنني اعتبر نفسي في مهمة انقاذية، لكني لا يمكن ان اترك البلد في حالة فراغ، وهذا الأمر ليس تمسكاً بالكراسي، والمسألة ليست مسألة لعبة كراسي لا أجيدها، بل لأني متمسك بأن يبقى الوطن في حالة وحدة، علماً انني ما زلت حائزاً على ثقة المجلس النيابي .
لكنه قال مع ذلك، فأنا الآن أؤكد بأنني أضع استقالتي على طاولة الحوار اذا حصل بدون شروط مسبقة، ثمن استقالتي هي اتفاق اللبنانيين، وأنا حاضر ومستعد لكل ما يتفقون عليه، ولذلك أقول دعونا نتفق على ما بعد وأنا حاضر من دون أي سؤال . وقال فتقت ردا على سؤال عما اذا طرح بند مصير الحكومة على طاولة الحوار تستجيب عندها قوى 14 آذار لدعوة رئيس الجمهورية، فقال علينا ان لا نستبق الامور.
وتمسك فتفت في حديث لصوت لبنان 93.3 بالبيان الصادر بالامس عن الاجتماع الاستثنائي لقوى الرابع عشر من اذار، لافتا الى ان الحكومة فشلت في كل ما تقدمت به والوقت مناسب ليدرك الرئيس نجيب ميقاتي ان مصلحة الوطن تقضي تأليف حكومة حيادية بدم جديد تعمل على تنفيذ مقررا ت الحوار والتأسيس للمرحلة المقبلة.
واعتبر فتفت ان الربط بين الحوار وبقاء الحكومة مرهون بالقضايا الوطنية، متهما الحكومة بالتقصير في الملف السوري لعدم ردها على ادعاءات مندوب سوريا في مجلس الامن بشار الجعفري.
يذكر ان سلسلة احتفالات رسمية وشعبية ستقام في الجنوب اليوم احتفاء بالتحرير أبرزها احتفال ينظمه حزب الله في مدينة بنت جبيل الحدودية يتحدث فيه امين عام الحزب السيد حسن نصر الله. ويعتبر يوم 25 مايو عيدا رسميا ل المقاومة والتحرير في لبنان وهو التاريخ الذي اكتمل فيه في العام 2000 تحرير معظم الأراضي اللبنانية التي كانت تحتلها اسرائيل في الجنوب منذ العام 1978 علما أن مناطق أخرى لازالت محتلة وبينها مرتفعات كفرشوبا ومزارع شبعا.
وأضاف الحريري اذا كان التحرير قد تم انجازه من خلال ارادة اللبنانيين الجامعة وتوحدهم حول قضية مركزية واحدة في مواجهة العدو الاسرائيلي، فان الانقسام السائد حاليا في مجتمعنا، يشكل عاملا من عوامل الفتنة التي يجب أن تتضافر كل الجهود لتجاوزها .
وقال ان الحفاظ على انجاز التحرير، يتطلب من الجميع دون استثناء، التعالي عن الأنانيات والحزازات والتبصر بما آل اليه مصير الوطن جراء الممارسات غير المحسوبة والاستقواء على الشركاء الآخرين لمصالح ظرفية واقليمية، أثبتت فشلها ووضعت لبنان وشعبه في مهب الريح .
وختم قائلا اننا في مناسبة عيد التحرير، لا بد لنا أن نوجه التحية لأرواح شهداء لبنان الذين بذلوا دماءهم واستشهدوا في سبيل تحرير الوطن من الاحتلال الاسرائيلي، والذي نأمل أن يستكمل هذا التحرير بانسحاب آخر جندي من جنود العدو الاسرائيلي من مزارع شبعا وتلال كفرشوبا .
/5/2012 Issue 4209 – Date 26 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4209 التاريخ 26»5»2012
AZP01