نبتة‭ ‬افريقية‭ ‬عجيبة‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬السرطان

677

لندن‭ – ‬الزمان

كشفت‭ ‬دراسة‭ ‬طبية‭ ‬حديثة‭ ‬النقاب‭ ‬عن‭ ‬أن‭ ‬مستخلصات‭ ‬عشبية‭ ‬من‭ ‬عشبة‭ ‬طبية‭ ‬تنمو‭ ‬في‭ ‬موريشيوس‭ ‬توقف‭ ‬انتشار‭ ‬خلايا‭ ‬سرطان‭ ‬المريء‭ ‬الحرشفية،‭ ‬وهو‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬أشد‭ ‬أنواع‭ ‬السرطان‭ ‬فتكا‭. ‬وتوصل‭ ‬باحثون‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬«موريشيوس»‭ ‬إلى‭ ‬احتواء‭ ‬العشبة‭ ‬الطبية‭ ‬على‭ ‬مركبات‭ ‬كيميائية‭ ‬طبيعية‭ ‬لمنع‭ ‬انتشار‭ ‬الخلايا‭ ‬السرطانية،‭ ‬وتعمل‭ ‬على‭ ‬تقييد‭ ‬مراحل‭ ‬انتقال‭ ‬السرطان‭ ‬في‭ ‬الخلايا‭ ‬السرطانية‭ ‬الخبيثة‭.‬

وقال‭ ‬ألكسندر‭ ‬كاجانسكي‭ ‬رئيس‭ ‬مركز‭ ‬أبحاث‭ ‬السرطان‭ ‬التابع‭ ‬للجامعة‭ ‬إنه‭ ‬يتم‭ ‬استخدام‭ ‬حوالي‭ ‬ثلث‭ ‬النباتات‭ ‬المحلية‭ ‬بالطب‭ ‬التقليدي،‭ ‬ولكن‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬هناك‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬الأدلة‭ ‬العلمية‭ ‬على‭ ‬إمكاناتها‭ ‬العلاجية،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬أن‭ ‬الإبادة‭ ‬الجماعية‭ ‬للطبيعة‭ ‬أكثر‭ ‬وضوحا‭ ‬في‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬القطع‭ ‬الصغيرة‭ ‬من‭ ‬الأعشاب‭ ‬الطبية،‭ ‬مضيفا‭ ‬«وعلى‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص،‭ ‬نحن‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬إجراء‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الأبحاث‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬للكشف‭ ‬عن‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الخواص‭ ‬الطبية‭ ‬المعالجة‭ ‬لهذه‭ ‬الأعشاب‭ ‬الطبية،‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بعلاج‭ ‬سرطان‭ ‬المريء‭ ‬والأمراض‭ ‬الفتاكة‭ ‬الأخرى»‭. ‬ولاحظ‭ ‬الباحثون‭ ‬أن‭ ‬سرطان‭ ‬المريء‭ ‬يعد‭ ‬مصدر‭ ‬قلق‭ ‬عالميا‭ ‬متزايدا‭ ‬بسبب‭ ‬طبيعة‭ ‬الوجبات‭ ‬الغذائية‭ ‬السيئة‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الآثار‭ ‬الجانبية‭ ‬الضارة‭ ‬لأنماط‭ ‬الحياة‭ ‬الحديثة،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬الانصياع‭ ‬الكامل‭ ‬للتكنولوجيا‭ ‬الحديثة‭ ‬وعدم‭ ‬ممارسة‭ ‬أي‭ ‬نشاط‭ ‬حركي‭ ‬أو‭ ‬رياضي،‭ ‬وارتفاع‭ ‬معدلات‭ ‬التدخين‭. ‬يعد‭ ‬سرطان‭ ‬المريء‭ ‬سادس‭ ‬سبب‭ ‬من‭ ‬أسباب‭ ‬الوفاة‭ ‬الرئيسية‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬حيث‭ ‬لا‭ ‬يتمكن‭ ‬سوى‭ ‬15%‭ ‬من‭ ‬المرضى‭ ‬من‭ ‬العيش‭ ‬5‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬وقت‭ ‬التشخيص‭.‬

وفي‭ ‬الغالب،‭ ‬يتم‭ ‬علاج‭ ‬هذه‭ ‬الأنواع‭ ‬من‭ ‬السرطان‭ ‬باستخدام‭ ‬العلاج‭ ‬الكيميائي‭ ‬واسع‭ ‬الطيف،‭ ‬والأدوية‭ ‬شديدة‭ ‬السمية‭ ‬التي‭ ‬تثير‭ ‬عددا‭ ‬من‭ ‬الآثار‭ ‬الجانبية‭ ‬التي‭ ‬تؤدى‭ ‬إلى‭ ‬تدهور‭ ‬نوعية‭ ‬حياة‭ ‬المرضى،‭ ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬فإن‭ ‬فعالية‭ ‬العلاج‭ ‬الكيميائي‭ ‬الحالي‭ ‬لهذا‭ ‬المرض‭ ‬ليست‭ ‬مؤكدة‭ ‬بصورة‭ ‬كافية‭.‬

وأكد‭ ‬ألكسندر‭ ‬كاجانسكي‭ ‬أن‭ ‬مستقبل‭ ‬الطب‭ ‬العالمي‭ ‬يعتمد‭ ‬على‭ ‬توفير‭ ‬التنوع‭ ‬البيولوجي‭ ‬للكوكب،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬فإن‭ ‬العدد‭ ‬الإجمالي‭ ‬للأنواع‭ ‬الحية‭ ‬في‭ ‬انخفاض‭ ‬مستمر،‭ ‬وأنها‭ ‬مدمرة‭ ‬بمعدل‭ ‬لا‭ ‬يصدق‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬مسح‭ ‬الأنواع‭ ‬من‭ ‬الوجود‭ ‬نتيجة‭ ‬للأنشطة‭ ‬البشرية‭ ‬«التقدمية»‭.‬

مشاركة